براز الرضيع أخضر مع مخاط

براز الرضيع أخضر مع مخاط

  1. حين تقوم الأم بتغيير الحفاضة لمولودها الجديد تلاحظ براز أخضر اللون ويمكن أن يصاحبه مخاط مما يثير القلق والمخاوف من إصابة الطفل بمشكلة صحية كالعدوى.
  2. يقول أطباء الأطفال ، أن البراز الأخضر مع المخاط ليس شرطاً أن يكون علامة على مشكلة صحية ، فيمكن أن يكون جزءاً من عملية طبيعية بالجسم لأن الأمعاء تفرز مخاط يعمل على تسهيل مرور البراز عبر المستقيم وفتحة الشرج.
  3. كما أن نظراً لاعتماد الأطفال الرضع على كمية أكبر من السوائل مقارنة بالطعام الصلب خاصة الأقل من 6 شهور سواء بحليب الثدي أو الحليب الصناعي ، فأن تلك السوائل تغير من لون البراز وتجعله مختلفاً تماماً عن لون البراز الطبيعي للبالغين أو الكبار.
  4. ومع ذلك على الأم عدم تجاهل البراز الأخضر خاصة إذا كان يصاحبه أعراض أخرى كنفور الطفل من الطعام أو الحمى أو غيرها من علامات الإصابة بالمرض.
  5. في بعض الأحيان ، يكون البراز الأخضر مع المخاط علامة على إصابة الطفل بمشكلة صحية تستدعي معرفتها بعرض الطفل على الطبيب المختص للتشخيص ثم العلاج ، ومن أسباب البراز الأخضر للأطفال الرضع وحديثي الولادة.

حساسية الطعام

  1. يصاب بعض الأطفال الرضع من حساسية تجاه نوع من الأطعمة الغذائية تسبب التهابات وزيادة بإفراز مخاط البراز مع تحول لونه للون الأخضر.
  2. هنا يشعر الطفل بأعراض أخرى مثل التقيؤ أو المغص .

التليف الكيسي

  1. هو حالة طبية تصيب الأطفال الرضع تنتج عن اضطراب بالغدد الإفرازية وتؤثر سلبياً على العمليات الحيوية للجسم.
  2. يقول أطباء الأطفال أن الأطفال المصابون به يكونوا الأكثر عرضه لتغييرات في لون البراز مع زيادة إفراز كمية المخاط ، كما يمكن أن يكون المخاط برائحة قوية وكريهة .
  3. يرجع السبب إلى أن التليف الكيسي يتعارض مع عملية الهضم .
  4. يعاني الطفل من أعراض أخرى مثل فقدان الوزن أو تأخر بتطورات النمو.

الانغلاف المعوي

  1. هي من أخطر الحالات الطبية ترجع إلى انزلاق الأمعاء مع بعضها البعض مما يؤثر على تدفق الدم للأمعاء ، ويرتبط بالبراز الأخضر المخاطي.
  2. كما يمكن تمرر نقاط دموية مع البراز.
  3. ومن الأعراض المصاحبة له ألم بالبطن متقطع ، التقيؤ ، كثرة النوم مع الخمول.

التسنين

  1. تبدأ فترة التسنيين عند الأطفال الرضع بدءاً من سن 6 شهور وخلال تلك المرحلة ونتيجة لتطور بروز الأسنان وشق طريقها للإمام يشعر الطفل بمجموعة من الأعراض مثل ألم اللثة والتورم.
  2. تؤدي فترة التسنين إلى زيادة إفراز الجسم للعاب ، وهي مشكلة تعمل على تهيج الأمعاء مما يرتبط بزيادة مخاط البراز .

عدوى

  1. يمكن أن يكون البراز الأخضر علامة على الإصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية مثل عدوى بالجهاز الهضمي كإنفلونزا المعدة أو فرط نمو البكتريا.
  2. هنا يزيد كمية المخاط في البراز ويصبح لون التبرز أخضر.
  3. يمكن بحالات نادرة رؤية دم مع البراز والمخاط.
  4. ومن العلامات الدالة على العدوى شعور الطفل بالحمي أو آلام البطن أو عدم الارتياح .

أسباب طبيعية للبراز الأخضر للرضع

  1. يقول أطباء الأطفال أن يمكن أن يكون البراز الأخضر أمر طبيعي لا يستدعي القلق مثل النظام الغذائي أو المكملات الغذائية.
  2. يمكن أن يغير الطعام الصلب من لون البراز للرضيع إلى اللون الأخضر مع تناوله أطعمة كالخضروات الورقية الخضراء أو غيرها من المنتجات التي تملك صبغة خضراء اللون.
  3. بحالة الرضاعة الطبيعية وتناول الأم المرضعة أطعمة خضراء اللون ، تكون سبباً في تغير براز الطفل لأن النظام الغذائي للأم يصل إليه عبر حليب الثدي.
  4. بعض العلاجات الطبية تترك آثار جانبية كتغير لون البراز أبرزها مكملات الحديد ، وللتحقق من ذلك يمكن مناقشة الطبيب المختص أو التعرف على الأعراض الجانبية من قراءة النشرة الخارجية للعلاج.
  • كثيراً يكون نزول المخاط ببراز الطفل الرضيع علامة طبيعية ، لأنه يعرف بكونه مادة هلامية يتم إنتاجها بشكل طبيعي من كافة أجزاء الجسم لحمايته من البكتريا ، حيث يتم التخلص منه عبر البراز ، مما يجعله عرض طبيعي لا تستدعي القلق.
  • ولكن بحالات نزوله بشكل مفرط أو متكرر أو مع أعراض أخرى تشير للمرض يدل على مشكلة صحية تتطلب مراجعة الطبيب المختص.
  • تتعدد أسباب تغير لون البراز الأخضر ما بين الصبغة اللونية لبعض المنتجات الغذائية للطعام الصلب أو العلاج الدوائي ، ويمكن ان تكون علامة على مشكلة صحية.
  • ينصح بمراجعة الطبيب بحالة تكرارها مع عدم حصول الطفل على صبغة خضراء من الطعام الصلب أو خلو البراز الأخضر من الأعراض الجانبية لأحد العلاجات الطبية أو ظهور أعراض إضافية تشعر للمرض والإعياء.
  • عادة لا يرتبط البراز الأخضر للطفل الرضيع بمشكلة صحية ويعود إلى عملية طبيعية بالجهاز الهضمي نتيجة الحمية الغذائية أو بعض العلاجات الطبية.
  • ولكن الحالات التي يجب فيها القلق ومراجعة طبيب الأطفال على الفور ظهور أعراض أخرى مع البراز الأخضر
  • كرفض الطعام الصلب أو رفض الرضاعة بالحليب.
  • ظهور علامات الجفاف كشحوب الوجه أو انعدام نزول الدموع مع البكاء.
  • ارتفاع درجة الحرارة أو قشعريرة بالجسم أو غيرها من أعراض المرض والأعياء.
  • أما بجالة القلق من البراز الأخضر يمكن للأم مراجعة الطبيب المختص للاطمئنان على طفلها لنزع الخوف من قلبها.
  • يعتمد علاج البراز الأخضر على السبب ، بحالة أن يكون أمر طبيعي نتيجة أنماط الغذاء أو تناول نوع ما من العلاجات الطبية ، لا يحتاج إلى العلاج .
  • أما بحالة أن يكون سببه الإصابة بمشكلة صحية يحتاج إلى العلاج لمنع المضاعفات ، وهذا يتطلب معرفة السبب بواسطة الاختبارات الطبية التي يقوم بإجرائها الطبيب المختص.
  • إذا كان السبب حساسية غذائية يمتنع الطفل عن تناول تلك الوجبة أو تبتعد عنها الأم بحالة الرضاعة الطبيعية حتى لا تصل للرضيع عبر حليب الثدي.
  • إذا كان السبب مشكلة صحية يوصى الطبيب المختص بالعلاج الدوائي مع متابعة الحالة الصحية للطفل حتى شفاؤه.

فيديو أسباب وعلاج البراز الأخضر للرضع

المصدر
Why Is There Mucus in My Baby’s Poop?Why is my kid's poop green?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى