أهم أسباب ضعف المبايض وعلاجه

إليكِ مقالاً عن أهم أسباب ضعف المبايض وعلاجه ، يسعى كل من الرجل والمرأة في بداية حياتهما الزوجية إلى بناء حالة من الاستقرار العائلي وذلك من خلال تكون عائلة صغيرة سعيدة بها أطفالاً صغار، ولكن تأخر حدوث الحمل لدي المرأة خاصة بعد مرور السنة الأولي من الزواج يُعد من أكثر الأمور التي تؤرق حياة الزوجين وتؤثر على استقرار حياتهما الزوجية ، وتبدأ محاولاتهما في السعي طبياً لمعرفة أسباب  تأخر حدوث الحمل،  وواحدة من أهم الأسباب الطبية التي تُسبب العقم أو تأخر الإنجاب لدى المرأة هي ضعف المبايض، وهي مشكلة شائعة الانتشار ما بين السيدات وتوجد لها حلول طبية مُجدية خاصةً لإذا تم إكتشافها وعلاجها في سن مبكر، لذلك إليكم اليوم مقالاً طبياً عن أهم أسباب ضعف المبايض وعلاجه من موقع أنا مامي .

أهم أسباب ضعف المبايض وعلاجه

مفهوم ضعف المبايض

هو واحداً من أهم أسباب تأخر عملية الحمل والإنجاب لدى المرأة ، ويحدث نتيجة لضعف قدرة المبيضين على إنتاج البويضات الأنثوية الناضجة كاملة التكوين أو إنتاجها بشكل مشوه غير صالحة للإخصاب المنوي .

فالمبيضين هم المسئول الأول عن حدوث عملية التبويض لدى السيدات وذلك من خلال قيامهما بوظيفتين في غاية الأهمية وهم:

  1. إنتاج كل من هرموني البروجيستيرون والاستروجين المسؤولين عن تهيئة جسم المرأة هرمونياً لإستقبال الحمل .
  2. حدوث عملية التبويض من خلال إنتاج كل من المبيضين للبويضات الأنثوية ناضجة التكوين حتي يتم تخصيبها بواسطة الحيوان المنوي ، لتنغرس بعد ذلك في بطانة الرحم وتبدأ عملية الحمل .

أسباب ضعف المبايض

  1. من أبرز أسباب حدوث ضعف المبايض عن السيدات هو وجود خلل في زيادة الإفرازات الهرمونية للغدة الدرقية .
  2. وجود بعض التكيسات على المبيض والتي تعوقه عن إنتاج البويضات بشكل سليم .
  3. اضطرابات الوزن الحادة سواءً بالزيادة أو النقصان.
  4. زيادة سن المرأة حيث تضعف عملية التبويض بالتدريج مع زيادة العمر خاصة بعد سن الـ 35
  5. زيادة إفراز الجسم لهرمون البرولاكتين ( هرمون اللبن لدى الأم ) .
  6. إصابة الرحم بالتليف أو وجود بعض الأورام الحميدة أو الخبيثة .
  7. عدم انتظام الدورة الدموية الشهرية لدى المرأة تؤثر على إنتظام وجودة عملية التبويض .
  8. المعاناة من بعض التشوهات الخلقية في الجهاز التناسلي للمرأة .

أعراض ضعف المبايض

يمكن الكشف عن ضعف العملية التبيويضية لدى المرأة من خلال وجود عدة أعراض ظاهرة على الجسم ومن أهمها :

  1. ضعف القدرة الجنسية لدى المرأة وفتور الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية .
  2. إضطرابات في الموعد الشهري لنزول دم الدورة الشهرية .
  3. الشعور بجفاف شديد في المهبل خاصة في أيام التبويض .
  4. الإصابة بضيق في التنفس وارتفاع في درجة حرارة الجسم وشدة التعرق .
  5. تأخر حدوث الحمل بشكل ملحوظ لفترة زمنية طويلة .
  6. الاضطرابات النفسية والمزاجية الدائمة مثل التوتر والقل والإصابة بالاكتئاب .

علاج ضعف المبايض

إذا شعرتي بأحد هذه الأعراض بصفة متكررة فعليك التوجه لزيارة طبيب ، حيثُ يكمن حل أية مشكلة طبية بشكل صحيح وفعال ، في التوجه إلى زيارة الطبيب المُختص ليتمكن من إرشادك إلى العلاج الفعال والآمن والذي يخصلك من مشكلتك الصحية مهما كانت .

كما يمكنك وقاية نفسكٍ من الإصابة بضعف عملية التبويض من خلال إتباع عدة عادات صحية تساعدك على تجنب حدوث هذه المشكلة ومنها :

  • الاسترخاء والابتعاد تماماً عن الانفعالات النفسية والعصبية .
  • الانتظام على تناول نظام غذائي صحي ومتوازن بعيداً عن الطعام كثير الدهون أو الأملاح .
  • الامتناع عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية وكذلك المشروبات المنبهة عالية الكافيين كالشاي والقهوة .
  • تناول المشروبات العشبية الدافئة كالبابونج والينسون والشمر والقرفة والبردقوش لما لها من تأثير فعال في إعادة توازن هرمونات الجسم الأنثوية والتهدئة من الانفعالات والضغوط النفسية