أفضل مرهم لعلاج البواسير للحامل

أفضل مرهم لعلاج البواسير للحامل

عبر أنا مامي نوضح أفضل مرهم لعلاج البواسير للحامل مع الطرق العلاجية لتسكين الألم التي تعد من المشاكل الشائعة فترة الحمل ثم تتحسن بالولادة خلال أسابيع أو شهور قليلة من وضع المولود الجديد.

مرهم سيديبروكت

  1. تعد من المراهم الموضعية الفعالة لعلاج ألم البواسير يعمل كمخدر سريع لتخفيف ألم الالتهاب والحرقان وعلاج تهيج البواسير.
  2. يحتوي على مواد فعالة تعمل كمضادات للالتهابات  لتخدير الألم مثل مادة الهيدروكورتيزون ومادة لسينكوكايين.

مرهم نيو هيموران

  1. يكون من المراهم السريعة في علاج ألم البواسير الشديد الداخلي أو الخارجي.
  2. يتكون ن مواد فعالة سريعة النتيجة لعلاج ألم وتخفيف التهيج والالتهاب مثل مادة الليدوكايين التي تعمل كمسكن ومخدر للألم ، ومادة زنك أوكسيد التي تعمل كمضاد للالتهاب والتهيج ، إضافة إلى مواد فعالة أخرى يكون آلية عملها إدارة أعراض البواسير وعلاج الالتهاب والتهيج.

مرهم بروكتو فور

  1. يحتوي على مواد فعالة قوية لعلاج ألم البواسير للحامل يوصى الأطباء باستعماله فترة الحمل نظراً لأمانه على الجنين.
  2. يحتوي على مواد فعالة تعمل كمضادات حيوية لعلاج الالتهاب والتهيج بمنطقة فتحة الشرج والمستقيم.
  3. يعمل كمخدر موضعي لتسكين الألم بسرعة ، كما يدخل ضمن أدوية مضادات الالتهاب لعلاج التهيج والحرقان.

مرهم نيو هيلار

  1. تعد من أفضل المراهم الموصوفة من قبل الأطباء المتخصصون لعلاج البواسير فترة الحمل بشكل فعال وقوي بهدف تخفيف الأعراض وعلاج التهاب البواسير الداخلية والخارجية.
  2. يخفف من ألم الشرخ بداخل فتحة الشرج لإدارة الأعراض والسيطرة عليها.
  3. يجدد الخلايا والأنسجة القديمة أو المتهيجة أو الملتهبة بهدف علاج ألم فتحة الشرج.
  4. يظهر الجرح بمنطقة المستقيم وفتحة الشرج.

طريقة استعمال مرهم البواسير للحامل

  1. المراهم من أهم العلاجات الطبية للبواسير والسيطرة على الألم والتهيج والالتهاب بسرعة ، الأمر الذي يرتبط بطريقة استعماله بشكل صحيح لإدارة الألم.
  2. بزيارة الطبيب المختص يوصف أحد المراهم لعلاج البواسير كما يشرح طريقة استعماله بشكل صحيح لتسكين الألم بسرعة خلال دقائق من وضعه على مكان الألم.
  3. أول خطوة يوصى السيدة الحامل قبل وضع المراهم بملء حوض استحمام للنقع فيه لمدة ربع ساعة أو ثلث ساعة يحتوي على مياه دافئة التي يكون لها دور كبير في تخفيف الألم من خلال استرخاء أنسجة المستقيم من الداخل وتسكينها.
  4. بعد الخروج من حوض الاستحمام يجب التأكد من تنشيف المنطقة بشكل جيد لإزالة آثار المياه.
  5. الحصول على قطرات قليلة من المرهم بعد التأكد من جفاف المنطقة ، ثم وضعها على مكان الألم بأكمله.
  6. يتم وضع المرهم ثلاث مرات في اليوم ، في كل مرة يتم تكرار نفس الخطوات لتسكين الألم وتخفيفه بسرعة.

علاج البواسير للحامل في الشهر الثامن

  1. ألم البواسير للحامل من المشاكل التي تظهر في المرحلة الأخير بشكل خاص ، نتيجة لكبر وزن الجنين وتحمله على أنسجة وأوردة المستقيم مما يعرضه للشرج ، كما أن هرمونات الحمل تعمل على زيادة تدفق الدم إلى أوردة فتحة الشرج والمستقيم مما يعرضها للتضخم ، فكل هذه العوامل تساهم في ظهور ألم البواسير للحامل.
  2. في هذا الإطار يقدم الأطباء المتخصصون مجموعة من النصائح لكي تتبعها السيدة الحامل لمساعدتها على علاج البواسير وتخفيف الألم.
  3. اللجوء إلى العلاجات الطبية مثل المراهم الموضعية أو أدوية مسكنات الألم أو الأدوية المضادة للالتهاب والتهيج ، مع مراعاة استعمالها تحت إشراف الطبيب المختص لوصف الأنواع المثبت علمياً أمانه فترة الحمل على صحة الأم الحامل والطفل النامي.
  4. النقع في حوض ماء دافئ أو اللجوء إلى الكمادات الدافئة من العلاجات الطبيعية المنزلية السريعة لعلاج ألم البواسير ، لأن الماء الدافئ يعمل مضاد للألم .

