الاسبوع 36 من الحمل للأم والجنين

الاسبوع 36 من الحمل ، من الوهلة الأولى التي تعرف فيها الأم بخبر حملها، فتقوم بالحساب الدقيق لأسابيع الحمل، بل تقوم بحساب الساعات والدقائق أيضاً من شدة الفرح،  حيث تقوم  الأم بالاستعدادات اللازمة وتهيئة العالم الخارجي لاستقبال الضيف الجديد المقبل للحياة، الذي يغير مجرى حياة كلاً من الأم والأب، ومعنى أن طفلك بالأسبوع ال36 من الحمل فما هي إلا أيام قليلة وقد يأتي إلى الدنيا،تابعي مقالنا على أنا مامي، لتتعرفي على التغييرات التي تطرأ عليكِ وعلى جنينك في الاسبوع ال36 من الحمل .

الاسبوع 36 من الحمل أي شهر يكون

إذا كنتي في الأسبوع ال36 من الحمل سيدتي، فهذا يدل على وشك الانتهاء من مرحلة الحمل وحان الوقت لتَضعي طفلك بسلام القادم إلى عالمنا، فهذا يُعني إنك في بداية الشهر التاسع من الحمل، لذا فهو الآن مستعد ليولد بأي وقت، فمن الممكن أن يخونك حسابك لفترة الحمل ويأتي فجاءةً.

تطورات الجنين في الاسبوع 36 من الحمل

  • طفلك الآن يستعد من أجل استقبال الحياة، فمن المتوقع أن يكون وزن طفلك قد زاد ووصل إلى ما يقرب2.6 كيلو جرام.
  • يبلغ طول طفلك الآن ما يزيد عن 47.4 سنتيمتر تقريبًا.
  •  يعتبر الحمل كامل المدة مع انتهاء هذا الأسبوع، لذلك استعدي للولادة في أي وقت من الآن.
  • يذكر أن هناك 5 % فقط من الأطفال يولدون في تاريخ ولادتهم المتوقع، لكن غالبية السيدات يلدن في الفترة ما بين الاسابيع الثامن والثلاثين وحتى الاسبوع الثاني والأربعين.
  •  يستمر الطفل خلال هذا الاسبوع في التخلص مما تبقى من الزغب، وهو الشعر الناعم الصغير الذي يسمى لانوغو lanugo ومادة فيرنيكس كيسيوسا vernix  ، والذي يمثل طبقة وقاية تحمي جلد طفلك وهو في رحمك.
  • يقوم الطفل خلال هذه الفترة بابتلاع الشعر والطبقة الخارجية من الجلد ويقوم بتخزينها في الأمعاء ، وتتكون في شكل مادة لزجة باللون الأسود أو الأخضر الداكن و تسمى هذه المادة هو العقي، ويمثل براز الطفل الأول.
  • تتطور دماغ الطفل بسرعة شديدة، وقد تبدأ عين الطفل في الرمش بداخل الرحم.
  •  من المتوقع خلال هذه الفترة أن يتجه رأس الطفل لأسفل، وينتقل للحوض في الاسبوع السادس والثلاثين وذلك من أجل أن يأخذ وضعية الولادة، لذلك قد تشعرين بالراحة والقدرة على التنفس بحرية تامة.
  •  لا داعي للقلق سيدتي إذا لم ينتقل الطفل إلى الحوض حتى هذه اللحظة، فقد لا يتغير موضعه إلى أن تبدأ مرحلة المخاض.

 أعراض الاسبوع السادس والثلاثين من الحمل                                            

خلال الاسبوع السادس والثلاين من الحمل يحدث مجموعة من الأعراض والتغيرات ولكنها ليست سريعة كبداية الحمل ومن بينها ما يلي:

  • يزداد حجم الرحم بصورة كبيرة خلال هذه الفترة، وقد يكون تحت الأضلاع.
  • بسبب كبر وزيادة حجم الرحم، قد يكون لديك صعوبة  شديدة في تناول وجبة طعام طبيعية الحجم، لذلك يفضل أن تقومي بتناول وجبات صغيرة الحجم حتى يسهل عليك التنفس.
  • قد تقل حرقة المعدة التي تشعرين بها، وذلك نتيجة لنزول الطفل بداخل منطقة الحوض.
  • قد تشعرين بالرغبة المستمرة في الدخول إلى الحمام بصورة دائمة، نتيجة ضغط الطفل على المثانة.

مظاهر نمو الجنين في الأسبوع ال36

الآن يستعد كلاً من عضلات جسمك والطفل لعملية الولادة، حيث تقوم عضلات جسمك بالاسترخاء وعضلات الرحم للتمدد، وشعورك بالتقلبات المزاجية فتارة سعيدة ونشيطة وتارةً أخرى تميلي إلى الكسل وعدم القدرة على الحركة، في حين أن يقوم الطفل بالدوران إلى اسفل منطقة الحوض استعداداً للنزول.

  • اصبح الجنين الآن يزن حوالي اثنان كيلو ونصف، ويبلغ من الطول تقريباً سبعة وأربعون سنتيمتراً.
  • يقوم بالتخلص من المادة الواقية لجلد الطفل والشعر الناعم الخفيف المحيط بجسده ويسمى بالزغب، حيث يقوم ببلع الشعر ويحفظه في معدته، حتى يولد ويفرغه عن طريق عملية التبرز الأولى له.
  • يقوم بالالتفاف نحو وضعية الحمل الصحيحة بحيث يكون اتجاه رأسه إلى الأسفل.
  • قدرته على إغلاق العين وفتحها مرة أخرى.
  • نمو لدماغ الجنين بشكل كبير.

مظاهر تطور الأم في الأسبوع ال36

  • قدرتك على التنفس بشكل طبيعي، حيث نزول لطفل قليلا للأسفل فيقل الضغط على جهازك التنفسي.
  • زيادة حجم الجسم بأكثر من عشرين كيلو إضافية عن وزنك الطبيعي.
  • تورم الوجه والأرجل، بالإضافة إلى الثدي.
  • عليكِ القيام بتدليك منطقة الحوض، والاسترخاء بمليء حوض الاستحمام بمياه ساخنة.
  • الشعور الدائم بتشنجات والآم في منطقة الرحم.
  • ملاحظة خطوط بيضاء على البطن.
  • الحاجة إلى التبول عدة مرات.

المشي في الأسبوع 36 من الحمل

على الحامل ممارسة الرياضة لتسهيل عملية الوضع، حيث أنها تساعد على اتساع منطقة الحوض، بالإضافة الى مساعدة الطفل في اتخاذ الوضع الطبيعي للولادة، فمن الطرق الآمنة للرياضة هي ممارسة المشي، فعليكِ

  • المشي في مكان آمن مثل النادي، والجلوس عند الشعور بالتعب.
  • ممارسة الرياضة لمدة لا تتعدى النصف ساعة مع تناول الكثير من العصائر الطبيعية والمياه.
  • المشي مع شخص يرافقك الطريق، والمشي البطيء الآمن .
  • من المفضل المشي بعد تناول الوجبة بحوالي ثلاثة ساعات، فالمشي يساعد ك على الاسترخاء، والبعد عن التوتر والقلق.

نصائح هامة لسلامتك وسلامة جنينك

  • تناول الخضروات والفواكه باستمرار.
  • تناول الكثير من السوائل الطبيعية والإكثار من شرب المياه.
  • إجراء فحصوات ضغط الدم والبول الخاصة بالأسبوع ال36.
  • الاسترخاء وعدم الإجهاد ورفع الساق لتدفق الدم في الأوعية.
  • إجراءات الكشف المهبلي والكشف على الرحم.
  • استشارة الطبيب للشعور بأي تعب مفاجئ يطرأ على حالتك.
  • يجب عليك سيدتي خلال هذه الفترة فحص تحليل الدم من أجل قياس مستوى الهيموجلوبين في الدم.
  • يجب أن يقوم الطبيب المختص بإجراء الفحص المهبلي من أجل فحص عنق الرحم والتعرف على مدى توسعه، كذلك يجب التأكد من عدم وجود بكتيريا في المهبل والتي قد تنتقل إلى الطفل مع الولادة.
  • يفضل الالتزام بتناول الطعام الصحي، مع تناول حصص إضافية من الفاكهة والخضروات.
قد يعجبك ايضا