تناول حبوب منع الحمل بشكل غير منتظم

حبوب منع الحمل واحدة من أفضل خيارات تحديد النسل الأكثر شيوعاً بين النساء عن غيرها مثل اللولب الرحمي بسبب سهولة استعمالها التي يتم بلع حبة واحدة منها يومياً في أوقات منتظمة ، يؤكد الأطباء أنها تضمن الحماية من الحمل مع ممارسة الجماع بنسبة تصل إلى 99 % ، مع نسبة 1 % للحمل المفاجئ الغير مخطط له الذي يكون له أسباب مبررات كأخطاء في استعمال الحبوب ، الأمر الذي جعلنا اليوم عبر أنا مامي نتطرق إلى الحديث عن تناول حبوب منع الحمل بشكل غير منتظم فما يكون أضراره ، فتابعونا.

تناول حبوب منع الحمل بشكل غير منتظم

  1. يقول أطباء النساء أن تناول حبوب منع الحمل بشكل غير منتظم أمر مضر لأنه يقلل من فعاليتها في تحديد النسل.
  2. فيجب دائماً تناول حبوب منع الحمل يومياً في أوقات منتظمة بدءاً من الحبة الأولى إلى الحبة الأخيرة ، دون نسيان حبة أو استبدال حبة بأخرى أو تناول الحبوب بشكل منتظم.
  3. لنظراً لأهمية انتظام تناول الحبوب يوضع على عبوة الحبوب أسهم توضح موضع الحبة الأولى والمسار الذي يتم أتباعه لتناول الحبة الثانية إلى الثالثة وصولاً للحبة الأخيرة ، فالهدف من ذلك تناول الحبوب بانتظام دون لخبطة.
  4. لتوضيح الأمر ، تحتوي كل حبة على هرمونات تتطلب تناول الحبوب بانتظام لتعمل بالمسار الصحيح للوصول إلى النتيجة المرجوة لمنع الحمل ، في حين أن عدم الانتظار في تناولها يؤدي إلى تذبذب واضطرابات في مستويات الهرمونات الذي يكون السبب في فقدان الفعالية ، وثم الحمل المفاجئ الغير مخطط له.

إيقاف حبوب منع الحمل فجأة

  1. إيقاف حبوب منع الحمل فجأة يعني عدم الحماية من الإنجاب.
  2. بتوقفها يستعيد الجسم الإباضة فيحدث الحمل إذا تم ممارسة الاتصال الجنسي.
  3. لذلك لا ينصح بتوقفها لمن تحاول تحديد النسل.
  4. أما من رأت أنها في الوقت المناسب للإنجاب عليها التوقف عن حبوب منع الحمل مع تتبع نافذة الخصوبة لمعروفة وقت خروج البويضة من المبيض لتحديد مواعيد العلاقة الزوجية التي ينتج عنها تخصيب حيوان منوي لبويضة ، ثم يحدث حمل.

اخذت حبوب منع الحمل أسبوع وتركتها

  1. تقول سيدة أنها قامت بشراء حبوب منع الحمل وتناولتها بشكل منتظم لمدة أسبوع بما يعادل 7 أيام ثم تركتها ولم تتناولها مرة أخرى ، فما يمكن توقعه في هذه الحالة.
  2. هذا خطأ إذا كان تم استعماله لتحديد النسل.
  3. هذا يعني أحتمالية الحمل في أي وقت وعدم الحماية من الإنجاب منذ اليوم الأول لترك حبوب منع الحمل.

كيف تعمل حبوب منع الحمل

  1. كيف تعمل حبوب منع الحمل ؟ يوضح لماذا تفقد فعاليتها حين نسيان حبة أو تناول الحبوب بشكل غير منتظم.
  2. تتكون حبوب منع الحمل التي يتم تناولها بانتظام في أوقات ثابتة على هرمونات تكتمل كل حبة هرمونات الحبة الأخرى ، لتصل في نهاية المطاف إلى منع الحمل مع ممارسة العلاقة الجنسية من خلال بعض الخطوات.
  3. وفقاً لنوع حبوب منع الحمل يختلف تأثيرها على عملية الإباضة التي تكون سر حدوث الحمل ، المقصود بها خروج بويضة شهرياً من المبيض ، حيث تعمل حبة منع الحمل الصغيرة على ضعف الإباضة أما حبوب منع الحمل المركبة تمنع الإباضة ، فكل منهما يمنع الحمل.
  4. أحياناً يفرز المبيض بويضة في ظل حبوب منع الحمل ، مما يزيد من فرصة الحمل إذا تم ممارسة الاتصال الجنسي ، لكن تتولي الحبوب منع الحمل من خلال خطوات أخرى تضمن الوقاية من الإنجاب.
  5. تعمل الحبوب على زيادة سماكة مخاط عنق الرحم لمنع الحيوانات المنوية وإعاقتها عن السباحة للرحم أو قناة فالوب لمنع وصولها إلى البويضة ، بالتالي لا يحدث تخصيب ولا حمل.
  6. تعمل على تليين أو رقة بطانة الرحم لمنع التصاق البويضة إذا تم تخصيبها ، بالتالي لا تتمكن من الحياة فتسقط ويتخلص منها الجسم من خلال نزيف الحيض الذي يحدث بعد انتهاء الحبة الأخيرة لحبوب منع الحمل.

أقصى مدة لاستعمال حبوب منع الحمل

  1. أقصى مدة لاستعمال حبوب منع الحمل أهم ما يجب معرفته عند استخدامها.
  2. أقصى وقت هو أمر يحدده الطبيب المشرف على تناول الحبوب ، الذي أيضاً يصف نوع الحبوب الأفضل للسيدة وفقاً لعمرها وحالتها الصحية العامة ونوعية الأدوية التي تتناولها.
  3. يتناقش الطبيب عن إمكانية التفكير في الحمل مستقبلاً قبل منح تصريح لاستعمالها لفترات طويلة لأن بعض الحالات يؤدي استعمالها على المدى الطويل إلى مشاكل في الحمل فيما بعد.
  4. يتم مراقبة الحالة الصحية للمرأة طول فترة استعمال حبوب منع الحمل ، أن سلامة الصحة يمنح الطبيب إشعار لتصريح تناول حبوب منع الحمل طول الفترة التي تقررها السيدة كرغبة منها في وقف الانجاب حتى لو كانت حتى الدخول في مرحلة اليأس.
  5. قد يوقف الطبيب حبوب منع الحمل مقابل استبدالها بنوع أخر أو إجراء عملية جراحية للتعقيم إذا ظهرت أمراض صحية في ظل استعمال حبوب منع الحمل.
  6. مثل بعض أنواع الأمراض السرطانية كسرطان الثدي ، سرطان عنق الرحم ، سرطان الكبد.
  7. أو الإصابة بالضغط المرتفع أو جلطة دموية أو مرض القلب بمضاعفاته كنوبة قلبية أو مرض السكر.
  8. أو الإصابة بمشاكل في المرارة أو السكتة الدماغية أو الصداع النصفي .
  9. مما بالجدير بالذكر أن إحصائيات الدراسات العلمية تشير أن استعمال حبوب منع الحمل على المدى الطويل يرفع من معدلات خطر تلك الأمراض.
  10. لذلك ظهورها وقت استعمال حبوب منع الحمل يجعل الطبيب يوقفها ويستعين ببديل أخر بهدف الحفاظ على الصحة العامة.

أعراض الحمل مع حبوب منع الحمل

  1. في ظل استعمال حبوب منع الحمل ، تسأل المتزوجات عن أعراض الحمل معها.
  2. يقول أطباء النساء أن الحمل يجوز حدوثه بنسبة 1% من إجمالي النساء التي تستعمل تلك الوسيلة.
  3. بخلاف السبب الذي يكون أبرزه أخطاء في طريقة الاستعمال ، تلاحظ السيدة مجموعة من الأعراض التحذيرية للحمل المبكر .
  4. غياب الدورة الشهرية وعدم نزولها في موعدها الثابت.
  5. نزول نزيف الزرع الذي يكون خفيف قليل الغزارة ينزل لمدة ساعات فقط إلى 48 ساعة ليس أكثر.
  6. المعاناة من ألم الثدي مع تورمه وزيادة حجمه .
  7. الصداع أو الدوخة.
  8. تقلبات في الحالة المزاجية أو النفسية.
  9. تغييرات في النظام الغذائي كالاشتهاء أصناف من الآكلات مقابل النفور من أخرى.
  10. عدم الراحة في حركة الأمعاء.
  11. الانتفاخ أو الغازات أو الإمساك.
  12. كثرة التبول.
  13. الميل للغثيان أو التقيؤ.
  14. ولكن هذه العلامات لا تؤكد الحمل بل يجب تأكيده بتحليل الحمل المنزلي لأن هناك أعراض تشابه بين علامات الحمل والآثار الجانبية لحبوب منع الحمل ، بالتالي يكون الفيصل الذي يقطع الشك باليقين تحليل الحمل.
  15. أما عن الأعراض المتشابهة فأنها تقلبات في الحالة المزاجية أو النفسية ، ألم الثدي ، الصداع ، الدوخة ، الميل للغثيان أو التقيؤ.
  16. بعض النساء تفقد الدورة الشهرية وقت حبوب منع الحمل مما تظن أنها حامل رغم عدم الحمل ، بالتالي يكون من الضروري استعمال تحليل الحمل .

 فيديو أنواع حبوب منع الحمل

يوجد نوعان من حبوب منع الحمل نتعرف عليهما بالتفصيل مع الدكتور محمد بدر ، من خلال مشاهدة حوار بهذا الفيديو (الفرق بين حبوب أحادية الهرمون وثنائية الهرمون مميزات وعيوب كل نوع).

بعد التعرف على أضرار تناول حبوب منع الحمل بشكل غير منتظم وكيف تعمل وما علامات الحمل مع حبة تحديد النسل ، بهذا يكون قد انتهى مقال اليوم لكننا نفتح مجال للنقاش عبر التعليقات التي نجيب عليها بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون لتقديم إجابة صحيحة من لسان الخبراء  ، وشكراً للمتابعة.
المصدر
Birth Control: The PillMiss a Birth Control Pill? Side Effects, What to Do

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى