fbpx

ما هو تطعيم الاطفال عمر شهرين

ما هو تطعيم الاطفال عمر شهرين  ؟ يعد تطعيم الشهرين أحد التطعيمات الإجبارية التي تمنحها وزارة الصحة بالمجان لجميع المواليد الرضع، وهو عبارة عن نقط توضع بالفم مع حقنة أو حقنتين بالفخذ، لكن بصورة عامة تختلف مكونات التطعيم من دولة إلى أخرى. لكن يجب الحرص على إعطاء التطعيم للطفل حيث أنه من التطعيمات الهامة التي تقي الطفل من الأمراض المختلفة، وسوف نتعرف أكثر عن تطعيم عمر الشهرين بالتفصيل من خلال هذا المقال مع أنا مامي.

تطعيم الاطفال عمر شهرين

تطعيم الشهرين  هو عبارة عن مجموعة من الجرعات لمقاومة بعض الأمراض، مكونات هذه الجرعات هي:

تطعيم شلل الأطفال: وهو عبارة عن نقط تؤخذ بالفم، ويعمل على حماية الطفل  من الإصابة بمرض شلل الأطفال.

التطعيم الثلاثي البكتيري: وهو عبارة عن حقنة تؤخذ بالفخذ، ويعمل على حماية الطفل من السعال الديكي والدفتريا والتيتانوس، وهو من التطعيمات الإلزامية في غالبية الدول العربية

تطعيم الكبد الوبائي (ب): وهو حقنة تؤخذ في الفخذ ويُعطى مع التطعيم الثلاثي، ويحمي من فيروس الكبد الوبائي (ب).

تطعيم الإنفلونزا البكتيرية: يتم إعطاء هذا التطعيم مع التطعيم الثلاثي والكبد الوبائي (ب) ويُطلق عليه التطعيم الخماسي، وهو أحد أنواع التطعيمات التي تعمل على حماية الطفل من الإنفلونزا البكتيرية التي تسبب الالتهابات الرئوية والالتهاب السحائي.

تطعيم الروتا: وهو عبارة عن نقط بالفم، لكن لا يعد هذا التطعيم من التطعيمات الإلزامية بالدول العربية، لكنه يعد تطعيم هام ، فهو يحمي من فيروس الروتا، الذي يسبب نزلات معوية شديدة بين الرضع.

تطعيم المكورات الرئوية: وهو حقنة بالفخذ، ويعد أيضا من التطعيمات الغير إلزامية ويعمل على حماية الطفل من بكتيريا المكورات الرئوية التي تسبب الإصابة بالتهابات الأذن الوسطى والالتهابات الرئوية عند الأطفال.

الآثار الجانبية التي تحدث للطفل بعد تطعيم الشهرين

قد يصاب طفلك بالأعراض الآتية بعد تطعيم الشهرين:

  • الإصابة بسخونية ، وارتفاع درجة الحرارة لمدة يومين فقط.
  • حدوث تورم مكان الحقن بالفخذ.
  • البكاء المستمر دون سبب.

في نسبة بسيطة جدًّا من الأطفال، قد يصاب الطفل بتشنجات بسبب تطعيم السعال الديكي، وهنا يجب عليك استشارة الطبيب. وإذا كانت التشنجات قوية، فقد يمنعك الطبيب من إعطاء الطفل تطعيم السعال الديكي مرة أخرى.

كل هذه المضاعفات هي مضاعفات طبيعية وصحية تمامًا، فهي دليل على استجابة جهاز طفلك المناعي للمصل، فلا داعي للقلق إلا إذا تفاقمت المضاعفات، هنا يجب استشارة الطبيب خاصة في حالة حدوث أي من الأعراض الآتية:

  • حدوث ارتفاع شديد في درجة حرارة الطفل تصل لأكثر من 39 درجة مئوية، وعدم الاستجابة لخافض الحرارة، مع استمرار ذلك الأمر لأكثر من يومين.
  • حدوث تشنجات.
  • استمرار التورم والاحمرار مكان الحقن لأكثر من أسبوع.
  • إصابة الطفل بالطفح الجلدي.

تأخير تطعيم الشهرين

يجب عليك سيدتي الالتزام بمواعيد التطعيمات و عدم تأخير التطعيمات عن أوقاتها المفروضة، لكن يمكن  تأخيره إذا دعت الحاجة إلى ذلك، لكن يجب ألا تقل المدة بين تطعيم الشهرين والأربعة اشهر عن شهر واحد على الأكثر.

ويؤجل التطعيم إذا كان الطفل مصاب بمرض شديد مع حدوث ارتفاع درجة الحرارة، ولا يؤجل في حالة إصابة الطفل بنزلات البرد البسيطة، لكن عليك دائمًا استشارة الطبيب وإخباره بكافة الأعراض التي يعاني منها الطفل.

تخفيف ألم تطعيم الشهرين

يمكنك مساعدة طفلك في تخفيف ألم التطعيم كالآتي:

  • أولاً لا يجب أن تقومي بإعطاء الطفل خافض حرارة إلا عند ارتفاع درجة حرارته بعد التطعيم، مع الالتزام التامة بالجرعة المناسبة لوزن الرضيع.
  • قومي بوضع كمادات مياه فاترة وليست باردة أو ساخنة على مكان الحقن من أجل تقليل التورم، ويمكن استخدام كمادات الجل المخصصة للأطفال، و وضعها على مكان الحقن.
  • قومي بدهان مرهمًا موضعيًّا آمن مكان الحقن، مثل: “ريباريل جل” أو “إكستروما جل” وذلك في حالة زيادة التورم بشكل ملحوظ.
  • أرضعي طفلك قبل التطعيم بساعة، ثم بعده بساعتين خاصة إذا كان قد تناول تطعيم فموي.
  • ضمي طفلك إليك واغمريه بالحنان.

المراجع

1

2

قد يعجبك ايضا