أفضل وقت للجماع بعد نزول البويضة لحدوث حمل مؤكد

سلفانا نعوم 26 سبتمبر، 2022
أفضل وقت للجماع بعد نزول البويضة لحدوث حمل مؤكد

أفضل وقت للجماع بعد نزول البويضة لحدوث حمل مؤكد

  • تحرص النساء المتزوجات اللواتي تخطط للحمل على متابعة موعد نزول البويضة من المبيض ، التي تعد مؤشر لارتفاع فرصة الإنجاب ، فيكون هو الوقت المناسب للبدء في ممارسة الجماع.
  • يقول أطباء النساء أن أفضل وقت للجماع لحدوث حمل أن يكون في نفس يوم نزول البويضة ، وذلك لأن البويضة تعيش لمدة 24 ساعة ، إذ أن لكي يحدث حمل يجب أن تخصب خلال فترة حياتها من الحيوان المنوي قبل أن تموت.
  • لذا يجب على المرأة المتزوجة متابعة نافذة الخصوبة للتعرف على أفضل وقت للتلقيح الذي يكون في موعد نزول البويضة.

عدد مرات الجماع بعد نزول البويضة لحدوث حمل

  • عادة تنزل البويضة  في منتصف الدورة الشهرية وبشكل تقريبي بعد 14 يوم من اليوم الأول لفترة الحيض المنتظمة ، وهذا الوقت الذي يرتفع فيه فرصة الحمل ، ولكن يوصى الأطباء بتجنب الجماع قبل البدء في نافذة الخصوبة بأربعة أيام على الأقل لضمان جودة السائل المنوي والحيوانات المنوية.
  • أن عدد مرات الجماع لحدوث حمل هو أمر متروك بين الزوجين ، ولكن يقترح الأطباء متابعة نزول البويضة ليكون يوم انفجارها هو أفضل وقت للجماع لحدوث حمل .
  • بالإضافة إلى ذلك ينصح بالجماع قبل نزول البويضة بشكل منتظم في الثلاثة أيام التي تسبق انفجارها ، وذلك للسماح بدخول الملايين من الحيوانات المنوية عبر المهبل والسباحة للرحم ، مما يضمن أن تجد البويضة بعد خروجها من المبيض العديد من الحيوانات المنوية ، والذي يؤدي تخصيبها من أي منهما إلى الحمل وتحقيق حلم الإنجاب.

للمزيد نرشح لكي قراءة مقال تجاربكم مع علامات تلقيح البويضة.

أفضل وقت للجماع بعد نزول البويضة للحمل بولد

  • انفجار البويضة والجماع للحمل بولد هو من الموضوعات الهامة التي تثير اهتمام المتزوجين الذين يرغبون في التخطيط لنوع الجنين قبل الحمل لممارسة العلاقة الجنسية في الوقت الذي يرتفع فيه فرصة الحمل بولد بشكل مضمون.
  • حيث يؤكد الأطباء أن الطريقة الوحيدة المضمونة للحمل بولد هو اللجوء للحقن المجهري لوجود تقنية في معامل الخصوبة تسمح بذلك تعتمد على عزل الحيوانات المنوية الذكرية عن الأنثوية مما يؤدي لتخصيب البويضة من الحيوان المنوي الذكري للحمل بولد ، أو تخصيب البويضة من الحيوان المنوي الأنثوي للحمل بفتاة.
  • ولكن لا توجد طريقة مضمونة تعتمد على الجماع للحمل بولد فلم تتوفر تقنية تعزل الحيوانات المنوية الذكرية عن الأنوثة داخل الرحم لتحديد نوع الجنين.
  • ولكن هناك بعض الطرق التي توصل لها العلماء تستهدف إلى زيادة فرصة الحمل بولد ، والتي تعتمد على دراسة طبيعة الحيوانات المنوية داخل بيئة الرحم.
  • حيث أشارت الدراسات العلمية أن الحيوان المنوي الذكري يتسم بسرعة السباحة داخل الجهاز التناسلي الأنثوي ، في المقابل يعيش فترة زمنية قصيرة ، بالتالي ينصح للحمل بولد أن تتم العلاقة الجنسية في يوم نزول البويضة بالضبط .

للمزيد نرشح لكي قراءة مقال مين جربت طريقة الحمل بولد ونجحت.

وأيضاً قد يعجبك قراءة مقال حجم البويضة 20 متى تنفجر للحمل بولد.

أفضل وقت للجماع بعد نزول البويضة للحمل بفتاة

  • استكمالاً للحديث عن أفضل وقت للجماع حسب نوع الجنين ، أشارت الأبحاث أن الحيوانات المنوية المسئولة عن الحمل بفتاة تتسم بالسرعة البطئية مقابل طول فترة الحياة .
  • ومن هنا يقترح أن تتم ممارسة الجماع للحمل بفتاة قبل نزول البويضة بيومين أو ثلاثة أيام ، مما يساهم في سباحة الحيوانات المنوية الأنثوية للرحم لتخصيب البويضة ، في حين أن هذا الوقت للجماع يؤدي لموت الحيوانات المنوية الذكرية نتيجة قصر مدة حياتها مما يزيد من فرصة الحمل بفتاة.

كم مرة اجامع في أيام التبويض للحمل بولد

  • وفقاً لنتائج الدراسات العلمية ، فأن يمكن ممارسة الجماع للحمل بولد مرتين المرة الأولى في يوم نزول البويضة من المبيض ، أما المرة الثانية في اليوم السابق لنزولها.
  • هذا يساهم في سرعة سباحة الحيوانات المنوية الذكرية للرحم لتخصيب البويضة لكونها أسرع من الحيوانات المنوية الأنثوية.

أفضل وقت للجماع للحمل الصباح أو المساء

  • يقول الأطباء أن أفضل وقت للجماع للحمل هو متابعة نزول البويضة التي تكون أيام التلقيح الأكثر فرصة للحمل ، ولكن حين الحديث عن وقت العلاقة الجنسية في الصباح أو المساء ، فأن الخيار الأفضل لرفع فرصة تخصيب البويضة في الصباح الباكر.
  • وذلك لأن الدراسات العلمية أثبتت أن عدد الحيوانات المنوية عند الرجل تكون أكثر جودة وعدداً في فترة الصباح مقارنة بفترة المساء ، بالتالي كلما كان بالإمكان ممارسة الجماع في الصباح كلما كان أفضل لتسريع الحمل بين المتزوجين.

متى يكون أفضل وقت للجماع بعد الدورة

  • من اليوم الأول للدورة الشهرية يبدأ المبيض في إنتاج البويضة التي تنمو ويزيد حجمها ونضجها يوم بعد يوم للوصول للحجم المناسب للحمل ثم تنفجر ، وعادة يحدث ذلك في منتصف أيام الدورة الشهرية  المنتظمة في اليوم ال14 للدورة التي تنزل كل 28 يوم ، وهذا يكون أفضل وقت للجماع بعد الدورة.
  • ولكن ينصح المرأة بعد انتهاء فترة الحيض بزيارة عيادة طبيب النساء للخضوع إلى فحص الموجات الفوق الصوتية الذي يظهر صورة كاملة عن جميع الأعضاء التناسلية الأنثوية ، بما في ذلك المبيض.
  • وهنا يتمكن الطبيب من فحص المبيض ومراحل تطور البويضة ، ومن ثم يحدد أفضل وقت للجماع حين تنفجر البويضة من المبيض ، حيث يضع للمتزوجين أفضل أيام للجماع وعدد المرات اللازمة لحدو ث حمل ، والتي تختلف من مرأة لأخرى حسب فترة الأباضة لديها.

تجربتي في تتبع نزول البويضة لحدوث حمل

  • تسعى المرأة إلى متابعة نزول البويضة لكي تمارس العلاقة الجنسية ، ونظراً للتطور التكنولوجي في مجال الطب هناك اختبارات تساعد على تتبع الإباضة بشكل سهل ومضمون لمعرفة أيام التلقيح والتعرف على نافذة الخصوبة للحمل ، والذي يعرف باسم (تحليل التبويض المنزلي).
  • تجارب النساء تؤكد على أنه الخيار الأمثل لمتابعة نزول البويضة للحمل ولاسيما أن طريقة استعماله بسيطة ويمكن الحصول عليه بسهولة لتوافره في الصيدلية.
  • تعتمد آلية عمله على قياس نسبة هرمون اللوتين اللوتين (LH) في البول ، بحيث يكون الجهاز حساس لفحص هذا الهرمون الذي يدل ارتفاع مستوياته على أن المرأة على وشك الدخول في مرحلة الإباضة ونزول البويضة ، وهنا عليها الاستعداد لممارسة العلاقة الجنسية.
  • وعن طريقة استعماله ، تقوم المرأة بوضع عينة قليلة من البول على شريط الاختبار لتظهر النتيجة خلال دقائق قليلة ، حيث يشير الخط الغامق إلى قرب نزول البويضة خلال ساعات قليلة ، بينما الخط الخفيف أو الضعيف دليل على عدم الإباضة.
  • يفضل أن يتم الاختبار على عينة البول في الصباح الباكر قبل تناول الأطعمة أو المشروبات لضمان تمركز هرمون اللوتين في عينة البول ، مما يرتبط بدقة النتيجة.

أفضل وقت للجماع بعد اختبار التبويض

  • حين اللجوء لاختبار التبويض للتعرف على نافذة الخصوبة للحمل ، ينصح المرأة بالاستعداد للبدء في ممارسة العلاقة الجنسية حين ترتفع مستويات هرمون اللوتين ، والتي يمنح إشارة إيجابية أن البويضة على وشك الانفجار خلال ساعات من 12 إلى 24 ساعة ، وهذا يظهر من خلال ظهور خطان واضحان بلون غامق أو داكن.
  • وهنا ينصح أن تقوم المرأة بالاستعداد لممارسة العلاقة الجنسية في يوم الحصول على تلك النتيجة لمدة ثلاثة أيام متواصلة ، مما يساهم في دخول أعداد كبيرة من الحيوانات المنوية إلى المهبل ، بالتالي تخصب مما يحقق حلم الإنجاب.