ما سبب استفراغ الرضيع وعلاجه

ما سبب استفراغ الرضيع التقيؤ ،أن القيء عند الرضع هو حاله متكررة عندهم وخاصة خلال الشهور الأولى من عمرهم ولكن لا يوجد قلق من هذا القيء وهنا نقول لكل ام تقلق من هذا أن القي أمر طبيعي لدي الرضع وفي بعض الأوقات يدل علي صحتهم .
واكثر ما يحدث القيء بعد رضاعة الطفل وهذا ما يسمى بالقشط.

ترجيع الرضيع هو من الأمور التي تبحث عنها الكثير من الأمهات حيث يعد استفراغ الرضيع حالة تصيب الطفل حديث الولادة بعض من الوقت لحين تكيف جهازه الهضمي مع عملية الرضاعة، لذا تنتشر مشكلة استفراغ الرضيع بين أغلب الرضع، وفي العادة يبكي الرضيع بعد التقيؤ نتيجة لشعوره بالخوف حيال هذا الشعور الجديد عليه، وتظل مشكلة التقيؤ ملازمة للطفل الرضيع خلال الشهور الأولى من عمره، ويتعرض الأطفال الذين يرضعون طبيعياً وكذلك من يرضعون صناعياً لمشكلة لتقيؤ هذه، وقد تبدو مشكلة استفراغ الرضيع من الأمور التي تزعج الأمهات، ولكن لا داعي للقلق إذ أن غالبية حالات التقيؤ ما تكون مؤقتة، ويمكنك التعرف عن كل ما يخص تلك المشكلة على موقع أنا مامي.

مشكلة استفراغ الرضيع

  • تعد مشكلة استفراغ الرضيع أمراّ طبيعياَ بين الأطفال الرضع، ولا تشير إلى أن الرضيع يعاني من مشكلة صحية خطيرة.
  • وفي الغالب ما تزول هذه المشكلة في خلال الـ6 أشهر.
  • ويحدث الاستفراغ على هيئة ارتجاع خفيف أو قشط يميل لونه للأبيض.
  • ويقوم الرضيع بإخراج عدة دفعات متتالية من لبن الرضاعة عقب انتهائه منها.
  • وهذه الحالة لا تمثل أي خوف أو خطورة على الرضيع.
  • ولكن في حال تكرار عدد مرات الاستفراغ بصفة مستمرة فهذا الأمر يستدعي القلق ولابد من استشارة الطبيب المختص لعلاج هذه المشكلة.

ما سبب استفراغ الرضيع

  • يحدث القيء لدي الرضع بعد الرضاعة أو عند أصابتهم ببعض الأمراض التي يكون القيء دليل عليها وان القيء يكون بمثابة خط الدفاع الأول للجسم لمواجه هذه الأمراض ومن هذه الأمراض.
  • التهاب المريء والبلعوم فهذا يعمل على ارتجاع الطعام
  • التهاب المعدة والأمعاء أن هذا يصاحبه ارتجاع في وقت الرضا وان معده الطفل لا تستحمل استقبال أي طعام
  • تسمم الغذاء إذا كانت الأم أكلت بعض الطعام الغير صحي او منتهي الصلاحية فانه يذهب إلى الرضيع عن طريق الرضاعة
  • التهاب السحايا عند الرضع الذي يأتي في المخ وهذا علامته القيء الشديد.
  • التهاب الأذن الوسطى أيضا.
  • وادا كان القيء يدل على المرض فانه يصاحبه إسهال شديد جدا و فقدان في الوزن ومن الممكن أيضا أن يسبب استفراغ الرضيع هي زيادة عدد مرات الرضاعة في اليوم أو أن الرضيع يعاني من حساسيه اتجاه الحليب.

أسباب القيء لدى الرضع

في الغالب ما يتقيأ الرضيع حينما يتتهيج معدته، وذلك قد يكون سببه أن الطفل مصاب بمرض معين، ويكون هنا استفراغ الرضيع بمثابة رد فعل دفاعي ليقاوم هذا المرض، ويمكننا الوقوف على أسباب التقيؤ على هذا النحو:

  • إصابة الرضيع بإنسداد في الأمعاء وهذه الحالة يصاحبها إمساك ويميل لون القيء إلى الإصفرار.
  • إصابة الرضيع بتسمم غذائي.
  • تعرض الطفل الرضيع لبعض الإلتهابات بجهازه التنفسي وهذه الحالة تكون مصحوبة بسعال شديد.
  • إصابة الرضيع بتسمم غذائي.
  • تعرض الطفل الرضيع لبعض الإلتهابات بجهازه التنفسي وهذه الحالة تكون مصحوبة بسعال شديد.
  • إصابة الرضيع بإلتهابات في البلعوم.
  • معاناة الرضيع من التهاب السحايا، مما يتسبب في تقيؤ الرضيع بشدة وتتدهور حالته الصحية.
  • إصابة الرضيع بإلتهابات حادة في الأمعاء والمعدة، وهذه الحالة تكون مصحوبة باسهال وقيء وإعياء الرضيع.
  • إصابة الرضيع بالصفراء.
  • تناول الرضيع لبعض الأدوية.
  • وجود التهابات في الأذن الوسطى للرضيع.

سبب تقيؤ الرضيع

كثيرا ما يبدو علي الأم القلق الشديد، عند إصابة طفلها بالاستفراغ،  وتسأل طفلي الرضيع يعاني من الاستفراغ، فهل هذه علامة على وجود مشكلة؟ ويجب أن تتوقعين أن طفلك يعاني من هذه المشكلة عدة مرات خلال السنوات المبكرة من عمره، وعادةً ما ينتهي بسرعة دون علاج، هناك عدد من الأسباب المحتملة للاستفراغ عند الاطفال :

  • التهاب المعدة والأمعاء هو التهاب في الأمعاء، إنه سبب شائع لاستفراغ الأطفال وعادة ما يستمر بضعة أيام.
  • وجود عدوى غير التهاب المعدة والأمعاء ، مثل التهابات المسالك البولية، والتهابات الأذن الوسطى ، والالتهاب الرئوي.
  • قد يؤدي ابتلاع شيء سام عن طريق الخطأ إلى استفراغ الرضيع.
  • قد يحدث القيء من حين لآخر خلال الشهر الأول. إذا ظهر مرارًا أو كان قويًا بشكل غير معتاد، فاتصل بطبيبك، قد تكون مجرد صعوبة بسيطة في التغذية، ولكنها قد تكون أيضًا علامة على وجود شيء أكثر خطورة.
  • إصابة الطفل بالعدوى تعتبر الفيروسات أكثر العوامل المسببة للإصابة بالاستفراغ، ولكن في بعض الأحيان قد تكون البكتيريا و الطفيليات هي السبب.
  • تسبب العدوى أيضًا الحمى والإسهال وأحيانًا الغثيان وآلام البطن، وعادة ما تكون العدوى معدية.
  • الالتهابات خارج الجهاز الهضمي تسبب الاستفراغ . وتشمل هذه التهابات الجهاز التنفسي ، والتهابات في التهاب الأذن الوسطى في المسالك البولية .

أسباب الاستفراغ المتكرر لدى الطفل

  • كثرة إرضاع الطفل وإعطائه عدد رضعات زائدة.
  • تحسس الرضيع من نوع الحليب الذي يرضعه وهذه الحالة تكون مصحوبة باختناق وإصابته بطفح جلدي.
  • ابتلاع الرضيع لكميات هواء أكثر من اللازم، نتيجة لتحريك الرضيع أثناء الرضاعة، أو بسبب تمزق حلمة زجاجة الرضاعة أو أن حجم الحلمة غير ملائم لعمر الرضيع.
  • معاناة الطفل من ضيق في صمام البواب بمعدته، وفي هذه الحالة يقوم الرضيع بقذف القيء حتى مسافة بعيدة عن فمه.

استفراغ الرضيع لونه اصفر

في العادي ان القيء لا يوجد منه خطورة ابدأ على الطفل الرضيع طالما لم يصاحبه الم في المعدة أو الطفل لا يعاني من أي مرض ولكن إذا تقيؤ الرضيع وكان لديه لونه اصفر وظهر عليه الم شديد و تغير في الملامح فهذا يدل على انه أما مصاب بارتجاع المريء أو الارتجاع الصفراوي وهنا يظهر بعض الأعراض ومن هذه العلامات .

  • الم شديد في البطن والقفص الصدري.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ
  • الاستفراغ اكثر من مره خلال الساعة الواحدة، وهنا يجب عليك زياره الطبيب في اقرب وقت لتحديد المشكلة وتحديد العلاج المطلوب.

قشط الرضيع بعد الرضاعة

  • أن قشط الرضيع بعد الرضاعة يعدوا من الأمور الصحية للرضع خلال اشهر الرضاعة الأولى ولكن يوجد فرق بين القشط والقيء في القسط هو يحدث خروج ثالث للحليب من الفم أما القيء فهو يكون خروج الحليب بقوه واندفاع.
  • فيجب عليك أن لا تقلقي خلال هذه العملية ولكن يجب عليك الحذر الشديد ان يتقي او يقشط الرضيع وهو نائم على ظهر حتى لا يرجع التقيؤ في المريء و يسد مجرى التنفس.
  • و نقدم لك بعض النصائح لتجنب قشط رضيع بعد الرضاعة.
  • يجب ارضع الطفل وهو في خط مستقيم وليس وهو نائم على ظهره.
  • عليك أن تتجنبي الرضاعة المفرطة والتي تكون بشكل متكرر في اكثر من ساعتين.
  • يجب عليك بعد إرضاع الطفل افراغ المعدة من الهواء الذي اخذ خلال الرضاعة عن طريق التجشؤ.

متى تبدو مشكلة التقيؤ لدى الرضيع أمراً طبيعي ؟

  • تبدو علامات الارتياح على وجه الرضيع، ولا تسيطر عليه مشاعر الانزعاج.
  • نمو الرضيع بشكل صحي وسليم ويزداد وزنه بشكل صحي.
  • لا يصاحب الرضيع حالة من ضيق التنفس أو السعال عقب تقيؤه.

متى تكون مشكلة الاستفراغ لدى الرضيع أمراً يدعو للخوف ؟

  • حينما يبكي الطفل عن التقيؤ، وذلك يرجع سببه لشعور الرضيع بحرقة في منطقة أسفل المريء.
  • يعاني الرضيع من ضعفه وعدم زيادة وزنه.
  • يعاني الرضيع من التهاب في الرئة والشرقة والسعال.

علامات استفراغ الطفل الخطيرة

يجب عليك الاتصال بطبيب الأطفال إذا:

  • استفراغ طفلك بشكل مستمر ولا يستطيع تحمل السوائل
  • القيء أخضر أو ​​يحتوي على دم.
  • إذا كان الاستفراغ لأكثر من يوم أو يومين.
  • انتقلي إلى أقرب قسم للطوارئ والحالات الطارئة ، إذا كان طفلك يعاني من الاستفراغ مصاحب بألم بطيء وحاد في البطن.
  • أو ظهر عليه أعراض الجفاف وشحوب الوجه .

كيفية علاج مشكلة التقيؤ المتكرر للرضع

  • في حال إن كان سبب استفراغ الرضيع هو كثرة الرضاعة فيجب تنظيم عدد الرضعات لتكون مرة كل 4 ساعات.
  • في حال إن كان السبب هو نوع الحليب فيُنصح بتغيير هذا النوع وإعطاء الرضيع حليب خاص لا يتسبب في التقيؤ.
  • أما إن كان سبب التقيؤ هو ضيق في صمام البواب بالمعدة فهذا الأمر لابد من تدخل جراحي.
  • أما عن بقية حالات استفراغ الرضيع فتُعالج بعد الوقوف على السبب وذلك لمعالجة السبب نفسه.

كيف أعالج تقيؤ الرضيع ؟

  • يمكنك علاج طفلك بأمان في المنزل،  وأهم شيء يمكنك القيام به هو التأكد من أن تحافظي على شرب السوائل لمنع الجفاف.
  • إذا كان طفلك يتقيأ ، واصلي الإرضاع من الثدي، إذا كان يبدو عليه علامات الجفاف ، فسيحتاج إلى سوائل إضافية. اسألي طبيبك أو الصيدلي عما إذا كان يجب عليك إعطاء طفلك محلول معالجة الجفاف.
  • يجب أن يستمر الأطفال الذين يتقيئون في تناول رشفات صغيرة من السوائل الصافية ، مثل الماء أو المرق الصافي. يجب تجنب إعطاء الطفل عصير الفاكهة والمشروبات الغازية الي أن يتحسن. إذا لم تكن يعاني من الجفاف ولم يفقد شهيته ، من الجيد أن يأكل طفلك الأطعمة الصلبة كالمعتاد.

كيفية الحد من استفراغ الرضيع

الاستفراغ المستمر بسبب ارتجاع المرئي، عادة ما تظهر عند بلوغ الطفل أسبوعين وتنتهي في ستة أشهر من عمر الطفل، يمكن السيطرة على هذه الحالة عادةً عن طريق القيام بما يلي:

  • تجنب الإفراط في التغذية أو إعطاء وجبات أصغر بشكل متكرر.
  • تجشؤ الطفل كثير.
  • اترك الرضيع في وضع آمن وهادئ ومستقيم لمدة ثلاثين دقيقة على الأقل بعد الرضاعة.
  • إذا لم تنجح هذه الخطوات، فقد يحيلك طبيب الأطفال إلى أخصائي الجهاز الهضمي.

بعض النصائح للتخفيف من مشكلة القيء لدى الرضع

  • التقليل من عدد الرضعات وذلك في حالة إن كان الرضيع يرضع كميات كثيرة من الحليب ويعاني من زيادة وزنه.
  • تزويد عدد الرضعات التي يحصل عليها الطفل مع تخفيف كمية اللبن في كل مرة.
  • الالتزام بالوضع السليم أثناء إرضاع الطفل بحيث تكون رأسه في مستوى أعلى من بطنه.
  • حمل الطفل عقب إنتهائه من الرضاعة على كتف الأم ثم تربت الأم على ظهره بلطف لحين تجشؤ الطفل.
  • عدم الضغط على بطن الرضيع عقب الرضاعة.
  • في حال عدم تحسن الرضيع فمن الأفضل استشارة الطبيب المختص.

يمكنك متابعة أيضا المقالات الآتيه :

افضل رضاعة للاطفال

متى يجلس الطفل واضرار اجباره على الجلوس مبكرا

 

قد يعجبك ايضا