تجاربكم مع اشعة الصبغة للرحم

تجاربكم مع اشعة الصبغة للرحم ، تلجأ العديد من النساء إلى اختبار أشعة الصبغة مما يجعل المرأة قبل الفحص تخاف بسبب الألم الناتج عن فحص عنق الرحم من خلال أداة تدخل منطقة المهبل ، عبر أنا مامي نقدم معلومات تفصيلية عن أشعة الصبغة وهل هي مؤلمة وكيف يتم إجرائها، إلى جانب تجارب النساء مع أشعة الصبغة وهل تساعد على الحمل أم لا، فتابعونا.

تجاربكم مع اشعة الصبغة للرحم

نقدم تجارب أشعة الصبغة للرحم من خلال قصص حقيقة لسيدات خضعن لهذا الفحص :

  1. قالت سيدة أنها خلال فحص الصبغة شعرت بألم وعدم الارتياح بسبب دخول أداة عبر منطقة المهبل ، مشيرة إلى أنها خضعت للاختبار بسبب رغبة الطبيب في معرفة أسباب الإجهاض المتكرر ، حيث أنها تعرضت للإجهاض مرتين.
  2. أشارت سيدة تعاني من العقم وتأخر الإنجاب أنها لجأت إلى أشعة الصبغة للرحم ، وأصبحت حامل بعد الأشعة بستة أشهر.
  3. سردت امرأة معاناتها مع أشعة الصبغة خاصة أنها كانت تعاني من التوتر والخوف قبل إجرائها ، مشيرة إلى شعورها بألم أثناء الفحص مع نزول نزيف مهبلي خفيف بعد الأشعة ، ووصف لها طبيب النساء دواء مسكن للألم وأخر مضاد حيوي لتناولهما بعد أشعة الصبغة لتخفيف وتسكين الألم والوقاية من العدوى، مؤكدة على متابعتها مع الطبيب حتى حدوث الحمل.

أشعة الصبغة للرحم

تعد أشعة الصبغة للرحم من الإشاعات الهامة للنساء ، والكثير من السيدات لا تعرف أهميتها ، لذلك نقدم معلومات عن أشعة الصبغة في نقاط بسيطة:
  1. تعد أشعة الصبغة للرحم أشعة سينية تفحص الرحم وقناة فالوب وشكل المبيض والبويضات.
  2. يستعين بها أطباء النساء لمعرفة سبب العقم أو سبب الإجهاض المتكرر .
  3. تساعد في معرفة التشوهات الخلقية للرحم سواء كانت وراثية أو مكتسبة ، أو انسداد قناة فالوب أو الإصابة بالورم الليفي الرحمي أو الإصابة بأورام الرحم الحميدة أو الخبيثة.
  4. كل هذه العوامل تكون سبب رئيسي لصعوبة الحمل والعقم أو صعوبة استمرار الحمل والإجهاض المتكرر.
  5. أثناء إجراء أشعة الصبغة يستعين المختبر بمادة الصبغة أو مادة التباين التي تساعد على بروز الرحم وشكل الأنسجة والأعضاء المحيطة به مما يساعد على معرفة المشكلة وتشخيصها بشكل صحيح وسليم.

وقت إجراء أشعه الصبغة

  1. تسأل النساء هل يمكن إجراء أشعة الصبغة للرحم في أي وقت أو لابد من إجرائها في وقت معين.
  2. بسؤال أطباء النساء أكدوا على ضرورة إجراء أشعة الصبغة في خلال أيام إلى أسبوع من انتهاء الدورة الشهرية.
  3. وهذا يرجع للتأكد من أن الزوجة غير حامل.

أشعة الصبغة هل هي مؤلمة

  1. تعد أشعة الصبغة مؤلمة.
  2. لذلك ينصح أطباء النساء بتناول دواء مسكن للألم قبل إجراء أشعة الصبغة بساعة.
  3. يرجع سبب الألم إلى استخدام مادة الصبغة والاستعانة بجهاز المنظار الذي يتم وضعه في المهبل لرؤية عنق الرحم.

هل يمكن أن تحدث عدوى أثناء أشعة الصبغة

  1. يمكن أن تصاب المرأة بعدوى أثناء أشعة الصبغة للرحم.
  2. لذلك الأمر ينصح أطباء النساء بضرورة تناول مضاد حيوي قبل الأشعة بساعة لتقليل من خطر الإصابة بعدوى.

ماذا يحدث أثناء اختبار الصبغة للرحم

  1. قبل إجراء اختبار الصبغة على الرحم يطلب أخصائي الأشعة خلع المعادن مثل المجوهرات.
  2. يتم ارتداء ثوب المستشفى الخاص بالأشعة.
  3. يطلب منك المختبر ضرورة الاستقاء على الظهر مع فرد القدم وثني الركبتين.
  4. يقوم أخصائي الأشعة بإدخال منظار إلى منطقة المهبل الذي يساعد على رؤية عنق الرحم الذي يقع في مؤخرة المهبل، هذا يجعل المرأة تشعر بعدم الارتياح أو الانزعاج.
  5. يقوم أخصائي الأشعة بتنظيف عنق الرحم.
  6. يضع مخدر موضعي لتقليل الألم أو تقليل الشعور بعدم الارتياح الناتج عن وضع جهاز المنظار في منطقة المهبل.
  7. يقوم أخصائي الأشعة بإزالة المنظار ووضع أداة في عنق الرحم.
  8. يقوم أخصائي الأشعة بوضع مادة الصبغة التي تصل إلى الرحم وقناتي فالوب.
  9. بعد ذلك يتم وضع المرأة تحت جهاز الأشعة السينية .
  10. يطلب أخصائي الأشعة تغيير المواضيع عدة مرات لالتقاط عدة صور من زوايا مختلفة لمعرفة الحالة الصحية للرحم وتشخيصه بشكل صحيح.
  11. وهنا تشعر المرأة ببعض الألم بسبب حركة مادة الصبغة عبر قناتي فالوب.
  12. بعد انتهاء أشعة صبغة الرحم ، يتم تناول أدوية لتقليل الألم ومنع الإصابة بالعدوى ، حيث يقوم طبيب النساء بوصفها في أخر زيارة قبل إجراء اختبار الصبغة ويطلب استعمالها بعد الفحص.

ماذا يحدث بعد اختبار الصبغة للرحم

تشعر المرأة بعد إجراء اختبار الصبغة على الرحم ببعض الأعراض الطبيعية الناتجة عن الفحص :

  1. تقلصات تشبه الدورة الشهرية.
  2. الشعور بالدوخة والدوار.
  3. الشعور بالرغبة في القيء والغثيان.
  4. نزول إفرازات مهبلية خفيفة.
  5. نزول نزيف مهبلي خفيف.
  6. يفضل الاستعانة بالفوطة الصحية لامتصاص النزيف مع التحذير من استعمال السدادة القطنية لأنها تزيد من خطورة الإصابة بعدوى بعد الاختبار.

ومن ناحية أخرى، يوجد أعراض أخرى خطيرة تشير إلى خطورة التعرض إلى عدوى بعد إجراء اختبار الصبغة على الرحم ، وهنا يكون من الضروري إبلاغ الطبيب، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي :

  1. الإصابة بالحمى أو الإعياء أو الحرارة المرتفعة.
  2. المعاناة من ألم شديد مصحوب بتشنجات.
  3. المعاناة من التقيؤ والغثيان.
  4. المعاناة من الإغماء.
  5. المعاناة من إفرازات مهبلية كريهة الرائحة.
  6. المعاناة من النزيف المهبلي الحاد الغير طبيعي.

هل يمكن الحمل بعد أشعة الصبغة

  1. نعم يمكن الحمل بعد أشعة الصبغة.
  2. بعد إجراء اختبار الصبغة تزيد فرصة الحمل.
  3. يمكن الحمل في فترة تتراوح من شهر إلى ستة أشهر من إجراء الأشعة.
  4. تعمل على تسريع الحمل لأنها  تزيد خصوبة المرأة من خلال تنظيف وتطهير الرحم وقناة فالوب.
  5. من أبرز الأسباب التي تساعد على الحمل بعد أشعة الصبغة محلول الصبغة الذي يتم وضعه أثناء الاختبار لبروز الرحم من أجل التقاط صور واضحة حول الوضع الصحي، أن هذه المادة تعمل على تطهير وتنظيف الرحم.
  6. كما يتم الاستعانة بهذه الأشعة من أجل معرفة أسباب العقم، وبعد معرفتها يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب لتسريع الحمل ورفع مستوى الخصوبة.
  7. في حالة الحمل بعد إجراء اختبار الصبغة يتم ملاحظة أعراض الحمل المبكرة التي تشير إلى ضرورة التأكد من الحمل من خلال إجراء اختبار الحمل المنزلي أو المعملي.
  8. وأبرز هذه الأعراض غياب الدورة الشهرية مع نزول نزيف مهبلي خفيف يستمر لمدة 24 ساعة إلى 48 ساعة يدل على زرع البويضة المخصبة في جدار الرحم.
  9. ولمعرفة المزيد عن علامات الحمل المضبوطة بعد أشعة الصبغة على الرحم يمكنكم متابعة أو قراءة هذا المقال علامات الحمل بعد أشعة الصبغة

هل يمكن إجراء اختبار الصبغة أثناء الحمل

  1. يفضل عدم إجراء اختبار الصبغة أثناء الحمل لأنه يكون خطير على الجنين أو يعرض الحامل إلى نزول نزيف مهبلي غير طبيعي.
  2. إذا كنتي حامل يجب إبلاغ الطبيب الذي يحدد وفقاً للحالة الصحية هل ينبغي إجرائه أو تأجيله حتى الولادة.

للمزيد يمكنكم متابعة:

في ختام مقال تجاربكم مع اشعة الصبغة للرحم  يمكنكم الاستفسار أو التعليق ونوعدكم بسرعة الرد بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون .

المصدر
HysterosalpingographyIs Pregnancy After an HSG More Likely?What to Expect During an HSG Exam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى