تجارب حبوب توقف ادرار الحليب واهم التحذيرات

إذا كنت تفكرين باستخدام حبوب توقف ادرار الحليب بعد الفطام لوقف إدرار الحليب، عليك التعرف على أضرار ومزايا تلك الحبوب بشكل جيد حيث أنه ثبت مؤخرا أن لها أضرار كثيرة عليك وعلى صحتك، بالإضافة إلى صحة طفلك أيضا إذا كنت تتبعين طرق الفطام التدريجية، وعليك استشارة الطبيب حول هذا الأمر في حالة قررت اتباعها، ونحن اليوم سنساعدك في التعرف على أهم مزايا وأضرار حبوب تنشيف الحليب من خلال هذا المقال على موقع أنا مامي.

دواعي استخدام حبوب تنشيف الحليب

بعد الفطام يتم تراكم واحتباس الحليب داخل الثدي مما قد يسبب بعض المضاعفات لهذا يتم استخدام تلك الحبوب، ومن أهم المضافات الناتجة عن تراكم الحليب:

  • تركم الحليب يسبب احتقان الثدي والذي ينتج عنه تحجر بالثديين والتحسس الشديد بهما حتى عند اللمس الخفيف، مع الإحساس بألم حاد بهما، ويرافق احتقان الثدي بعض الأعراض مثل ارتفاع بدرجة الحرارة، وآلام شديدة بالجسم.
  • يسبب الاحتقان أيضا التهاب بالثديين أو أحدهما.
  • احتمالية الإصابة بخراج في الثدي بسبب انسداد إحدى القنوات اللبنية.

أنواع حبوب توقف ادرار الحليب

  • عقار البروموكريبتين – Bromocriptine.
  • العقارات التي تحتوي على هرمون الأستروجين.
  • العقارات المضادة لاحتقان الثدي سودافيد – Sudafed.

أضرار حبوب تنشيف الحليب

لكل نوع من أنواع حبوب تنشيف الحليب آثارا جانبية ومخاطر كثيرة في حال تم استعمالها وفي التالي سنتعرف على أهم الأعراض الجانبي والمخاطر الناتجة عن كل نوع من حبوب وقف إدرار الحليب:

  • البروموكريبتين: في بعض الحالات النادرة للغاية كانت بعض السيدات تعاني من مشاكل بالقلب بسببه، وذلك لأن كثرة مدة العلاج أو أخذ جرعات زائدة من الدواء قد تسبب نوبات قلبية تؤدي بحياة الأم، لذا يجب استشارة الطبيب قبل تعاطيه، من الأعراض الجانبية الشائعة للعقار:
  1. الدوخة.
  2. الغثيان والقئ.
  3. تساقط الشعر.
  • عقارات الأستروجين: تسبب تلك الأدوية زيادة لزوجة الدم والتي قد تؤدي إلى حدوث تجلطات كبيرة كانت أو صغيرة، فأحيانا ما يقوم الأطباء بوصف أقراص الأسبرين بجانب هذا الدواء للمحافظة على المعدل الطبيعي للزوجة الدم.
  • السودافيد: تم منع استخدام هذا الدواء بشكل نهائي بتوصية من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية مع عدم توضيح الأسباب الدقيقة لهذا المنع، ولكن بالفعل تم توقف إنتاجه بالعديد من الدول العربية.

حبوب تنشيف الحليب تصغر الثدي

قد تؤدي حبوب تنشيف الحليب إلى صغر حجم الثدي ولكن ليس الحجم الطبيعي للثدي، حيث أن إصابة الثدي باحتقان نتيجة تراكم الحليب يسبب كبر بحجم الثدي فعند استخدام حبوب تنشيف الحليب والتي تعمل على علاج احتقان الثدي فتسبب عودة الثدي إلى حجمه الطبيعي وبالتالي صغر حجم الثدي.

طرق فطام الأطفال الرضع

  • فطام تدريجي: مع اتباع تلك الطريقة يتم تقليل عدد مرات الرضاعة ودعمها بوجبات من الأطعمة الصلبة، لحين يتم الاستغناء عن الرضاعة بشكل كامل.
  • فطام جزئي: تعتمد طريقة الفطام الجزئي على توازن بين عدد مرات الرضاعة وعدد الوجبات الغذائية الصلبة التي تتناسب مع عمر الطفل.
  • فطام مفاجئ: هي الطريقة التي يتم فيها انقطاع الرضاعة مرة واحدة دون التمهيد للطفل، نتيجة لأي ظروف طارئة.
  • فطام طبيعي: هو اتخاذ الطفل نفسه قرار الفطام والابتعاد عن الرضاعة الطبيعية، وإظهار الاهتمام بالأطعمة الأخرى فضلا عن الرضاعة.

طرق تنشيف الحليب بعد الفطام

  • يمكن استخدام أدوية تنشيف الحليب الخاصة بعلاج مشكلة احتقان الثدي ولكن بوصفة من الطبيب.
  • يمكن شرب بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد على وقف إدرار الحليب مثل: الميرامية، أو النعناع، والامتناع عن شرب الحلبة نهائيا خلال تلك الفترة.
  • شرب كميات كبيرة من الماء لتحافظ على رطوبة الجسم والوقاية من الإصابة بالجفاف.
  • عمل كمادات باردة للثدي يوميا للوقاية من الإصابة باحتقان الثدي، وإخراج الحليب المتراكم بالثدي.
  • الابتعاد عن ارتداء حمالات الصدر الضيقة واستبدالها بأخرى واسعة ومريحة حتى لا تضغط على الثدي.

في نهاية موضوع اليوم ننصح باستشارة الطبيب قبل اتباع أي من أدوية تنشيف الحليب، مع العلم أن عملية وقف إدرار الحليب لمدة شهر واستمرار خروج الحليب لأسابيع من بعد عملية الفطام.

المراجع

1

2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى