افرازات التبويض كيف تكون

افرازات التبويض كيف تكون ، الإفرازات المهبلية أو افرازات التبويض هي واحدة من الإفرازات الشائعة والتي تصيب الكثير من السيدات بل جميع السيدات، ويمكنك من خلالها أن تراقبي دورتك وتتعرفي على التغيرات الهرمونية، كما أنه يساعدك في التخطيط للحمل حيث أن بعض أنواع الإفرازات تساعد في سرعة وصول الحيوانات المنوية للمهبل وكذلك تساهم في حدوث التخصيب وفي بعض الأوقات تتسبب في منع وصول الحيوانات وتقوم بقتلها وبالتالي تمنع حدوث الحمل، وسوف نتعرف أكثر عن إفرازات التبويض وعن أنواعها وكيفية فحصها عبر هذا المقال على موقع أنا مامي.

افرازات التبويض كيف تكون

بالرغم من أن كل سيدة تختلف في جسدها عن السيدة الأخرى إلا أن الإفرازات المهبلية تتشابه بنسبة كبيرة ويمكنك عزيزتي السيدة أن تتعرفي على الإفرازات المختلفة حسب لونها ودرجة الكثافة وذلك كالاتي:

  • إفرازات جافة أو لزجة عادة ما تحدث بعد الدورة الشهرية بصورة مباشرة.
  • إفرازات بصورة كريمية القوام دائمًا ما تكون قبل التبويض.
  • مائية تشبه البلل الخفيف عادة ما يكون قبل التبويض مباشرة.
  • تشبه بياض البيض في لونها وقوامها فذلك يعد أفضل وقت من أجل ممارسة العلاقة الحميمة من أجل حدوث الحمل.

كيفية فحص الإفرازات المهبلية للتعرف على إفرازات التبويض

يمكنك عزيزتي أن تقومي بالتعرف على إفرازات التبويض بنفسك عن طريق إجراء هذا الفحص:

المزيد من المشاركات
  • قومي بغسل يديك جيدًا وبعد ذلك يتم تجفيفها بمنشفة نظيفة.
  • بعد ذلك اختاري الوضع المناسب لك سواء بالوقوف مع رفع الأرجل أو الجلوس في وضع القرفصاء.
  • بعد ذلك قومي بوضع إصبعك في بداية فتحة المهبل وذلك من أجل الحصول على عينة من الإفرازات ولكن احذري من خدش المهبل بأظافرك.
  • بعدها قومي بفحص الإفرازات إذا كانت سميكة وتشبه بيضاء البيض وتمتد بين يديك ومتماسكة فهي علامة تدل على حدوث التبويض.
  • هنا يمكنك أن تقومي بممارسة العلاقة الحميمية مع زوجك فالوقت الآن مناسب لحدوث الحمل.
  • يمكن أن يتم أخذ عينة من المهبل عن طريق قطنة أو عصا الأذن أو المناديل ولكن طريقة اليد هي الأفضل.

متى تنتهي إفرازات التبويض

تعد فترة التبويض من الفترات الهامة جدًا التي تمر بها السيدة، ودائمًا ما تكون فترة التبويض في الفترة ما بين اليوم العاشر وحتى السادس عشر من الدورة الشهرية ولكن إذا كان لديك دورة شهرية منتظمة، ولكن يجب أن تعلمي أن مدة حياة البويضة ما بين 12 ساعة وحتى 24 ساعة وبعد ذلك تموت لذلك يجب أن يتم الجماع في هذه الفترة من أجل المساعدة في حدوث الحمل.
أما عن إفرازات التبويض فهي تستمر أيضًا طوال فترة التبويض وتنتهي بموت البويضة أو تلقيحها أي أنها تستمر ما يقارب الأسبوع.

معلومات هامة يجب الانتباه إليها عند فحص افرازات التبويض

  • يجب أن تختاري الوقت الصحيح من أجل عمل فحص الإفرازات أي لا يجب أن يتم الأمر بعد العلاقة الحميمية أو عندما تكون في وقت الإثارة الجنسية حيث أن النتائج سوف تكون مغلوطة.
  • إذا كنت تعانين من متلازمة تكيس المبايض فقد تكوني مهيئة للتخصيب في العديد من الفترات على مدار الشهر، لذلك قد لا تكون فحص الإفرازات شيء فعال بالنسبة لك.
  • يوجد بعض الأدوية تؤثر على الإفرازات المهبلية مثل أدوية الربو والحساسية، وقد تؤدي إلى إصابتك بالجفاف المهبلي وبالتالي لا يصبح لديك أي إفرازات في فترة التبويض.
  • أما إذا كنت لا تتناولين أي من الأدوية ولديك دورة منتظمة ولم تجدي أي من الإفرازات سواء الشفافة أو البيضاء هنا يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور من أجل التعرف على سبب عدم حدوث تبويض.
  • قد تتشابه إفرازات ما قبل الدورة الشهرية مع إفرازات التبويض ولكن مع اختلاف الوقت فعليك عدم الخلط بين الأمور.
  • عزيزتي يمكنك أن تتأكدي من حدوث التبويض لديك عن طريق شرائط اختبار التبويض فهي وسيلة فعالة.

المراجع

1

2