تشخيص افراز بني خفيف في الحمل

Dr Mona 13 ديسمبر، 2022
تشخيص افراز بني خفيف في الحمل

متى يحدث افراز بني خفيف في الحمل

تحدث تلك الإفرازات نتيجة لعدة أسباب إلى جانب كونها دليل على الحمل و يتم نزولها عند الأتي :

تلقيح البويضة

ينتج عن التصاق البويضة وتلقيحها داخل الرحم نزول إفرازات بنية أثناء الحمل.

يعاني عنق الرحم من الضعف والحساسية تجاه أي مؤثر خلال فترة الحمل، وعندما يحدث جماع فإن ذلك يؤدي إلى التهاب عنق الرحم، وبالتالي نزول إفرازات بنية.

فيروس الورم الحليمي

يصيب ذلك الفيروس الأعضاء التناسلية عند المرأة، وخاصة منطقة المهبل، مما ينتج عنه وجود بقع بنية.

احتمالية الإجهاض

تشير الإفرازات البنية أثناء الحمل أحيانًا علامة خطيرة من علامات الإجهاض، لذا فيجب على الفور متابعة الطبيب لأخذ اللازم.

موت الجنين بالرحم 

تدل الإفرازات البنية أثناء الحمل أيضًا على توقف نبضات قلب الجنين وموته بالرحم، مما يضطر الطبيب لإخراجه وتنظيف الرحم.

الحمل خارج الحمل

ينتج هذا النوع من الحمل من وجود الجنين في قناة فالوب بدلا من وجوده بالرحم، مما يسبب النزيف البني.

الحمل الكاذب

يسبب الحمل الكاذب الذي ينتج عن وجود أنسجة غير طبيعية تنمو بالرحم وتشبه الجنين إلى وجود إفرازات بنية، وتتطلب الاستشارة الطبية من قبل السيدة، لأنها قد تنذر بوجود سرطان.

التشوهات في المشيمة

يؤدي ذلك أحيانًا لنزول بقع بنية أو نزيف بني اللون، مما يسبب القلق للمرأة الحامل.

العدوى المهبلية

تصاب المرأة أثناء حملها أحيانًا بالعدوى المهبلية التي ينتج عنها الحكة، وبالتالي نزول إفرازات لونها بني.

متى تصبح الإفرازات البنية أثناء الحمل خطرًا؟

  • إذا كانت ليست خفيفة واستمرت بعد الجماع بأسبوع.
  • إذا كانت ذات رائحة كريهة وتسبب الحكة.
  • إذا سببت ألم في البطن فهذا قد يكون علامة على موت الجنين.
  • إذا صاحبها حمى، فهذا قد يشير إلى إصابة الكلى أو الرحم بالعدوى.

نصائح لايقاف نزول الإفرازات البنية أثناء الحمل

يمكن لليسدة الحامل توخي الحذر من نزول تلك الإفرازات، واتباع بعض النصائح ومنها:

التقليل من النشاط البدني

يجب عليها عند ملاحظة نزول تلك الإفرازات أن تقلل من مجهودها البدني بقدر الإمكان، حتى تحد منها ولا تجعلها تستمر في النزول

أخذ قسط كاف من الراحة

يجب على المرأة الحامل كذلك أن ترتاح وتستلقي على ظهرها لبعض الوقت عند ملاحظة تلك الإفرازات.

عدم حمل الأشياء الثقيلة

يؤدي ذلك إلى نزول الإفرازات البنية أثناء الحمل، لذا يجب على كل سيدة حامل تجنب حمل مثل تلك الأشياء في حملها، حفاظًا على صحتها والجنين.

تطهير منطقة المهبل

يجب على المرأة الحامل أن تسأل طبيبها عن المطهرات المناسبة للتخلص من الإفرازات المهبلية.

إفرازات بنية قبل الدورة

  • تعتبر الإفرازات البنية التي تتعرض لها الفتيات قبل موعد الدورة الشهرية أمر طبيعي وشائع للغاية لا يدعو نهائياً إلى القلق، فمن الممكن أن تحدث هذه الإفرازات لدى الفتيات بشكل يومي قبل تاريخ أسبوع من موعد الدورة الشهرية.
  • وغالباً ما يتغير لون هذه الإفرازات طبقاً لعدة عوامل مختلفة فأحياناً قد تكون هذه الإفرازات ذات لون شفاف أو أبيض، وفي حين إن كان لو هذه الإفرازات بني غامق فهو دال غالباً على أن هذه الإفرازات ما هي إلا بقايا دماء كانت تكمن  وتستقر في الرحم حتى تغير لونها إلى اللون البني الداكن.

