فوائد الرشاد للحامل واضراره

فوائد الرشاد للحامل والكمية المسموح بها ، إن المرأة عندما تتزوج تكون في قمة سعادتها حيث أنه أتت هذه اللحظة التي دامت تحلم بها كثيرا وتبدأ في حلم جديد وهو الحمل والولادة حيث أنها تريد أن ينتقل هذا الحب الذي يوجد بينها وبين زوجها إلى أولادها وتريد أن تكون أسرة كبيرة مليئة بالحب والحنان وعندما تعلم أنها حامل تكون هذه السعادة مضاعفة لديها ولأنها تجربة جديدة أول مرة تمر بها تريد أن تحافظ على نفسها وعلى صحة الجنين الذي يوجد في بطنها حتى يولد بصحة جيدة وهذا عن طريق إرشادات يجب أن تتبعها المرأة ومن ضمن هذه التعليمات هو تناول المرآه حب الرشاد حيث أن الرشاد للحامل له فوائد كثيرة .

فوائد الرشاد للحامل

حب الرشاد الأخضر يكون له فوائد عديدة على الحامل والجنين الذي يوجد في بطنها ولكن بالرغم من الفوائد التي تقدم للحامل إلا وأنه سلاح ذو حدين حيث أن له أضرار أيضا على الحامل منها يسبب في تقلصات شديدة في الرحم ولكن من الفوائد الهامة التي تعود على الحامل هي:

  1. يزيد من الخصوبة عند المرأة ويزيد من رغبتها الجنسية.
  2. يكون عامل أساسي في المساعدة على الحمل وثبات هذا الحمل.
  3. يعمل على تنظيم الدورة الشهرية.
  4. كما أنه يمد جسم الحامل بالعديد من الفيتامينات والعناصر الجيدة التي تفيد المرأة في هذا الوقت وحتى تضع الطفل بكل سلامة.

اضرار حب الرشاد في العموم

بالرغم من الفوائد التي تم ذكرها ألا وأنه يعد من الحبوب النباتية التي الزيادة منها تؤدي إلى أضرار جسيمة تلحق بجسم الانسان ولذلك فإن العديد من الأطباء والمتخصصين لا ينصحون بتناول كميات كبيرة من حب الرشاد لأنه يسبب العديد من الأضرار ومنها:

  1. يعمل على هبوط نسبة السكر في الدم مما يجعل الإنسان المصاب بمرض السكري يعاني من الهبوط عندما يتناوله بكثرة.
  2. يحظر على مرضى الضغط لأنه يؤدي إلى انخفاض شديد في مستوى الضغط عند مريض الضغط.
  3. يسبب القصور في الغدة الدرقية لذلك يجب لمرضى الغدة الدرقية الابتعاد عن تناوله.
  4. يؤدي تناوله باستمرار إلى قصور في الكلى وقد يسبب تعطلها تماما.

حب الرشاد والإجهاض

  • بالرغم من أن حب الرشاد للحامل مفيد ويؤدي إلى أن الحمل ألا انه يسبب الإجهاض عند الحامل في الشهور الأولى من الحمل وهنا يجب على الحامل الابتعاد عن حب الرشاد حتى تمر هذه الشهور الأولى.
  • ومن بعد ذلك يتم تناولها ولكن بكميات قليلة حتى تستفيد الحامل من فوائده وتبتعد عن أضراره.
  • و لتجنب الإجهاض أيضا يجب أن تتناوله الحامل في الشهر الأخير من الحمل حتى تلد بطريقة طبيعية.
  • ويجب على الحامل قبل تناول حب الرشاد في أي مرحلة من مراحل الحمل وأن تستشير الطبيب المختص حتى لا يحدث لها أي مضاعفات.

حب الرشاد بعد الولادة

  • بعد مرحلة الولادة تكون الأم في غاية الألم من هذه العملية ويكون الرحم لديها يوجد به بعض الشوائب ولذلك ينصح دائما المرأة بعد الولادة أن تتناول حب الرشاد.
  • وذلك لأنه يساعد على تنظيف الرحم من هذه الشوائب.
  • كما أنه يعتبر من المسكنات القوية التي تساعد المرأة في تحمل هذا الألم الذي يلحق بالأم بعد الولادة.
  • لكن عليها ألا تقوم بتكرار تناوله بعد الولادة حتى لا يؤثر بالسلب على الرضاعة لأنه يكون له تأثير بالسلب على الأطفال الرضع وعلى الأم أيضا لذلك لا يجب الإكثار من تناوله بعد الولادة.