علاج البواسير للحامل في المنزل

  1. يمكن للأم الحامل السيطرة على ألم البواسير وتسريعه علاجه من خلال أتباع بعض الطرق والوصفات المنزلية العلاجية بشكل طبيعي.
  2. أتباع نظام غذائي صحي يهدف إلى علاج الإمساك والوقاية منه لأن صلابة البراز يؤدي لتفاقم أعراض البواسير لأنه يضغط على أوردة المستقيم ويعرضها للتورم أو الشروخ نتيجة محاولات الأم الحامل للضغط لدفع البراز عبر المستقيم.
  3. الإكثار من شرب المياه وتناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف كالفواكه والخضروات لدورهما في علاج والوقاية من الإمساك.
  4. تجنب استعمال المواد المهيجة للبواسير مثل الصابون أو المناديل المعطرة أو غيرها من مواد التنظيف التي تحتوي على مواد كيميائية ، حيث عند مسح المنطقة بعد التبرز لا يتم اللجوء إليه ، أنما يتم مسحها بقطعة قماشة رقيقة ناعمة برفق لمنع تهيج أو خدش المنطقة.
  5. تجنب الضغط على مكان الألم عند النوم أو الجلوس أو الاستلقاء ، هذا يحدث باستعمال الوضعيات التي تهدف لعدم التحميل على المنطقة مثل استعمال الجانب الأيمن أو الجانب الأيسر.
  6. الابتعاد عن النوم أو الاستلقاء على منطقة الظهر لأنها تزيد من تفاقم أعراض البواسير ، كما تسبب للأم الحامل بعض الآلام في الظهر والعمود الفقري.
  7. الابتعاد عن الإجهاد البدني كالأعمال الشاقة أو حمل الأوزان الثقيلة لمنع تفاقم أعراض البواسير ، إلى جانب استبعاد عوامل خطورة لحدوث مضاعفات أثناء الحمل.
  8. الابتعاد عن الجلوس فترة زمنية طويلة.
  9. ممارسة التمارين الرياضية التي تهدف لتقوية عضلات الحوض والمستقيم لأن ضعف العضلات والأربطة الخاصة المستقيم أو المحيطة به من عوامل خطورة لألم البواسير أو تفاقم الأعراض مثل تمرين كيجل.

علامات الخطورة لألم البواسير للحامل

  1. ينصح السيدة الحامل المصابة بألم البواسير بضرورة مراجعة الطبيب مع ظهور بعض الأعراض التي تشير لتفاقم الأعراض وتدهون الحالة الصحية للبواسير.
  2. زيادة ألم البواسير مع عدم تحسن الأعراض أو ألم البواسير المستمر الذي لا يتحسن.
  3. الشعور بالتعب والألم المستمر أثناء الحركة أو الجلوس.
  4. المعاناة من الألم والحكة والحرقان المتواصل عند الجلوس على المقعد.
  5. نزول قطرات دموية من منطقة المستقيم أو فتحة الشرج.
  6. الشعور بأعراض مقلقة كالقشعريرة أو اضطراب عملية التنفس أو اضطراب نبضات القلب أو الدوخة.

هل يستمر ألم البواسير بعد الولادة

  1. بسؤال الأطباء المتخصصون بواسير الولادة متى تروح ؟ وهل تختفي البواسير الخارجية للحامل بعد وضع الطفل النامي؟
  2. يرد الأطباء المتخصصون أن من المتوقع اختفاء ألم البواسير بعد الولادة  نتيجة انتظام الهرمونات مع زوال الضغط على أوردة وأربطة المستقيم التي كانت تحدث بفعل تحميل الجنين فترة نموه داخل الرحم طول فترة الحمل.
  3. أما عن المدة الزمنية فأنها تختلف من سيدة لأخرى وفقاُ لشدة الألم وتشخيصه (البواسير الداخلية ، البواسير الخارجية ، البواسير الداخلية والخارجية) ، أيضاً يساهم نوع الولادة في فترة العلاج لأن الولادة الطبيعية مرتبط بألم البواسير مقارنة بالولادة القيصرية نتيجة لقوة الدفع أثناء العملية لخروج الطفل من قناة الولادة إلى العالم الخارجي.
  4. بشكل عام ، يختفي ألم البواسير بعد الولادة خلال القليل من الأسابيع أو عدة أشهر قليلة.
  5. ومن ناحية أخرى ، بعض الأمهات بعد وضع أطفالهن لم يختفي معهن ألم البواسير بعد الولادة ، حيث يقل شدة الألم لكنه مستمر ، هذا يحدث في حالات ألم البواسير الشديد ولاسيما البواسير الداخلية مع الولادة المهبلية.
  6. في حالة عدم تحسن الأعراض بعد الولادة بأسابيع يجري الطبيب اختبارات طبية لتقييم شدة الألم موقعه ، حيث يوصى الطبيب بالعلاج النهائي لتخفيف ألم البواسير من خلال إجراء عملية جراحية لإزالة البواسير ، مما يؤدي للتعافي.
المصدر
Treatment for Hemorrhoids During PregnancyWhat can I do to treat hemorrhoids during pregnancy?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى