fbpx

افرازات الحمل الطبيعية والخطيرة

تعرفي على كيفية تمييز افرازات الحمل ، المرأة كائن حساس تُعاني الكثير من التغيرات في حياتها، فيتأثر جسدها بدايةً من لحظة البلوغ، ومع كل ميعاد للدورة الشهرية تنزل الإفرازات، مروراً بمرحلة الحمل، فتشعر بوجود الإفرازات منذ اللحظة الأولى للحمل وانغراس البويضة داخل رحمها، فلا تقلقي هذا أمر طبيعي للحامل، حيث يشمل نوعان من الإفرازات بعضها آمن والبعض الآخر غير ذلك، إذا كان القلق يُداهمك بسبب نزول إفرازات الحمل، فتابعي مقالنا اليوم على انامامي، ليطمئن قلبك ومعرفة ماهو الطبيعي وماهو يستدعي استشارة طبيبك.

أنواع افرازات الحمل

تمر المرأة بمراحل فسيولوجية كثيرة داخل جسدها خلال التسعة أشهر من الحمل، فتلاحظ وجود إفرازات مهبلية بعضها يُشكل أمر طبيعي أثناء فترة الحمل، إذا كان من النوع المتعارف عليه، والبعض الآخر من الأمور التي تسبب القلق والانزعاج للسيدات، إذا لاحظت غزارة الإفرازات أو ذات لون مختلف وذات رائحة كريهة، فيختلف ذلك الأمر من امرأة أخرى.

 أولاً: إفرازات آمنة

تُلاحظ المرأة منذ الأسبوع الأول من الحمل، نزول إفرازات من المهبل خفيفة ورقيقة القوام تشبه هذه الإفرازات الخيوط البيضاء الشفافة لونها كاللبن، حتى أنها تخلو من الرائحة، وينتج ذلك من زيادة الدم في الأوردة المحاطة للمهبل، بالإضافة إلى أن المهبل يقوم بعملية التنظيف التلقائي لتجنب دخول أياً من الميكروبات أو الأمراض من المهبل إلى داخل جدار الرحم، حتى أنها تلاحظ نزول الإفرازات قبل علمها بالحمل ولكنها إفرازات مصاحب لها قطرات من الدم، تستمر تقريباً حوالي يومين، فيقوم الرحم بتهيئة نفسه لاستقبال البويضة التي تم تخصيبها للحمل، واستبعاده لأي إفرازات عالقة بالرحم، تستمر الإفرازات في النزول حتى نهاية الحمل وتلاحظ قبل عملية الوضع بعدة أيام نزول إفرازات غليظة حتى أنها تنزل بكثافة مع البول، فهذا النوع من الإفرازات آمن وطبيعي ولا يستدعي القلق أوالتخوف من الأمر.

يمكنك معرفة أيضاً انه بالرغم من انقطاع الدورة الشهرية أثناء الحمل، لكن مع اقتراب الموعد السابق المحدد لها من كل شهر، نزول إفرازات سميكة مع بعض النقاط للدم .

ثانيا: إفرازات غير آمنة

إذا شعرتي بأي من الأعراض التالية، فعليكِ التدخل السريع والكشف الفوري لحل هذه المشكلة .

  • إذا لاحظتي نزول هذه الإفرازات السابقة ولكن مصاحب لها ألم أو حكة، بالإضافة إلى أنها ذات رائحة كريهة، فهذا يعد أمر مقلق.
  • احمرار وتهيج بمنطقة المهبل بالإضافة إلى الحكة الشديدة .
  • تُعاني من نزول إفرازات برائحة نفاذة، فهناك احتمال وجود ميكروبات بالمهبل تحتاج إلى العلاج.
  • نزول إفرازات من المهبل بشكل مختلفة عن الطبيعي حيث أن لونها اخضر أو مائل إلى الاصفرار.
  • نزول إفرازات باللون الرصاصي  عند الممارسة الزوجية، مسببة للإتهابات فهذا يسمى التهاب بكتيري يمكن أن ينتج من مرض انتقل خلال عملية الجماع.

إرشادات للمرأة الحامل

  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية المعقمة بشكل صحي.
  • تناول كل منتجات الألبان والفواكه لزيادة البكتريا المفيدة للجسم.
  • عدم استخدام المناشف ذات رائحة.
  • تجفيف منطقة المهبل جيداً بعد الاستحمام أو التبول، ونظافته بطريقة آمنة من أي شوائب بعد الجماع.
  • استخدام غسول مهبلي خالي من الروائح، يوصف من خلال الطبيب.
  • فحص كلاً من الزوج والزوجة لأي أمراض فطرية قبل الممارسة الزوجية.
  • عند عملية التجفيف أو التنظيف يجب البدء من الأمام إلى الخلف لتجنب دخول البكتريا إلى المهبل.
  • استبدال الملابس المبللة على الفور تجنباً لرطوبة منطقة الحوض والمهبل.
  •  إذا كان نزول الإفرازات يسبب لكِ الآلم وبلون مختلف ذات رائحة كريهة، بالإضافة إلى استمراره في النزول بكثافة،فلابد من استشارة الطبيب على الفور وعدم استخدام أي وصفات أو أدوية من تلقاء نفسك.
قد يعجبك ايضا