أسباب ألم فتحة البول عند النساء

أسباب ألم فتحة البول عند النساء

عبر أنا مامي نوضح أسباب ألم فتحة البول عند النساء الذي يعرف بأنه ألم بمنطقة المهبل يزيد عند التبول ويمكن أن يعوق الممارسة الجنسية للمتزوجة ، يحتاج إلى مراجعة الطبيب المختص لمعرفة السبب الحقيقي للبدء في الخطة العلاجية ، وذلك بسبب تأكيد الأطباء المتخصصون على أن ألم فتحة البول مرتبط بأكثر من سبب.

  • قبل التفكير في أن ألم فتحة البول مرتبط بمشكلة صحية يجب تعديل نمط الحياة أو التأكد من أنه ليس مشكلة مؤقتة سببها أتباع عادات خاطئة.
  • بحيث تدخل الحمية الغذائية الخاطئة بالإفراط من بعض الآكلات ضمن أسباب تهيج الإحليل مما يؤدي لالتهاب مجرى البول وظهور حرقة التبول وألم بفتحة البول مثل القهوة أو الأطعمة الحمضية كالبرتقال أو الطماطم ، إلى جانب كثرة الشيوكولاته أو تناول المشروبات الغازية أو الكحوليات أو الأطعمة الحارة.
  • تدخل بعض أنواع العلاجات الطبية ضمن أسباب التهاب مجري البول مثل دواء بروكارديا ، فيجب التأكد مع تناول أي نوع من الأدوية أن التهاب مجري البول أو حرقة البول لم يكن من الآثار الجانبية .
  • الاستعانة بالعلاج الإشعاعي أو اللجوء لمنظار المثانة أحد أسباب ألم فتحة المهبل كعرض جانبي أو مضاعفات محتملة.
  • الإصابة بحكة وقت الممارسة الجنسية للمتزوجة يمكن أن يسبب لها ألم بفتحة البول عدة أيام ثم يختفي من تلقاء نفسه.
  • وضع أجسام غريبة بمنطقة المهبل يؤدي لتهيج وحساسية المنطقة مما يؤدي للألم والحرقة مثل وضع السدادة القطنية التي يتم الاستعانة بها وقت الدورة الشهرية لامتصاص النزيف ، في تلك الحالة يجب التوقف عن استعمالها واستبدالها بالفوطة الصحية الأكثر أمان ولا تسبب تلك المشكلة.
بخلاف تلك الأسباب التي يمكن إدارتها منزلياً لعلاج ألم فتحة المهبل ، تظهر أسباب أخرى تندرج ضمن الأسباب الطبية لألم فتحة المهبل التي يجب فيها عدم الإهمال ومراجعة الطبيب المختص على الفور تجنباً من تحول الحالة الطبية البسيطة إلى المزمنة أو الحادة ، مما يرتبط بالمزيد من الأضرار والمضاعفات.

    الأسباب الطبية لألم فتحة البول للنساء

    نقدم خلاصة الأسباب الطبية وراء ألم فتحة البول وفقاً لما يؤكده الأطباء المتخصصون ، بحيث تتعدد الأسباب ولكن التشخيص وراء المشكلة يظهر بالاختبارات الطبية التي تتراوح ما بين تحليل البول أو تحليل الدم أو الأشعة.

    التهاب المسالك البولية

    1. يعد التهاب المسالك البولية هو أكثر أسباب ألم المهبل للنساء بحيث تشعر المرأة المصابة بحرقة البول نتيجة التهاب بمجرى البول.
    2. يصاحبه أعراض أخرى كالميل لكثرة البول والدخول المتكرر للمرحاض لإفراغ المثانة ويمكن حدوث التبول الدموي.
    3. يتم تشخيص التهاب المسالك البولية بزيارة عيادة الطبيب المختص الذي يطلب تحاليل لمعرفة سبب ألم فتحة البول مثل مزرعة البول.
    4. يعد من الحالات الطبية التي يجب علاجها بسرعة لأنه يمكن أن يسبب مضاعفات أخرى مثل التهاب المثانة.

    انسداد المسالك البولية

    1. يعرف بأنه انسداد بمجرى البول مما يؤدي لتراكم البول بالمثانة ، الأمر الذي يترتب عليه تمدد الأنسجة والشعور بألم شديد بمجرى البول.
    2. يقول خبراء المسالك البولية أن الأسباب المحتملة للوصول لذلك متعددة يتم التعرف عليها عبر الاختبارات الطبية ومنها ضيق مجري البول .
    3. يحدث انسداد المسالك البولية كأحد المضاعفات كالتهاب المسالك البولية المزمن الحاد.
    4. يرجع لتركيب قسطرة لفترة زمنية طويلة.
    5. يمكن أن يحدث لأحد المضاعفات للقيام بعملية جراحية أو التعرض للعلاج الإشعاعي بمنطقة الإحليل.
    6. الإصابة ببعض أنواع من الأورام السرطانية التي يؤدي كبر حجمها إلى الضغط على مجري البول ثم انسداده مثل سرطان المبيض أو سرطان الرحم أو سرطان المثانة.
    7. حدوث صدمة أو كسر بالحوض أحد عوامل خطورة لانسداد مجرى البول.
    8. حصوات الكلى يمكن أن تستقر بمجرى البول وتسبب ألتهاب ثم انسداد ، رغم أنه من الأسباب الغير شائعة .

    التهاب المهبل

    1. التهاب المهبل أحد الأسباب لألم فتحة المهبل يصيب المرأة في أي وقت من مراحل الحياة ، بحيث يرجع إلى الغسول المهبلي أو استعمال مواد تنظيف كيميائية.
    2. يمكن أن يرجع لحالة طبية كالخلل البكتري بمنطقة المهبل بحيث تكون نسبة البكتريا الضارة أكثر من نسبة البكتريا النافعة مثل الإصابة بعدوى الخميرة أو التهاب المهبل الجرثومي.
    3. تتراوح الأعراض ما بين ألم فتحة المهبل يسبب انزعاج وعدم راحة مع حرقان بمجري البول يسبب ألم عند التبول.
    4. يمكن أن تظهر إفرازات مهبلية غريبة مصاحبة برائحة غير طبيعية.
    5. ومن ناحية أحرى ، جفاف المهبل أحد أسباب التهاب المهبل كما يسبب حرقة البول وألم بفتحة البول يرجع العامل الأكثر شيوعاً له الدخول بسن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية نتيجة نقص هرمون الاستروجين كأحد التقلبات الهرمونية المرتبطة بتلك المرحلة .

    التهاب الأحليل

    1. يؤدي التهاب الإحليل إلى ألم فتحة البول مع الشعور بحرقة عند التبول.
    2. يرجع السبب إلى التهاب الجلد نتيجة استعمال الغسول المهبلي بمنتجات مصنوعة من كيميائيات كالصابون تؤدي إلى حساسية المنطقة ولاسيما أن طبيعة الجلد تكون حساسة للغاية.
    3. تنظيف منطقة المهبل بمناديل معطرة أحد الأسباب المسببة للالتهاب والتهيج لأن تلك الأنواع من المناديل مضاف إليها مواد كيميائية تكسبها الرائحة المعطرة.

    الأمراض المنقولة جنسياً

    1. هي واحدة من أنواع العدوى المهبلية التي تنتقل من شريك الجنس عند ممارسة العلاقة الزوجية ، التي تعد من أسباب ألم فتحة البول الخاصة بالمتزوجة.
    2. كما تؤدي الإصابة بتلك الأمراض الجنسية إلى حدوث التهاب الأحليل  كأحد الأعراض والمضاعفات وهو أحد الأسباب الأخرى لألم فتحة البول.
    3. ومن الأمراض المنقولة جنسياً السيلان أو الكلاميديا  أو داء المشعرات أو الهربس التناسلي ينجم عنهم أعراض كثيرة أبرزهم ألم التبول وحرقان فتحة المهبل مع انزعاج عند الجماع ، ويمكن أن تصاحب الأعراض إفرازات مهبلية غير طبيعية غالباً تكون بلون أصفر مخضر.

    الأمراض الجلدية

    1. يمكن أن يؤدي الإصابة بأحد الأمراض الجلدية في منطقة قريبة من فتحة البول (المهبل) إلى زيادة التهيج والحساسة بالمنطقة مما يسبب الألم والحرقة.
    2. مثل الإصابة بمرض الصدفية حول منطقة المهبل.
    3. هنا يجب المتابعة مع طبيب أمراض جلدية لوصف العلاج المناسب لعلاج هذا المرض الجلدي ، بحيث السيطرة عليه وإدارة أعراضه يؤدي لعلاج ألم فتحة البول لأنه يظهر كأحد الأعراض.

    أسباب ألم فتحة البول عند مريضة السكر

    1. مرض السكر في حد ذاته لا يسبب ألم فتحة البول كأحد الأعراض المصاحبة له ، لكنه يؤثر سلبياً على قوة الجهاز المناعي.
    2. مما يزيد من فرصة الإصابة بالالتهاب مثل التهاب المسالك البولية أو الإحليل أو المثانة أو الكلى.
    3. بحيث ينصح مريضة السكر بالمتابعة المنتظمة مع الطبيب لتنظيم مستويات السكر مع اتخاذ الإجراءات الوقائية لتقليل عوامل خطر الإصابة بالالتهاب التي تضر بالصحة العامة .

    أسباب ألم فتحة البول عند النساء الحوامل

    1. المرأة الحامل من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بحرقة البول نتيجة التغير الهرموني المصاحب للحمل والتغييرات الجسدية .
    2. مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بمشاكل صحية فترة الحمل تظهر معها ألم فتحة البول مثل التهاب المسالك البولية الأكثر شيوعاً للحامل.
    3. ومن الأسباب الأخرى التهاب المهبل أو الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً أو التهاب المثانة أو التهاب الكلى ، ولكن الحامل هي من تحتاج للمزيد من الاهتمام بمتابعة الطبيب المختص للعلاج لأن تلك المشاكل تضر بسلامة الجنين وتؤدي لمضاعفات فترة الحمل.
    4. أيضاً أن الإصابة بحكة وقت الجماع أو الحساسية من المواد الكيميائية لتنظيف المهبل من عوامل الخطورة لألم فتحة البول للحامل ولاسيما أن منطقة المهبل تكون خلال فترة الحمل أكثر حساسية بفعل هرمونات الحمل.

    أسباب ألم فتحة البول بعد الولادة الطبيعية

    1. تمزق المهبل أو منطقة العجان أحد الأسباب المرتبطة بالولادة الطبيعية وخروج الجنين من قناة المهبل ، بحيث تظهر كأحد الإصابات أو المضاعفات للعملية.
    2. هنا تشعر الأم بألم بفتحة البول مع حرقة عند التبول.
    3. بحيث تحتاج إلى الراحة الجسدية وأتباع تعليمات الطبيب المختص حتى يلتئم جرح الولادة ويتم تجديد الخلايا والأنسجة مما يؤدي لالتئام التمزق ، فيختفي الألم.
    المصدر
    What causes urethra pain in men and women?Causes of Urethral Pain and Treatment Options

    مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    زر الذهاب إلى الأعلى