علاج الإفرازات المهبلية في المنزل

هناك العديد من الفتيات والنساء اللواتي يعانيان من مشكلة كثرة الإفرازات المهبلية سواء البنية أو البيضاء، وهؤلاء الفتيات قد يكون لديهم حرج في التحدث في هذا الأمر مع الأطباء، لذلك سوف نعرض مجموعة من الطرق الطبيعية التي قد تحد من تلك الإفرازات لدى الفتيات في الأسطر التالية:

  • في البداية عليكِ بإن تهتمي بنظام الغذاء الخاص بكِ، حيث أنه يجب عليكِ بإن تقومي بتناول المصادر الغذائية التي تحتوي على عنصر البربيوتيك، ومن الممكن أن تستعيني بالمكملات الغذائية الغنية بهذا المصدر،  حيث أن البروبيوتيك يقوم بدور قوي للغاية في محاربة الفطريات والخمائر والبكتريا الضارة التي تتكون في تلك المنطقة الحساسة، من الممكن أن تحصلي على العناصر الغذائية المليئة بالبروبيوتك من الألبان ومشتقاتها وبعض من أنواع الأجبان المختلفة وكذلك نوعيات معينة من المخللات 
  • وفي حال إن قمتي بتناول حصة يومية من البامية فهذا سوف يساعدكِ للغاية في التخلص من تلك الإفرازات المهبلية بشكل تدريجي، حيث أن البامية غنية للغاية بعدة مضادات حيوية طبيعية تساهم في الحد من الفطريات الضارة الموجودة في المنطقة الحساسة والتي تساهم في تعزيز المناعة لدى الإنسان أيضا، لذا يفضل للمرأة بإن تتناول حوالي 6 حبات من البامية يومياً حتى تستفد من فاعليتها في هذا الأمر.
  • علماً بإن هذا هناك طريقة أخرى يمكن للمرأة خلالها أن تتناول البامية وهي أن تقوم بتقطيع حبات البامية إلى قطع متناهية الصغر ومن ثم تقوم بوضعهم في إناء به مياه مغلية لمدة 15 دقيقة كحد أقصى، ويجب أن تقوم المرأة بترك هذا الخليط حتى يبرد تماماً ثم تقوم بشربه فيما بعد بمقدار كوب واحد ثلاث مرات في اليوم.
  • إلى جانب أن الثوم يعتبر من أكثر الأغذية التي تفيد الفتيات والنساء اللواتي يعانيان من هذه المشكلة، وذلك نظراً إلى أنه يحتوي على عدة خواص غذائية طبيعية تعمل كمضادة للبكتريا والفطريات التي توجد في هذه المنطقة الحساسة، فمن الممكن أن تقوم المرأة بإضافة الثوم إلى الأكلات المختلفة التي تتناولها على مدار اليوم، إلى جانب أنها من الممكن أن تستخدمه بطريقة موضعية عبر فركه على المهبل ولكن هذه الطريقة لا ينصح بها نهائياً من قبل الأطباء حيث أن هذا قد يسبب خلل لدى البكتريا الموجودة داخل المهبل ويزيد من معدل الإفرازات والالتهابات.

نصائح للوقاية من الإفرازات المهبلية

في حال إن كنتِ غير حامل ومع ذلك لديكِ عدة مشكلات متعلقة بالإفرازات المهبلية سواء كانت هذه الإفرازات ذات لون بني أو شفافة فعليكِ بإتباع هذه النصائح حتى تتخلصي نهائياً من هذه الإفرازات:

  • عليكِ أن تحاولي دائما ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن، حيث أن باقي الأقمشة الأخرى كالبوليستر وغيرها قد يؤدي إلى حدوث تفاعل ما بين الفطريات الموجودة في المهبل وبين هذه الأقمشة مما يزيد من نسبة الإفرازات.
  • حاولي تجنب تناول أي أدوية من دون وصفة مسبقة من الطبيب المختص.
  • تجنبي القيام بالدش المهبلي إلا بعد استشارة الطبيب مسبقاً.
  • كلما حافظتي على نظافتكِ الشخصية كلما ساعد ذلك في الحد من الإفرازات المهبلية لديكِ.
  • عليكِ أن تتبعي نظام غذائي صحي مليء بالخضروات والفواكه وغيرها من الأطعمة المفيدة، كما أنه يجب أن تحاولي الابتعاد عن تناول الأطعمة الغذائية المليئة بالمواد الصناعية والمواد الحافظة الضارة.

أسئلة شائعة

كم يوم تستمر الإفرازات البنية في بداية الحمل؟

عادة ما تتعرض النساء الحوامل في بداية الحمل إلى مجموعة من الإفرازات المهبلية ذات اللون البني والتي تنتج عن الاضطرابات والتقلبات التي تصيب الحامل في الثلاث أشهر الأولى من الحمل، حيث أنها قد تعاني في تلك الفترة من الحموضة المهبلية التي تؤدي إلى نزول عدة إفرازات بنية اللون وخاصة بعد القيام بأي من الأنشطة البدنية حتى وإن كان نشاط بسيط للغاية كصعود السلم أو المشي السريع بعض الشيء.

هل نزول افرازات بنية دليل على الاجهاض؟

غالباً تكون الإفرازات البنية خلال فترة الحمل الأولى شيء طبيعي وأمر عادي للغاية لا يدعو للقلق نهائياً، ولكن في بعض الأحيان لدى عدة سيدات قد تكون تلك الإفرازات دلالة على تعرضهن للإجهاض أو الحمل خارج الرحم، لذلك ينصح الأطباء النساء الحوامل اللواتي يلحظن وجود إفرازات بنية اللون بمعدل مرتفع كبير بإن يقوموا بزيارة الطبيب المختص، وتحديداً في حال إن كانت تلك الإفرازات تزيد تحديداً بعد الجماع.