كيفية التعامل مع بكاء طفل واهم اسبابه

مشكلة بكاء الأطفال هي واحدة من المشكلات التي تقابل كل سيدة في حياتها وخاصة إذا كان الطفل لا زال رضيع ولا يستطيع التعبير عن نفسه ولا عن متطلباته في الحياة سوى عن طريق البكاء، لذلك تشعر السيدة بالحيرة والقلق وتبدأ في البحث عن أسباب بكاء الطفل وكيفية التعامل معه، من هنا قررنا مساعدتك عزيزتي مامي وذلك عن طريق هذا الملف الشامل الذي سوف نتحدث فيه عن أسباب بكاء طفل وكيفية تهدئة الطفل عبر موقع أنا مامي.

بكاء طفل

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى بكاء الطفل الرضيع ومن بين هذه الأسباب ما يلي:

  • الجوع أو العطش، يعد الشعور بالجوع أو العطش هو أكثر الأسباب التي تؤدي إلى بكاء الطفل خاصة إذا كان أخر رضعة له منذ ساعتين فالطفل يجوع كل ساعتين أو ثلاث ساعات.
  • الإصابة بالمغص، عادة ما يصاب الأطفال في بداية العمر بالمغص وذلك من عمر أسبوعين وحتى أربعة أشهر يصاب الطفل بالمغص وعادة ما يحدث ذلك في المساء، وفي هذه الحالة يرفض الطفل الرضاعة ويستمر في البكاء بشدة.
  • وجود مشاكل في الهضم، قد يعاني الطفل من الانتفاخ وعسر الهضم نتيجة ابتلاع هواء أثناء الرضاعة.
  • الإصابة ببعض الأمراض وخاصة التهاب الأذن الوسطى أو ارتفاع درجة الحرارة أو التسنين.

أنواع بكاء الطفل وكيفية التعامل معه

البكاء بسبب الجوع

إذا كان الطفل يبكي بسبب الجوع فهنا يصدر الطفل أصوات بكاء مرتفعة للغاية وعادة ما يكون صوت الطفل ” نيييه نييه”، ويقوم بمص الأصابع وتحريك اليدين بعنف ويبكي باستمرار ولا يتوقف عن البكاء، هنا عليك الاستجابة إلى الطفل الرضيع وإرضاعه لكن لا تنس أن تقومي بإخراج الهواء الزائد من المعدة عن طريق التجشؤ لعدم إصابة الطفل الرضيع بتراكم الغازات بالبطن.

بكاء الرضيع بسبب الحاجة إلى النوم

هنا يقوم الطفل بالبكاء ولكن بصورة متقطعة ويبدأ بالتثاؤب أو يقوم بفرك عينيه أو لمس منطقة الأذنين، كذلك في هذه الحالة يتخذ فم الرضيع وضعية دائرية، لذلك عليك القيام بحضن الطفل وضمه إلى صدرك من أجل الشعور بالراحة والخلود في النوم.

بكاء الرضيع بسبب الشعور بالمغص

في هذه الحالة يكون بكاء الطفل مستمر ويصدر أصوات مرتفعة وحادة للغاية وتكون نغمة البكاء ” ايير اييغ” وقد تلاحظين أن الطفل يفرك بصورة مستمرة ويحرك قدميه كثيرًا، وقد يكون السبب وراء الإصابة بالمغص هو دخول الغازات إلى البطن بعد الرضاعة، هنا عليك في البداية تكريع الطفل مع تقديم ببرونة من الأعشاب المناسبة له، وعليك القيام بتدليك البطن بجهة دائرية عكس عقارب الساعة لمدة 10 ثوان، أما إذا استمر الطفل في البكاء فيجب عليك اعطائه أي من الأدوية التي تساعد في تسكين المغص.

بكاء الرضيع بسبب عدم الشعور بالراحة

عندما يشعر الطفل بعدم الراحة فتجديه يشعر بالبكاء بصورة متقطعة ويكون البكاء على وتيرة ” هييه، هييه”، وقد تلاحظين أن الطفل يقوم بتحريك يديه وقدميه بصورة مستمرة وقد يكون ذلك بسبب الإحساس بالبلل أو امتلاء الحفاض لذلك يجب التأكد من جفاف ونظافة الطفل، كذلك قد يكون السبب في بكاء الطفل هو الشعور بالحر أو البرد الشديد لذلك تأكدي أيضًا أن ملابس الطفل مناسبة مع حالة الطقس.

بكاء الرضيع بسبب الإصابة بمرض ما

هنا يصدر الطفل أصوات غريبة وغير معتادة من البكاء، ثم يبدأ الطفل بالهدوء ويعاود البكاء مرة أخرى هنا يجب عليك أن تقومي بفحص الطفل بصورة دقيقة للغاية والتأكد من عدم  إصابته بأي من نزلات البرد والإنفلونزا، وكذلك يجب التأكد من لون وسمك البراز ونظافة الأذن وعدم وجود رشح من الأنف، وإذا تأكدت من هذه الأعراض عليك الذهاب إلى الطبيب على الفور.

المراجع

1

قد يعجبك ايضا