أنواع خيوط الولادة

أنواع خيوط الولادة

عبر أنا مامي نقدم أنواع خيوط الولادة ، تعد خيوط الولادة من أكثر الأمور المقلقة للمرأة الحامل قرب موعد الولادة وتتساءل عن الخيوط المستخدمة للخياطة بعد نزول الجنين من الرحم وأنواعها وكيف تختفي، وهذا ما نقدمه اليوم، وفي البداية نوضح أبرز أنواع خيوط  الولادة فيما يلي:

  • تتعدد وتتنوع أنواع خيوط الولادة ما بين الخيط القابل للامتصاص والخيط الغير قابل للامتصاص .
  • تعد الخيوط القابلة للامتصاص أفضل من الخيوط الغير قابلة للامتصاص، ويرجع السبب في ذلك إلى أن الخيوط القابلة للامتصاص تذوب من تلقاء نفسها ، وبالتالي لا تزال من قبل الطبيب، حيث تتولى أنسجة الجسم مسئولة إذابتها.
  • كما توجد خيوط مصنوعة من مواد طبيعية وخيوط مصنوعة من مواد صناعية.
  • إلى جانب ذلك، يوجد خيوط مصنوعة من خيط واحد وخيوط مصنوعة من عدة خيوط صغيرة ومضفرة معاً.
  • يعد الخيط الواحد هو الأفضل والأسهل لأنه يسهل من المرور عبر أنسجة الجسم.
  • وعن الخيوط الغير قابلة للامتصاص  فأنها متنوعة أبرزها خيط نايلون وخيط الحرير ، وخيط برولين وخيط بوليستر.
  • والفرق بين الخيوط الغير قابلة للامتصاص يتمثل في أن كل من خيط نايلون وخيط الحرير مصنوع من مواد طبيعية.
  • بينما خيط برولين وخيط بوليستر مصنوع من مواد صناعية.
  • بالإضافة إلى ذلك، تختلف خيوط الولادة من حيث اللون فيوجد خطوط زرقاء اللون، وخيوط خضراء اللون، وخيوط أرجوانية اللون، وخيوط بنفسجية اللون.

طريقة إزالة خيوط الولادة

  • تختلف طريقة إزالة خيوط الولادة باختلاف نوع الخيط المستخدم في الخياطة.
  • في الغالب تزال الخيوط من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى الاستعانة بطبيب متخصص.
  • في الغالب، يميل الأطباء إلى استخدام خيوط قابلة للذوبان وهي خيوط مصنوعة من مواد تذوب من تلقاء نفسها.
  • أما في حالة استخدام خيوط من النوع الغير قابل للذوبان يحتاج الأمر إلى زيارة طبيب لإزالة الخيوط.
  • ومما بالجدير بالذكر أن أثناء الخياطة لا تشعر المرأة بالألم نظراً لتخديرها من قبل الطبيب ولكن بعد انتهاء مفعول المخدر تبدأ في الشعور بالألم.
  • لمعرفة معلومات تفصيلية عن طريقة إزالة خيوط الولادة الطبيعية والقيصرية يرجو قراءة هذا المقال متى تطيح خيوط الولادة القيصرية أو الطبيعية

علامات الشفاء من خيوط الولادة

نقدم للسيدات علامات الشفاء من خيوط الولادة التي تشير إلى التئام جرح العملية، وقبل ذلك  يجب أولاً أن نشير إلى أهمية المتابعة الطبية بعد الولادة حتى إخبار الطبيب بالتئام الجرح، وعن علامات الشفاء من خيوط الولادة تتمثل فيما يلي:

  1. تشعر الأم باختفاء علامات الألم الموجود في المكان الذي تم خياطته.
  2. تلاحظ الأم تحسن في نشاطها اليومي، إذ تستطيع القيام بأعمالها المنزلية البسيطة، إلى جانب القيام بدروها كأم لطفل رضيع.
  3. تستطيع الأم رؤية التئام جرح العملية بعينها بمجرد النظر إلى مكان الجرح.

نصائح  لالتئام جرح الولادة

تحتاج السيدات بعد الولادة إلى بعض النصائح والإرشادات التي تساعد على التئام جرح الولادة وعدم فتحه، وهذا ما نقدمه في بعض النقاط :

مقالات ذات صلة
  • يجب الاهتمام بمكان الخياطة ومراقبته أول بأول مع التواصل مع الطبيب فور ملاحظة أي عرض غريب مثل تكوين صديد حول مكان الخياطة أو فتح الجرح.
  • يجب أتباع كافة التعليمات والإرشادات التي يقدمها الطبيب خاصة التعليمات المتعلقة بتنظيف وتعقيم المنطقة التي تم خياطتها.
  • عند الشعور بألم، يمكن الاستعانة بدواء طبي مسكن للألم بعد الحصول على موافقة الطبيب الذي يصف دواء آمن لرضاعة المولود الجديد.
  • على المرأة الراحة التامة مع تجنب الحركة المتزايدة أو رفع الأوزان الثقيلة أو ممارسة أعمال منزلية تحتاج إلى جهد بدني وجسدي، كما يفضل طلب المساعدة من الزوج أو الأم أو أحد الأصدقاء، الأمر الذي يسرع من التعافي والتئام الجرح.
  • ينصح بضرورة الامتناع عن ممارسة التمارين الرياضية لأنها تعرض المرأة بعد الولادة إلى خطر فتح جرح العملية، ومما بالجدير بالذكر أن تميل العديد من الأمهات بعد الولادة إلى ممارسة التمارين الرياضية بهدف خسارة الوزن الزائد خلال فترة الحمل، الأمر الذي ينجم عنه فتح جرح العملية، إذ يجب الانتظار حتى التئام جرح العملية، ومن ثم أداء التمارين الرياضية.
  • بعد الولادة ، يكون من الهام والضروري على الأم ارتداء الملابس الواسعة لأن الملابس الضيقة تضغط على مكان جرح العملية وتسبب الالتهاب أو التهيج أو فتح مكان الخياطة.
  • يحذر من انحناء الجسم لأنه يزيد من خطر فتح جرح العملية.
  • يحذر من أداء الجماع والاتصال الجنسي بعد الولادة أو قبل التئام الجرح لأن هذا من شأنه فتح مكان جرح العملية.
  • يجب الاهتمام بالحمية الغذائية وتناول أطعمة صحية تسرع من التئام الجرح إلى جانب رفع مستوى العناصر الغذائية الموجود في لبن حلمة الثدي الذي يتغذى عليه المولود الجديد، إذ يفضل تناول الأطعمة الغنية بعناصر الكالسيوم والماغنسيوم والزنك وحمض الفوليك والحديد إلى جانب منع تناول الأطعمة المضرة مثل الوجبات السريعة والأطعمة الجاهزة والأطعمة الدهنية والأطعمة السكرية.

علامات خيوط الولادة الخطيرة

بعد الولادة، يجب على المرأة الاهتمام بمكان الخياطة ومراقبته تجنباً من حدوث مضاعفات صحية مثل تعرضه للفساد أو التلوث أو وصول البكتريا والميكروبات إليه ، الأمر الذي ينجم عنه الإصابة بعدوى فطرية أو بكترية، وسوف نقدم علامات خطيرة تستدعي استشارة طبيب متخصص على الفور فيما يلي:

  • يجب زيارة طبيب متخصص عند إصابة المرأة بالحمى أو الحرارة المرتفعة التي تزيد عن 38 درجة منوية.
  • يجب زيارة طبيب متخصص عند ملاحظة المرأة صديد حول مكان الخياطة.
  • يجب زيارة طبيب متخصص عند ملاحظة المرأة فتح مكان الخياطة.
  • يجب زيارة طبيب متخصص عند شعور المرأة بألم شديد وحاد ومستمر صادر من مكان الخياطة.
  • يجب زيارة طبيب متخصص عند ملاحظة المرأة احمرار أو تورم المكان المحيط بالخياطة أو مكان الخياطة.
  • يجب زيارة طبيب متخصص عند ملاحظة المرأة رائحة كريهة أو قبيحة لخيوط الولادة.

بعد أن تعرفنا بالتفصيل على أنواع خيوط الولادة ، يجب التأكيد على أهمية المتابعة الدورية مع الطبيب المختص بعد الولادة حتى الاطمئنان على جرح العملية وتجنب فتحه أو تعرضه للفساد والتلوث.

المصدر
Everything You Need to Know About Surgical SuturesC-Section Scars: What to Expect During and After Healing

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى