دواعي استخدام تحاميل البوتيل وموانع استخدامها

تحاميل البوتيل هي تحاميل طبية تستخدمها العديد من السيدات لعلاج الكثير من المشكلات المهبلية، وهي مكونة من عدد من الهرمونات والتي يتم استخدامها كدواء لتلك المشكلات المهبلية، واليوم سنتعرف على استخداماتها، والفوائد والأضرار التي تنتج عن تلك التحاميل، وما هي طرق استخدامها، وهل تؤثر على العلاقة الحميمية بالسلب أو الإيجاب، سنعرف ككل ذلك وأكثر من خلال مقال اليوم على موقع أنا مامي، فتابعينا.

تحاميل البوتيل

  • تحاميل البوثيل هي تحاميل طبية تحتاج لوصفة من الطبيب لكي يتم صرفها بالصيدليات، ويطلق عليها اسم ALBOTHYL واسمها العلمي POLICRESULENO، وذلك حسب رأي الدكتور هاني جورج أستاذ قسم النساء والتوليد بجامعة بني سويف.
  • تدخل الهرمونات في تركيب تلك التحاميل ليتم استخدامها كدواء صحي في حال الإصابة بالتهابات مهبلية شديدة، قرحة بالرحم، ومن خضعت لعملية كي في الرحم.
  • تحاميل البوثيل تأخذ شكل الكبسولات الكبيرة، فهي عبارة عن كبسولة مهبلية كبيرة توضع في الرحم من خلال فتحة المهبل، ويجب وضعها في الليل والنوم على الظهر لمدة نصف ساعة على الأقل للتأكد من عدم خروجها من المهبل فور الجلوس، وضمان ذوبانها وأن الرحم قد امتصها.
  • تأخذ التحاميل شكل ستة أقماع ويتم وضعها لمدة عشرة أيام في الحالات الصعبة ولمدة خمسة أيام فقط في الحالات الخفيفة.
  • يتم صناعة تحاميل البوثيل بشكل جل يتم وضعه داخل الرحم عن طريق المهبل أيضا.

دواعي الاستعمال ALBOTHYL

  • لعلاج التهابات المهبل وتقرح عنق الرحم.
  • تعمل على علاج المهبل من التهابات الترايكوموناس والالتهابات الفطرية.
  • تستعمل تحاميل الوثيل بعد عمليات كي الرحم لعلاجه.
  • يتم استعمالها بعد أخذ عينات لفحص الأنسجة من خلال طريقة الـ post biopsy.
  • يتم استخدامها في حالة الإصابة بالتهابات شديدة بالمهبل والتي تسبب إفرازات مهبلية بكميات كبيرة فتسبب التحاميل في تلك الحالة جفاف بالمهبل.
  • إذا كنت تعانين من الجفاف المهبلي فينصح استخدام التحاميل على هيئة الجل، لتساعد في ترطيب المهبل.

فوائد تحاميل البوتيل

  • تعمل التحاميل على المحافظة على حموضة المهبل.
  • تقوي دفاعات الوسط الحمضي بالمهبل للمهاجمة البكتيريا الضارة، ومنع دخولها للمهبل.
  • تمنع التحاميل تقشر الخلايا السطحية للمهبل وتساقطها، فهي تعمل على تجديدها والمحافظة عليها.
  • تجدد التحاميل خلايا عنق الرحم وتعمل على المحافظة عليه.

موانع الاستخدام

  • يمنع استخدام التحاميل لمن يعانون من الحساسية الشديدة للمواد الداخلة في تركيبها.
  • ينصح بالحذر في التعامل معها لعدم بلعها بالخطأ، وإذا تم ابتلاعها ينصح بشرب الكثير من المياه والذهاب للطبيب فورا.
  • ينصح بعدم استخدام المطهرات والمنظفات المهبلية وأيضا الصابون، لما قد يسببه من مشكلات كالتهيج في حالة التفاعل مع التحاميل.
  • يمنع تماما استخدام التحاميل أثناء الدورة الشهرية.
  • الحذر في التعامل مع التحاميل حتى لا تدخل بالعين، وفي حال دخلت بالعين عن طريق الخطأ يجب شطفها بالماء في الحال واستشارة الطبيب المختص.
  • إذا حدث تلامس مع أي منسوجات أو أي منتجات جلدية فيجب شطفها في الحال.
  • وبالنسبة للتأثيرات على القيادة أو القيام بأي أنشطة أخرى فالتحاميل لا تؤثر على أي من تلك الأنشطة.

الحمل والرضاعة

لا توجد أي أبحاث أو دراسات علمية تشير إلى تأثير التحاميل على الحمل والرضاعة، ولكن لضمان الوقاية لك ولطفلك فينصح باستخدامها في حالات الضرورة القصوى، حيث أن بعض الدراسات التي تم إجرائها على الحيوانات أكدت أن المادة الفعالة بالتحاميل تفرز في لبن الأم.

تحاميل البوثيل للتضييق

على الرغم من أن تحاميل البوثيل تحاميل طبية علاجية إلا أن الكثير من النساء تستخدمها لتضييق فتحة المهبل وكان لذلك العديد من الأعراض الجانبية منها:

  • تتسبب التحاميل في الألم الشديد للمرأة عند استخدامها وقت ممارسة العلاقة الزوجية.
  • تزيد التحاميل الرغبة بالتبول أثناء الجماع مما يسبب الإحراج الشديد للمرأة.
  • تعطي التحاميل رائحة كريهة للمهبل وقت ممارسة الجماع.
  • ينتج عنها تهيج شديد بالمهبل.

وفي نهاية مقال اليوم ننصحك باستشارة الطبيب قبل استخدام التحاميل والتأكد من حالتك وما إذا كنت تحتاجينها أو لا.

قد يعجبك ايضا