تجربتي مع أعراض الحمل بولد

تجربتي مع أعراض الحمل بولد

عبر أنا مامي نتعرف على تجربتي مع أعراض الحمل بولد التي من خلالها تتعرف السيدة الحامل على نوع مولودها المنتظر إذا كان ولد أو فتاة من قصص غيرها من النساء الحوامل ، كما نتطرق إلى رأي خبراء طب النساء في معرفة نوع الجنين بشكل مضمون.

  1. تسرد العديد من النساء الحوامل قصصهن مع الحمل وآلامه ، حيث تروي تجربة أن أعراض الحمل كانت متغيرة ليس ثابتة ، فلكل فترة من الحمل أعراضها الخاصة نتيجة تطور الجنين داخل الرحم ونمو أعضائه أكثر فأكثر.
  2. مشيرة إلى أنها حامل بولد فكانت أعراض الحمل خلال الثلاثة أشهر الأولى تتراوح ما بين انتفاخ البطن وغازات وإمساك مع ألام الثدي والشعور بالغثيان مع فقدان الشهية.
  3. بحلول المرحلة الثانية للحمل كانت تشعر بالجوع المستمر وزيادة الشهية مع بداية حركة الجنين التي بدأت بالضعف ثم أصبحت أكثر قوة .
  4. بحلول المرحلة الثالثة للحمل يزيد الجوع وتصبح ركلات الجنين أقوى لدرجة شعورها بألم مفاجئ من حين لأخر في بطنها أثناء قيامه بالحركة.
  5. أما عن الأعراض المميزة للحمل بولد كانت تتمثل في الشعور بزيادة الاشتهاء إلى الخيار المملح والمخلات مع البطاطس والوجبات الجاهزة واللحوم ، فقليلاً ما كانت تشتهي لتناول الحلويات رغم أنها من عشاق السكريات قبل الحمل.

قصتي مع أعراض الحمل بولد

  1. من حكايات النساء الحوامل المختلفة التي كان بعضها بولد وأخريات بفتاة ، وبالمقارنة تم التوصل إلى بعض العلامات الفارقة بالحمل بولد.
  2. تخبر النساء الحوامل بذكر أن حركة الجنين تكون قوية جداً مع ركلات من جميع النواحي وارتفاع في معدلات حركته عند الاستلقاء على منطقة الظهر.
  3. الرغبة في غثيان الحمل بمعدل مرة بالأسبوع.
  4. الشعور بالتعب المتواصل والرغبة الكثيرة بالنوم .
  5. لكن الغريب في الأمر أن بعض النساء الحوامل اللواتي أنجبت في حمل ولد وحمل أخر فتاة ، لم تتمكن من توضيح علامات فارقة قوية ومميزة بين جنسي الأجنة فترة الحمل ، بحيث تكون الأعراض متشابهة كما أن وقت ظهور حركة الجنين واحدة إلى حد ما.

أعراض الحمل بولد من نظرة الطب

ماذا تكون أعراض الحمل بولد التي يخبر عنها أطباء النساء ، بالرجوع إليهم أكدوا على عدم وجود فروق في علامات الحمل بولد مقابل علامات الحمل بفتاة ، بحيث أن علامات الحمل واحدة وأنها تتمثل:

  • غياب الدورة الشهرية مع نزول بقع دم انغراس الجنين التي تعد خفيفة تستمر من الوقت ساعات إلى 48 ساعة على الأكثر.
  • الشعور بآلام الثدي مع تورمه والإحساس بحساسية الثدي عند الملامسة أو ارتداء حمالة صدر ضيقة.
  • الشعور بالتعب والخمول مع الإرهاق والرغبة في النوم.
  • الشعور بكثرة التبول والميل المتكرر لإفراغ المثانة.
  • الشعور بالصداع وآلام الرأس ، ويمكن الإحساس بالدوار .
  • الشعور باضطراب الشهية أما بالزيادة أو النقصان.
  • الشعور بوحام الحمل الممثل في اشتهاء أطعمة مقابل النفور من غيرها.
  • الشعور بتقلبات مزاجية ونفسية.
  • الشعور باضطراب الجهاز الهضمي كالانتفاخ أو الغازات أو عدم الارتياح بحركة الأمعاء أو الإمساك.

يستكمل أطباء النساء الحديث ، أن الشعور بهذه العلامات تستدل منها المتزوجة بحدوث حمل دون معرفة نوع الجنين ولد أو بنت ، بحيث تقوم بتأكيد الحمل عبر تحليل الحمل بالبول أو الدم.

  1. بحيث تقوم بمتابعة الحمل بشكل منتظم مع طبيب النساء لمتابعة الحالة الصحية للجنين وتنفيذ تعليماته إلى أن يثبت الجنين بالرحم.
  2. أسبوعياً ينمو الجنين أكثر فأكثر بجميع أعضائه ، كما أن من الأسبوع السادس للحمل تظهر نتوءات وبدايات الأعضاء التناسلية للجنين التي تكون متشابهة بين الولد والفتاة.
  3. تستمر الأعضاء التناسلية تنمو أكثر إلى أن تصبح واضحة بشكل يميز بين القضيب والمهبل ، وذلك من المتوقع حدوثه بالشهر الرابع وتحديداً الأسبوع 16 إلى الأسبوع 18.
  4. هنا تحدد السيدة الحامل موعد مع طبيب النساء لمعرفة نوع الجنين بواسطة اللجوء لفحص الموجات الفوق الصوتية الذي يفحص العضو التناسلي للجنين للتحقق من جنسه إذا كان ولد يرى طبيب النساء القضيب ويخبر الأم بحملها بذكر ، وإذا كانت فتاة يتم رؤية المهبل ويخبر الطبيب الأم بحملها بأنثى.
  5. حيث يتم استخدام العضو التناسلي فقط لمعرفة نوع الجنين أثناء الحمل دون غيره من الأعضاء باعتباره العضو الأكثر تميز للتفريق بين الذكر والأنثى بهدف الحصول على نتيجة دقيقة لا تحمل مجال للشك.

بهذا يمكن التعرف على نوع الجنين أثناء الحمل ، ولكن في حالات أخرى مع توافر العامل الوارثي (عامل الخطورة) أو مع اشتباه طبيب النساء خلال الاختبارات الروتينية ببداية الحمل وتتبع الحالة الصحية للجنين ، إذ شك في وجود اختلالات وراثية بالجنين يوصى الطبيب بعمل اختبار وراثي للاطمئنان على الجنين ومعرفة إذا كان مصاب بها أو لا ، ومن مزايا ذلك الاختبارات أنها تمنح من ضمن النتائج تقرير عن نوع الجنين ولد أو فتاة من فحص كروموسومات الجنين ، بهذا يمكن معرفة جنس المولود المنتظر في وقت سابق للموجات الفوق الصوتية وتحديداً في الشهر الثالث من الحمل.

الحيل المنزلية لمعرفة الحمل بولد

  1. بالرجوع إلى التاريخ الشعبي القديم نجد طرق كانت تستعين بها النساء قديماً لمعرفة نوع الجنين ولد أو فتاة في المنزل دون اللجوء إلى طرق طبية ، بحيث كانت تفعل ذلك نتيجة تدني التقدم الطبي في عصرهن فلا يكن لديهن تحليل حمل لمعرفة الحمل بل يعرفون الحمل من غياب الدورة ويتأكدون منه مع استمرار غيابها مع كبر منطقة البطن للدلالة على حدوث حمل ووجود جنين.
  2. كما لم يعرفون نوع الجنين إلا بعد الولادة وخروجه من الرحم فينظرون للعضو التناسلي إذا كان قضيب يكون الجنين ولد ، وإذا كان مهبل يكون الجنين فتاة.
  3. من تلك النقطة ، ظهرت حيل منزلية من التراث الشعبي تخبر بعلامات حمل للولد مقابل الحمل بفتاة ، ومنها تتحقق السيدة الحامل من نوع المولود قبل الولادة.
  4. لكن يمكن أن تكون صحيحة أو غير صحيحة تتأكد منها من ولادة الطفل وفحص عضوه التناسلي ، لكن لا تكون حيل مؤكدة .
  5. ينصح من تحاول معرفة نوع الجنين أثناء الحمل اللجوء إلى الاختبارات الطبية مثل فحص الموجات الفوق الصوتية لمعرفة نوع الجنين بشكل دقيق لا يحمل مجال للشك.
  6. مع اللجوء بطريقة الجدات القديمات يجب عدم الاعتماد عليها لأنها تمنح نتيجة غير دقيقة ليس مدعمة بآراء أطباء النساء ولا الدراسات العلمية.

معرفة الحمل بولد في المنزل

  1. حيث نقدم الحيل المنزلية المتعلقة لمعرفة الحمل بولد التي توضح أعراض الحمل بذكر أثناء فترة الحمل ونمو الطفل داخل الرحم.
  2. زيادة الرغبة في الجماع مع شريك الحياة بعكس الحمل بفتاة المؤدي لقلة الرغبة الجنسية.
  3. الوحام أو الاشتهاء إلى تناول الأطعمة المالحة أو الغنية بالتوابل.
  4. نبض دقات الجنين الولد أقل من 140 دقة لكل دقيقة .
  5. قلة أو انعدام الشعور بالغثيان خلال الثلاثة أشهر الأوائل.
  6. التمتع بصحة جيدة للشعر والبشرة وعدم تأثيرهما فترة الحمل.
  7. تركز زيادة الوزن بمنطقة البطن دون أن تصل للورك أو المؤخرة أو  غير ذلك.
  8. تدلي شكل البطن المرتفعة إلى الاتجاه السفلي.
  9. كبر الثدي الأيمن عن الثدي الأيسر.
  10. زيادة وسرعة نمو شعيرات الوجه أو الذقن أو الذراع أو الأقدام .
  11. الشعور برودة أطراف القدمين.
  12. الرغبة والميل للنوم على الجانب الأيسر.
  13. الشعور بالصداع وآلام الرأس المصاحبة بكثرة النوم.
المصدر
Symptoms of pregnancy: Fun baby gender predictor tests to try at home 23 signs you're having a boyFinding Out Your Baby’s Sex Through a Gender Blood Test

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى