الفرق بين التلقيح الاصطناعي والحقن المجهري

الفرق بين التلقيح الاصطناعي والحقن المجهري

  1. يتشابه التلقيح الاصطناعي مع الحقن المجهري في أن كل منهما من الإجراءات الطبية المتبعة لتعزيز فرصة الإنجاب في ظل مشاكل العقم بين المتزوجين.
  2. أما الاختلاف بينهم يكون كبير وجوهري فيما يتعلق بطريقة التخصيب أو التلقيح الذي يحدث للبويضة بواسطة الحيوانات المنوية.
  3. التلقيح الاصطناعي يتم إدخال إلى رحم المرأة بشكل مباشر الحيوانات المنوية ، بحيث في موعد نزول البويضة تتولي الحيوانات المنوية عملية تخصيب البويضة ، وتلك الطريقة يحدث الحمل بطريقة مضمونة.
  4. الحقن المجهري يتم التلقيح بين الحيوان المنوي والبويضة داخل المختبر أو المعمل ، وبعد إتمام عملية التخصيب يتم حقن الجنين مباشرة في الرحم ، تم تستمر المرأة في متابعة العملية مع طبيب الخصوبة بعد أسبوعين من عملية إرجاع الجنين للرحم لتعرف نسبة نجاح العملية.

كيفية إجراء التلقيح الصناعي والحقن المجهري

كما ذكرنا أن يوجد اختلافات جوهرية بين التلقيح الصناعي والحقن المجهري فيما يتعلق بطريقة التخصيب التي تعد أساس الحمل ، حيث نتعرف بالتفصيل عن كيف يحدث التلقيح بين البويضة والحيوانات المنوية.

طريقة التلقيح الصناعي

  1. لرفع فرصة الحمل ونجاح العملية يوصى طبيب الخصوبة للمرأة بأدوية منشطة تعمل على تسريع نمو البويضات ونضجها للوصول للحجم المناسب للحمل .
  2. قبل موعد نزول البويضة تتم عملية التلقيح الصناعي وفيها يتم وضع الحيوانات المنوية بشكل مباشر داخل الرحم ، مما يسهل عملية اللقاء بين الحيوانات المنوية والبويضة.
  3. بمجرد أن تخرج البويضة تجد الملايين من الحيوانات المنوية في انتظارها ، وبالتالي تتم عملية التخصيب بشكل سهل ، ثم تنغرس بجدار الرحم ويحدث الحمل.
  4. لإتمام التلقيح الصناعي يتم سحب عينة من السائل المنوي لزوج المرأة ، بحيث يتم فصل الحيوانات المنوية عن السائل المنوي لحقن في رحم الحيوانات المنوية مباشرة.
  5. تتم عملية التلقيح الصناعي من خلال إدخال منظار عبر المهبل ثم قسطرة بداخلها الحيوانات المنوية في تجويف الرحم بواسطة عنق الرحم ، وتكون عملية سهلة وبسيطة.

طريقة الحقن المجهري

  1. يتشابه طريقة الحقن المجهري مع التلقيح الصناعي في أن المرأة يحتاج لاستعمال أدوية الخصوبة التي تعمل على تنشيط المبيض لإنتاج بويضات ناضجة صالحة للتخصيب.
  2. حيث يقوم طبيب الخصوبة بمراقبة تطور البويضات ثم يبدأ في تحضير عملية الحقن المجهري حين تكون البويضة جاهزة للانطلاق .
  3. لإتمام الحقن المجهري يتم الحصول على عينة من السائل المنوي لرجل المرأة ، ثم يقوم الخبراء بفصل الحيوانات المنوية عن السائل المنوي.
  4. يتم تخصيب البويضات من الحيوانات المنوية داخل المختبر الطبي ، مع مراقبة من خبير المعمل لتلك العملية حتى التأكد من نجاح عملية التلقيح وتحول البويضات المخصبة إلى خلايا الجنين.
  5. يتم الاحتفاظ بالأجنة الملحقة في المعمل لمدة ستة أيام لمراقبة صحة الأجنة ومعدل التطور ، لأن لم يتم إرجاع جميع الأجنة إلى رحم المرأة بل الأكثر صحة وقابلية للبقاء على قيد الحياة مما يضمن نجاح عملية الحقن المجهري وتحقيق حلم الإنجاب.
  6. يتم اختيار جنين أو اثنان من الأجنة لإرجاعهم إلى رحم المرأة بواسطة قسطرة ، ثم تبدأ  الزوجة في متابعة العملية مع طبيب الخصوبة لمتابعة الجنين ومدى نجاح العملية ، بحالة أن تصبح حامل تبدأ في متابعة الحالة الصحية للجنين بشكل منتظم.

أسباب اللجوء للتلقيح الصناعي والحقن المجهري

بعد التعرف على الفرق بين التلقيح الصناعي والحقن المجهري ، تأتي السؤال متي يتم اللجوء للتلقيح الصناعي أو الحقن المجهري ، وفقاً لدراسة طبيب الخصوبة الحالة الصحية الإنجابية للرجل والمرأة ويتعرف على أسباب العقم ، يستطيع تحديد الطريقة الأفضل للحمل سواء بالتلقيح الصناعي أو الحقن المجهري.

أسباب التلقيح الصناعي

  1. عادة ينصح بالتلقيح الصناعي حين تكون مشكلة العقم تمنع الحيوانات المنوية من السباحة للوصول للبويضة ، هنا يتم زرع السائل المنوي في الرحم مباشرة لتحدث عملية التخصيب مباشرة في رحم المرأة ، ويليها الانغراس وبذلك يتحقق الإنجاب.
  2. مشاكل العقم للرجل مثل انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركة الحيوانات المنوية وعدم قدرتها على السباحة للوصول إلى قناة فالوب .
  3. إصابة المرأة ببعض الأمراض النسائية مثل الانتباذ البطاني الرحمي أو مشاكل انسداد قناتي فالوب أو تعرضهما للتلف.
  4. مشاكل في مخاط عنق الرحم تمنع الحيوانات المنوية عن السباحة لقناة فالوب ، باعتبار أن هذا المخاط يسهل من عملية السباحة.

أسباب الحقن المجهري

  1. حالات العقم الغير معروفة السبب أو حالات العقم الشديدة والمزمنة للمرأة أو الرجل.
  2. ضعف مخزون البويضات وهي مشكلة تجعل فرصة الحمل ضعيفة.
  3. مشاكل في الحيوانات المنوية التي تكون ضعيفة الحركة أو منخفضة العدد.
  4. انسداد في الجهاز التناسلي الأنثوي مثل قناتي فالوب يقيد حركة الحيوانات المنوية.
  5. إصابة المرأة ببعض المشاكل النسائية بالجهاز التناسلي الأنثوي التي تضعف فرصة الحمل.
  6. فشل التلقيح الصناعي في تلقيح البويضة ، يجعل الطبيب يفكر في الحقن المجهري.
  7. مع توافر خطر إصابة الجنين بعيوب في الكروموسوم يفضل الحقن المجهري لأن قبل إرجاع الجنين للرحم يتم عمل اختبار للجنين يؤكد سلامته ، أما بحالة تعرضه لخلل في الكروموسوم لم يتم حقنه بالرحم ، مما يرتبط بسلامة الطفل .

مخاطر التلقيح الصناعي والحقن المجهري

  1. بالرغم من النسبة العالية لنجاح التلقيح الصناعي والحقن المجهري إلا أن كل منهما يرتبط بمخاطر يجب أن تتعرف عليها المرأة وتضعها في الاعتبار قبل اللجوء لتلك الخيارات الطبية للحمل.
  2. زيادة نسبة الحمل بتوأم أو الحمل متعدد الأجنة بسبب تناول أدوية الخصوبة قبل التلقيح الصناعي أو الحقن المجهري ، وتلك الأدوية تعمل على زيادة عدد البويضات التي تنطلق وقت الإباضة .
  3. زيادة مخاطر حدوث مضاعفات أثناء الحمل مثل الولادة المبكرة ، أو التعرض للإجهاض في الثلث الأول من الحمل ، وهذا يتطلب أتباع جميع إرشادات طبيب النساء ومراقبة الحالة الصحية للحمل مما يساعد على التمتع بحمل صحي واستبعاد تلك العوامل الخطيرة.
  4. إصابة المرأة بحالة طبية تعرف باسم (متلازمة فرط تنبيه المبيض) التي تكون من الأعراض الجانبية الخطيرة لتناول أدوية الخصوبة المهمة بهدف رفع معدل الحمل للتلقيح الصناعي أو الحقن المجهري.

أسئلة شائعة عن الحقن المجهري

ما هو الحقن المجهرى

  • الحقن المجهري هو تقنية طبية حديثة تساعد على علاج مشاكل العقم للمتزوجين ، يتم اللجوء إليه مع فشل الحمل بشكل طبيعي لأسباب طبية تشير لانخفاض أو انعدام فرص الإنجاب سواء كان السبب من الرجل أو المرأة .
  • تعتمد تلك العملية على تلقيح بويضات المرأة من الحيوانات المنوية لزوج السيدة ، مع مراقبة عملية التلقيح ونمو الجنين بشكل طبيعي ، ثم إرجاعه للرحم .
  • بعد إرجاع الجنين للرحم يتم مراقبة نسبة نجاح العملية ، بحالة انغراس الجنين بالرحم يحدث الحمل وينزل نزيف الانغراس أما فشل عملية الانغراس أو فشل العملية يؤدي لنزول الدورة الشهرية في موعدها لكن تكون الدورة أكثر غزارة بسبب سقوط الجنين من بطانة الرحم وقت نزيف الحيض.

هل أطفال الحقن المجهري سليمين؟

  • يؤكد أطباء الخصوبة أن أطفال الحقن المجهري الذين يتم إرجاعهم لرحم المرأة سليمين ، لأن قبل غرس الجنين داخل الرحم يتم إجراء اختبار لفحص كروموسومات الجنين الذي يظهر نسبة التشوهات الخلقية ، حيث لا يتم إرجاعه للرحم إلا بعد التأكد من أنه سليم ، كما يختار طبيب الخصوبة الجنين السليم الأكثر صحة من بين الأجنة الملحقة.
  • كما أن بعد عملية الحقن المجهري تتناول الأم الحامل مكملات غذائية تحتوي على فيتامين ب9 لدوره في منع التشوهات الخلقية أثناء الحمل ، وهذا يضمن سلامة الطفل النامي.

فيديو أسباب فشل ونجاح الحقن المجهري

المصدر
Assisted reproductive technology – IVF and ICSI FAQ: Intracytoplasmic Sperm Injection

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى