ما لا تعرفه عن اعراض اللحمية عند الاطفال وأسبابها وعلاجها

اعراض اللحمية عند الاطفال سوف نتعرف عن هذا المرض من خلال موقع أنا مامي تعد اللحمية عند الأطفال أحد الأمراض الشائعة التي يعاني منها فئة كبيرة من الأطفال بداية من عمر الثلاث سنوات حتى عمر الخمس سنوات ويسبب في إصابتهم بالعديد من المشاكل الصحية مثل عدم القدرة على التنفس، وعدم القدرة على تناول الطعام وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تضخم اللحمية وحدوث التهابات بها، وسوف يتناول مقالنا عن أعراض اللحمية عند الأطفال وكيفية علاجها وكل الجوانب الخاصة  بها.

اعراض اللحمية عند الاطفال

تظهر العديد من العلامات والأعراض التي تدل على إصابة الطفل تضخم في اللحمية وتعرضها للالتهابات الشديدة أو عدوى فيروسية تجعله يعاني بشكل قوي ومن الأعراض التي تدل على الإصابة باللحمية ما يلي:

  • إصابة الطفل بانسداد كامل في منطقة الأنف.
  • الإصابة بتضخم شديد في الغدد اللمفاوية المتواجدة في منطقة الرقبة.
  • الإصابة بالشخير والصوت المرتفع عند النوم.
  • التهابات شديدة في الأذن الوسطى والأذن الخارجية.
  • تضخم في اللوزتين، والتهاب بالحلق.
  • التنفس من الفم تعرض الطفل عدم القدرة على النوم في فترة الليل.
  • عدم القدرة على تناول الطعام وبلعه.
  • إصابة الأنف في سيلان بشكل مستمر.
  • تشقق الشفاه وجفافها.
  • الإصابة التهابات في الجهاز الهضمي.
  • عسر الهضم.
  • تراكم كميات كبيرة من المخاط داخل الجيوب الأنفية، وفي الحلق.
  • الإصابة بالصداع الكلى مما يؤدي إلى بكاء الطفل بشكل كبير من تعرضه لآلام قوية.

اللحمية عند الأطفال

  • اللحمية هي جزء متواجد في منطقة الأنف وتعرف باسم الزائدة الأنفية، هي عبارة عن قطعة صغيرة من الأنسجة تجويف الأنف مما يؤدي إلى تضخم زائدة الأنفية بالعديد من المشاكل العضوية.
  • عندما تصاب اللحمية بعدوى فيروسية ينتج عنه حدوث تضخم شديد في اللحمية وتورم قوي فيها.
  •  مما يؤدي إلى الإصابة وعدم القدرة على التنفس، وعلى النوم والمعاناة من الشخير والصوت المرتفع، وأيضا عدم القدرة على تناول الطعام وهضمه بس جديد.
  • وهناك العديد من الأسباب والمشكلات التي ينتج عنها تضخم اللحمية عند الأطفال وبشكل خاص في الأطفال من عمر السنتين حتى عمر الخمس سنوات.
  •  وذلك بسبب إصابتهم بالحساسية، أو تعرضهم إلى نزلات البرد بشكل مستمر، مما يؤثر على الغدد اللمفاوية في الجسم وضعف الجهاز المناعي بشكل كبير.

مخاطر اللحمية عند الأطفال

بالرغم من الفوائد التي تحملها اللحمية للأطفال إلا عند تضخمها وإصابته بالتهابات شديد تسبب في تعرض الطفل العديد من المخاطر ومنها ما يلي:

  • إصابة الطفل بالتهابات شديدة في الأذن الوسطى، وذلك بسبب انتشار العدوي الفيروسية إلى الأذن.
  • مما يؤدي إلى حدوث خلل في وظائف الأذن والقناة السمعية وفي بعض الحالات المرضية يسبب الإصابة بفقدان السمع.
  • الإصابة بالتهاب مزمن في الجيوب الأنفية وقصور في أدائها.
  • تعرض الطفل الإصابة بمرض الربو، وذلك بسبب تراكم المخاط في الرئتين مما يؤدي إلى إصابة الجهاز التنفسي بالقصور شديدة وتعرضه للحساسية.

سبب تضخم اللحمية عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي ينتج عنها إصابة اللحمية بتضخم شديد ومن بينها ما يلي:

  • إصابة الطفل بعدوى فيروسية ينتج عنها حدوث تضخم في اللحمية.
  • إصابة الطفل بالحساسية.
  • إصابة الطفل تضخم اللحمية منذ الولادة.

كيفية تشخيص اللحمية عند الأطفال

يوجد العديد من الطرق التي يستخدمها الطبيب حتى يتعرف على حدوث التهابات في اللحمية أو تضخم بها، وذلك عن طريق الإجراءات التالية:

  • يقوم الطبيب بفحص منطق الأنف والحلق، إذا كان هناك التهاب في اللوزتين المزمن.
  • يقوم باستخدام الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية حتى يتعرف على الحالة الصحية للحمية واللوزتين.

كيفية علاج اللحمية عند الأطفال

هناك العديد من الطرق والأساليب المستخدمة لعلاج اللحمية الأنف عند الأطفال كما تساعد بشكل كبير على تقليص حجمها أو التخلص منها بشكل نهائي ومنها ما يلي:

الطرق العلاجية

هناك العديد من أنواع الأدوية التي تساعد في تقليص حجم اللحمية في الأنف ومحاربة الالتهابات والفيروسات التي تسبب التضخم بها.

  • ومنها أدويه الستيرويدات الأنفية، يقوم الطبيب بوصف تلك الأدوية حتى تساعد على التخلص من الورم المتواجد في اللحمية وتقليص حجمها.
  • يوجد منها نوعين الحقن والشراب ويقوم الطبيب بوصف تركيزها حسب الحالة المرضية.
  • يوجد أنواع من الأدوية الأخرى التي تساعد على التخلص من التورم في منطقة الأنف ومعالجة الجيوب الأنفية وتوسيعها مثل مضادات الهستامين.
  • المضادات الحيوية، يقوم الطبيب بوصف مضادات حيوية حتى تقوم بالقضاء على العدوى الفيروسية التي تسبب تضخم اللحمية، وتعمل على توسيع الممرات الأنفية.

2- العلاج الجراحي

  • يوجد العديد من الحالات المرضية التي لا تستجيب إلى تناول الأدوية وذلك في حالة تضخم اللحمية بشكل كبير جدا.
  •  في تلك الحالة يلجأ الطبيب للتدخل الجراحي حتى يقوم  بالتخلص منها بشكل كامل وذلك عن طريق تخدير الطفل تخدير كلي، واستخدام تقنية الليزر للتخلص من اللحمية المتضخمة الممرات الأنف.
  •  والجدير بالذكر أن عملية اللحمية من العمليات البسيطة التي لا تستغرق وقت طويل الشفاء من آثار العملية في فترة زمنية بسيطة حوالي أسبوع.

علاج اللحمية عند الأطفال بدون جراحة

هناك العديد من الطرق والعلاجات التي يستطيع اللجوء إليها لعلاج لحمية الأنف بدون تدخل جراحي، وفي بعض الحالات المرضية أثبتت نجاحها في التخلص من اللحمية بشكل نهائي ومنها ما يلي:

  • إعداد محلول الملح في المنزل، عن طريق إحضار مياه نظيفة ومعقمة وضعفا القليل من الملح، ثم يتم شطف تجويف الأنف بشكل جيد.
  •  تلك الطريقة لها قدرة كبيرة على تقليص حجم اللحمية والتخلص من الحساسية وتوسيع ممرات الأنفية حتى تساعد على التنفس بشكل جيد.
  • استنشاق البخار، عن طريق وضع إناء على النار وعليه إناء آخر به ماء مضاف إلية بعض الأعشاب والزيوت العطرية التي تساعد التنفس، ويقوم المريض باستنشاق، تساعد على تنظيف الأنف والتخلص من تراكم المخاط بها.
  • تناول نظام غذائي يحتوي على خضروات وفواكه تساعد على تنشيط الجهاز المناعي حتى أنواع البكتيريا والفيروسات التي تسبب تضخم اللحمية.
  • عدم تعرض الطفل تغيير الجو المفاجئ حتى لا يسبب تعرضه من نزلات البرد وتضخم اللحمية.

علاج اللحمية عند الأطفال بالأعشاب

هناك العديد من أنواع الأعشاب المستخدمة التي أثبتت فعاليتها في معالجة اللحمية وتقليص حجمها ومنها ما يلي:

 عشبة الزنجبيل

  • الزنجبيل من الأعشاب القوية التي لها تأثير فعال في التخلص من اللحمية وتقليص حجمها.
  • وذلك لأنها تحتوى على العديد من العناصر الطبيعية التي تعالج التهاب الجيوب الأنفية، وتوسيع الممرات الهوائية والتخلص من المادة المخاطية المتراكمة في الأنف.

 عشبة البابونج

  • البابونج من الأعشاب المميزة التي تساعد بشكل كبير على توسيع الشعب الهوائية.
  • وذلك عن طريق استنشاق الطفل حمام بخار من زهرة البابونج.

 خل التفاح

  • خل التفاح ساعد على توسيع الجيوب الأنفية، وقتل لكافة أنواع الجراثيم والبكتيريا التي تسبب عدوى الجيوب الأنفية.

متى يجب استئصال اللحمية عند الأطفال ؟

يوجد بعض الحالات المرضية التي يتعرض الطفل حدوث التهابات شديدة، وعدوي فيروسية قوية تصيب اللحمية ومن الضروري أن يتم استئصالها، لكن من الضروري أن يتم الطفل عمر الثلاث أعوام حتى يستطيع تحمل البنج، هناك بعض الحالات المرضية التي ينتج عنها تضخم اللحمية بشكل كبير وعدم القدرة على تنفس الطفل أو البلع والطعام، في تلك الحالة يقوم الطبيب استئصال اللحمية بشكل نهائي.