معلومات عن ابر منع الحمل للنساء مميزاتها واضرارها

تعد ابر منع الحمل للنساء هي أحد الخيارات المميزة جدًا التي تناسب الكثيرين من السيدات مما يجعلها خيار أمن للعديد من السيدات، ولكن في نفس الوقت قد تكون إبر منع الحمل غير مناسبة خاصة للسيدات اللاتي يعانين من الأمراض المزمنة، ويوجد ثلاثة أنواع من حقن منع الحمل والتي تختلف فاعليتها ما بين شهر وحتى ثلاثة أشهر، وسوف نتعرف أكثر عن أنواع ابر منع الحمل وعن مميزات وأضرار الحقن بالتفصيل عبر موقع أنا مامي.

أنواع ابر منع الحمل للنساء

يوجد ثلاثة أنواع من إبر منع الحمل والتي قد تدوم فاعليتها حتى ثلاثة أشهر حسب النوع المستخدم منها وهي حقنة واحدة ومن بين أنواع حقن منع الحمل ما يلي:

  • النوع الأول وتعد الأكثر انتشاراً بين السيدات وهي حقن الديبو بروفيرا وتدوم فاعلية هذه الحقنة لمدة ثلاثة أشهر.
  • النوع الثاني وهي حقن النورستيرات ويستمر مفعول هذه الحقنة نحو شهرين.
  • النوع الثالث من الحقن هي الميزوسيبت وتستمر فاعلية هذه الحقنة لمدة شهر وتعد من الأنواع المتميزة ولكنها الأقل انتشارًا بين السيدات.

مدى نجاح وفاعلية إبر منع الحقن

الكثير من السيدات يلجئن إلى تناول  حقن منع الحمل حيث أنها وسيلة أمنة وأكثر فاعلية من الحبوب والتي قد تنساها السيدة مما يزيد من فرص الحمل، وقد صرحت منظمة الصحة العالمية أن فاعلية حقن منع الحمل تنجح مع السيدات بنسبة 99.9% إذا ما تم استخدمها بشكل صحيح.

مميزات حقن منع الحمل

تعد حقن منع الحمل واحدة من وسائل منع الحمل المتميزة للغاية وتعد افضل من الحبوب إذا ما تم المقارنة بينهم ومن بين حقن منع الحمل ومن بين هذه المميزات:

  • لا تحتاج إلى تناولها بصورة يومية مثل حبوب منع الحمل.
  • تعد وسيلة أمنه غير مرتبطة بعوامل النسيان والتذكر.
  • تحمي السيدة من الإصابة بالتهابات الحوض وكذلك تحمي من الإصابة بسرطان الرحم.
  • تدوم فاعليتها إلى ثلاثة أشهر.
  • وسيلة مؤقتة وليست دائمة.
  • لا يتأثر فاعليتها بالأدوية مثل حبوب الحمل.
  • تعد وسيلة رخيصة الثمن وغير مكلفة كما أنها مجانية بالمستشفيات الحكومية.
  • لا تؤدي إلى الإصابة بالالتهابات المهبلية أو النزيف مثل اللولب.

أضرار حقن منع الحمل واثارها الجانبية

بالرغم من مميزات حقن منع الحمل إلا أن لها بعض من الآثار السلبية ومن بين هذه الأضرار ما يلي:

  • الشعور بالصداع الدائم.
  • قد تؤدي إلى الإصابة بألم في الثدي ويوجد بعض الأبحاث التي تشير إلى أنها تزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي.
  • نزيف غير منتظم.
  • تؤثر على هرمون البروجستيرون الطبيعي.
  • قد تؤدي إلى الإصابة بهشاشة العظام والتهاب المفاصل الروماتيدي.
  • تعمل على زيادة الوزن لذلك غير مناسبة للسيدات اللاتي يعانين من زيادة الوزن أو يرغبون في التخلص من الوزن الزائد.
  • قد تؤثر على الخصوبة وتسبب تأخير الحمل لمدة سنة لذلك إذا كنت تريدين الحمل فور ترك الوسيلة فهي وسيلة غير مناسبة لك.
  • لا تحمي من الإصابة بالأمراض التي تنتقل عبر ممارسة الجنس.

المراجع

1

2

قد يعجبك ايضا
اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.