فوائد الكركديه للحامل والكمية المسموح بها وأهم التحذيرات

ما هي فوائد وأضرار الكركديه للحامل ؟ يعد هذا الأمر من الأمور الهامة جدًا حيث أن فترة الحمل هي فترة حساسة تتطلب الحذر بشأن تناول الأطعمة والمشروبات من أجل الحصول على حمل آمن، حيث أن هناك بعض المشروبات والأطعمة التي تؤثر بصورة سلبية على نمو الجنين وعلى صحة الأم، ومن بين الأعشاب التي أثير حولها جدل كبير هي عشبة الكركديه هل يمكن تناولها أثناء فترة الحمل أم لا، وما هي ضوابط وموانع تناولها خلال فترة الحمل هذا هو ما سوف نتعرف على إجابته بالتفصيل عبر موقع أنا مامي.

فوائد الكركديه للحامل

يوجد العديد من فوائد الكركديه للحامل ولكن يجب أن يتم تناوله بصورة محدودة ومعتدلة للغاية وذلك من أجل الاستفادة من فوائده وتجنب أي من الأضرار والآثار الجانبية ومن بين فوائد الكركديه للحامل ما يلي:

  • يعمل الكركديه على التقليل من فرص الإصابة بضغط الدم الذي يرتفع خلال فترة الحمل حيث أن الكركديه يعمل على تمديد كل من الشرايين والأوعية الدموية.
  • يعمل الكركديه أيضاً على مد المرأة الحامل بكميات كبيرة من مضادات الأكسدة، ومن أهمّها مادة البلافوفونيد، والتي تعمل على حماية السيدة من الإصابة بالعديد من الأمراض وخاصة الأمراض المناعية والفيروسية، بالإضافة إلى رفع مناعة الجسم.
  • تساعد عشبة الكركديه في التقليل من حدوث تقلصات في رحم المرأة الحامل، مما يساعد على تثبيت الحمل.
  • أشارت الدراسات إلى أن الحامل تكون عرضة للإصابة بأحد حالات الجفاف والجلطات لذلك تناولها للكركديه خلال فترة الحمل يعمل على تزويد جسمها بالترطيب اللازم.
  • يعمل الكركديه أيضاً على تحسين وتنظيم عمل ضربات القلب.
  • يخفف ويقي من الإصابة بالإمساك الذي قد يحدث لمعظم الحوامل، حيث أنه عامل مهم لتحسين عملية الهضم.
  • يحتوي الكركديه على فيتامين ج والذي يرفع من المناعة بالإضافة إلى أنه يساعد على منحك إشراقة ونضارة طبيعية.
  • يحتوي الكركديه على العديد من الألياف الطبيعية، والتي تلعب دوراً كبيرًا في علاج مشكلات الإسهال لدى الحوامل.
  • يساعد أيضاً على التخفيف من آلام المغص والتقلصات التي تحدث للحوامل في هذه الفترة.

محاذير شرب الكركديه للحامل

بالرغم من فوائد تناول الكركديه للسيدة الحامل إلا أنه يجب أن يتم تناوله بصورة معتدلة وقد أشارت بعض الدراسات إلى أنه من المفضل تجنب تناوله، حيث أنه قد يؤدي لبعض المشاكل والمضاعفات انت في غنى عنها ومن بين هذه المشكلات ما يلي:

  • أشارت الدراسات أنه إذا تم شربه في الأشهر الأولى من فترة الحمل، قد يزيد من فرص الإصابة بالإجهاض حيث أنه من الأعشاب المطمثة.
  • تم استخدام هذا النبات في الزمن القديم كأحد الوسائل التي تعمل على منع حدوث الحمل لدى النساء.
  • قد يؤدي إلى خفض مستوى ضغط الدم للسيدة الحامل، كما أن شرب كميات كبيرة منه قد يسبب تلف في الكبد.
  • كذلك يتم تحليه هذا المشروب بكميات كبيرة من السكر لذلك قد يزيد من خطر تعرض السيدة للإصابة بسكر الحمل.
  • يفضل تناول الكركديه في الأشهر الأخيرة من الحمل، كما ويحذر من تناوله في الأشهر الأولى من الحمل بمختلف وصفاته.

المراجع

1

2

قد يعجبك ايضا