أسباب تأخر الدورة الشهرية بالتفصيل

Amira Badr 30 ديسمبر، 2022
أسباب تأخر الدورة الشهرية بالتفصيل

طبيعة الدورة الشهرية لدي المرأة

تستمر الدورة الشهرية داخل جسم المرأة ما يقرُب من ثمانية وعشرين يوماُ تقريباً قد تزيد أو تقل بضعة أيام قليلة، ويُعتبر تأخر الدورة الشهرية شيئاً مُقلقاً فقط إن تأخرت عن موعدها لدى الأنثي البالغة 10 أيام متواصلة.

فنزول الدورة الشهرية إن حدث بشكل مبكراً أو متأخراً أو بكمية دماء تزيد أو تقل عن المُعتاد بشكل كبير فهذا أيضاً دليلاً على دورة شهرية غير منتظمة، ويُعتبر نزول دم الطمث غير منتظم إن حدث بشكل متكرر بمقدار واحد وعشرين يوماً أو استمر نزول دم الطمث لمدة تزيد عن ثمانية أيام .

أسباب تأخر الدورة الشهرية

تتعدد الأسباب المؤدية لعدم انتظام الدورة الشهرية في موعدها لدى الفتيات والسيدات وإليكِ أبرزها واكثرها شيوعاً :

  • أشهر الأسباب التي قد تراود المرأة المتزوجة عند تأخر موعد دورتها الشهرية هي كونها ” حاملاً” لذلك إن حدث ذلك لكِ فعليك انتظار أسبوعاً كاملاً بعد موعد تأخر الدورة الشهرية ثم عمل اختبار الحمل المنزلي أو زيارة طبيبك الخاص .
  • التوتر العصبي والإجهاد الذهني من أهم أسباب اضطراب الدورة الشهرية حيثُ أن التوتر والإجهاد يؤثران على الحالة النفسية لدى المرأة وبالتالي التأثير على طبيعة سير العمليات الحيوية داخل جسمها ومنها نزول دم الدورة شهرياً بانتظام .
  • بعض مشاكل الجهاز التناسلي قد تؤدي لتأخر الدورة الشهرية ومنها إصابة المرأة بما يُعرف بـ( متلازمة تكيس المبيضين) ويعني ذلك زيادة في هرمون الذكورة “الأندر وجين” لديها ولكن يتم علاجه بمتابعة طبيب متخصص للسيدات.
  • مشاكل الوزن المختلفة .. إن زيادة وزن الجسم أو انخفاضه بشكل كبير وغير متوقع تؤدي إلى اضطراب الهرمونات المسؤولة عن نزول الدورة الشهرية وبالتالي يحدث عدم انتظامها في موعدها الشهري .
  • اضطرابات الغدة الدرقية تؤدي لعدم انتظام الدورة الشهرية وذلك لكونها مسؤولة عن إنتاج الهرمونات المسؤولة عن عملية التبويض داخل الجسم وكذلك إنتاج وتوازن الهرمونات الجنسية  .
  • تلجأ بعض السيدات المتزوجات لتناول حبوب ” منع الحمل ” وذلك لتنظيم وتحديد النسل ولكن تحتوي تلك الحبوب على هرموني “البروجستين ، الاستروجين” اللذين يعوقا المبيضين من القيام بوظيفتهما بشكل منتظم مما يؤدي لاضطراب موعد الدورة الشهرية.
  • زيادة إفراز الجسم لهرمون ( البرولاكتين ) أو هرمون اللبن في الدم قد يؤدي لتأخر موعد الدورة الشهرية أو قلة كمية الدماء وهو أمر قد يؤدي لتأخر حدوث الحمل ولكنه بسيط يتم علاجه باستشارتك لطبيب نساء متخصص .
  • بعض الأمراض المزمنة كمرض السكر وارتفاع ضغط الدم  والقولون قد تؤدي لحدوث اضطرابات في موعد نزول الدورة الشهرية .
  • ممارسة الألعاب الرياضية الصعبة والأنشطة الرياضية التي تتطلب مجهوداً جسمانياً كبيراً غالباً ما تُسبب اضطراباً في هرمونات الجسم المسؤولة عن عمليات التبويض ونزول الدورة الشهرية مما يؤدي لاضطراب موعدها لدى لاعبات الرياضة
  • الاقتراب من مرحلة توقف نزول دماء الدورة الشهرية عند السيدات أو انقطاع الطمث وهو غالباً ما يحدُث في العقد الرابع من سن المرأة.
  • قد يحدث اضطراباً في موعد الدورة لدى السيدة المُرضعة وذلك لزيادة إفراز هرمون اللبن أثناء الرضاعة وتنتهي المشكلة بانتهاء فترة الرضاعة.

ما يجب فعله عند تأخر الدورة الشهرية

هناك مجموعة من الأشياء التي يجب أن تقوم المرأة بفعلها عندما تتأخر الدورة الشهرية، أهم هذه الأشياء يكمن في الأتي:

  • في حال إن كانت المرأة متزوجة وتأخرت الدورة الشهرية عن موعدها فأول ما يجب أن تقوم به هو أن تقوم بإجراء اختبار حمل، وفي حال إن كان الاختبار إيجابي فهذا معناه بإن تأخر الدورة الشهرية طبيعي للغاية.
  • ولكن في حال إن كان الفحص الخاص بالحمل جاءت النتيجة الخاصة به سلبية فهذا معناه بإن التأخر الذي حدث للدورة الشهرية أمر غريب للغاية ولابد في هذا الحين بإن تقوم المرأة بمراجعة الطبيب المعالج لها بشكل فروي، حتى يتمكن من أن يقوم بالكشف عن الأسباب المحتملة الأخرى التي ترتب عليها تأخر الدورة الشهرية.
  • علماً بإن تلك الأسباب قد تكون نتيجةً لتعرض هذه المرأة لمجموعة من الاختلالات الهرمونية التي تكون أحدث بعض الاضطرابات في الأجهزة الكامنة في جسدها مما نتج عن ذلك في النهاية تأخر الدورة الشهرية.
  • لذلك فمثل هذه الأمور يجب أن يتم اللجوء بشكل فوري للطبيب المعالج حيث أن البحوث الطبية أشارت إلى أن تأخر الدورة الشهرية الطبيعي قد يكون لسبب واحد من سببين وهم في حال إن كانت الدورة الشهرية تبدأ للمرة الأولى أم في حال إن كانت المرأة تنتقل إلى المرحلة الخاصة بسن اليأس.
  • ومن هنا ننوه بضرورة أن تقوم المرأة بالرجوع الفوري إلى طبيب متخصص في أمراض النساء، الذي بالطبع سوف يطلب منها العديد من الفحوص وذلك حتى يطمئن على صحتها العامة، وأنها غير مصابة بأي من الأمراض الخطيرة التي تستدعي القلق.

أعراض تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات

عادة ما تصاب المرأة المتزوجة بتأخر في موعد الدورة الشهرية الخاص بها نظراً لعدة أسباب مختلفة، ويكون هذا التأخر الذي يحدث في موعد الدورة الشهرية يتسبب لها في أن يبدو عليها عدة أعراض مختلفة، وتحديداً في حال إن كان هذا التأخر من دون حدوث حمل،  حيث أن هذه الأعراض يتمثل أبرزها فيما يلي:

  • تبدأ المرأة المتزوجة في أن تعاني من تقلب في المزاج في هذه الفترة وهذا التقلب يكون بسب الخلل الهرموني الذي تعاني منه المرأة بسبب تأخر الدورة الشهرية، فتصبح المرأة متوترة وقلقة أكثر من الطبيعي وبشكل ملحوظ فقد نجدها فجأة مبتسمة ومقبلة على الحياة وسرعان ما نجدها حزينة وراغبة في الجلوس وحدها، ولكن علينا أن نشير إلى أن هذا التقلب المزاجي قد يكون أحد الأسباب التي أدت إلى تأخر الدورة الشهرية بالأساس.
  • هذا بالإضافة إلى أن تأخر موعد الدورة الشهرية لدى المرأة المتزوجة يجعلها تصاب ببعض الوزن الزائد، فهذا الوزن الزائد يكون فقط مكتسباً نظراً للتغير الذي حدث في الهرمونات والذي أدى إلى عدم نزول الدورة الشهرية في موعدها الطبيعي، وهنا علينا أن نشير إلى أن الزيادة المبالغ فيها في وزن المرأة فهي تحدث اضطراب بالغ في الدورة الشهرية لدى المرأة، وذلك نظراً لكون الدهون الكامنة في الجسم تقوم بالتأثير على معدل هرمون الإستروجين الذي يُفرز من قبل جسم المرأة، مما يؤدي في النهاية إلى عدم انتظام الدورة الشهرية لدى السيدات المتزوجات.
  • وهذا بالإضافة إلى أن المرأة المتزوجة التي تأخرت لديها الدورة الشهرية عن موعدها المحدد من دون حمل فهنا قد تلاحظ بإن هناك حب شباب بدأ في أن يظهر على وجهها وعلى باقي أنحاء جسدها، فتلك الحبوب تكون نتيجةً لكون الهرمونات التي يفرزها جسد المرـأة المتزوجة تتعرض لبعض الاضطراب، ولكن هذه الحبوب تعتبر واحدة من الأعراض التي تظهر على النساء اللواتي يتعرضن لتأخر في الدورة الشهرية من دون حمل.
  • ومن أهم الأعراض التي تظهر على المرأة المتزوجة عندما تتأخر لديها الدورة الشهرية هي أنها تكون معرضة للإصابة بالعديد من الاضطرابات التي تحدث في الجهاز الهضمي الخاص بها، فمن الممكن أن تتمثل هذه الاضطرابات في الرغبة في القيء والغثيان بشكل دائم أو الشعور بالامتلاء والانتفاخ، ومن الممكن أن تصاب السيدة المتزوجة في هذه الفترة بالعسر الهضمي نظراً لإن الهرمونات تكون في ذاك الحين غير متوازنة.
  • كما أن في هذه الفترة التي تتأخر فيها الدورة الشهرية لدى السيدات المتزوجات نجدهن يلحظن بإن هناك بعض من الإفرازات المهبلية تصيبهن في غصون هذه الفترة، وغالباً ما تكون تلك الإفرازات مختلفة بعض الشيء عن أي من الإفرازات التي توجد لديهن في أي وقت من الأوقات السابقة، فتختلف هذه الإفرازات عن غيرها في عدة أشياء سواء في الكثافة أو اللزوجة، أو اللون فمن الممكن أن  تكون تلك الإفرازات ذا لون أبيض أو لون مائل للأصفر الداكن بعض الشيء.

أسئلة شائعة

متى يعتبر تأخر الدورة غير طبيعي؟

عادة ما تأتي الدورة الشهرية بمعدل طبيعي في غصون 21 يوم حتى 35 منذ نهاية أخر يوم في الدورة الشهرية السابقة، ولكن في حال إن لم تعاني المرأة من أي من الأسباب التي تجعل الدورة الشهرية تتأخر ولكنها بالفعل تأخرت عن 45 يوم من أخر دورة شهرية سابقة ففي هذه الحالة على المرأة بإن تقوم بالرجوع إلى طبيب مختص في أمراض النساء.

كيف انزل الدورة الشهرية في دقيقة؟

من ابرز الطرق التي تساعد في تنزيل الدورة ما يلي:
– العمل على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، ولكن يجب تجنب ممارسة التمارين القاسية.
– العمل على ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على الاسترخاء كاليوغا أو غيرها من الأشياء التي تساعد على الاسترخاء.
– تناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والألياف والمعادن التي تعزز من صحة الجسم.