حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton

حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton واحدة من أنواع الحبوب المسؤولة عن إيقاف الحمل أو تأجيله إلى فترات أخرى، حيث تستخدمها الكثير من السيدات من أجل منع الحمل لأسباب كثيرة يمكن أن يكون على رأسها قد يكون على رأسها حدوث بعض المضاعفات على الصحة العامة للأم أو إمكانية تعرضها هي وطفلها للأذى، بسبب التعرض لأي من المشاكل في الصحة كالإصابة بالأنيميا أو فقر الدم.

نقدم لكم اليوم عبر موقع أنا مامي كل ما يتعلق بموضوع حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton.

إقرأ أيضاً: معلومات عن حبوب منع الحمل ديان

حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton

نوع من أنواع حبوب منع الحمل والتي تنتمي لفئة حبوب منع الحمل التي تسمي حبوب منع الحمل البروجيستيرونية، العنصر النشط الموجود داخل حبوب منع الحمل هو ليفونورجيستريل، هو نوع من المواد المخلقة علمياً والتي تساعد على منع الحمل، حيث تعمل المادة الموجودة داخل الحبوب على محاكاة الهرمونات الموجودة بالجسم والتي تعمل على مساعدة الجسم في منع الحمل لفترة مؤقتة من الزمن.

كيفية عمل حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton

تقوم حبوب  exlutonأثناء الرضاعة على منع الحمل لدي السيدات في فترة الرضاعة ولكن من خلال ثلاث طرق منها:

  • في البداية تعمل حبوب اكسيليتون بالتأثير على المخاط الذي يوجد في داخل الرحم، حيث تعمل الحبوب على زيادة سُمك المخاط الموجود في عنق الرحم، فعندما تزيد سماكة هذا المخاط فيمنع بدوره على مرور الحيوانات المنوية إلى داخل الرحم ومن ثم يعمل على منع تخصيب البويضة مما يتسبب في منع الحمل، فيبدأ مفعول الحبوب حينما تحاول الحيوانات المنوية العبور إلى داخل الرحم وهذا يؤدي إلى عدم اختلاط الحيوان المنوي بالبويضة.
  • تقوم الحبوب بالتغير من الطبيعة العامة للرحم والبويضات مما تمنع من تكون وعيش البويضات داخل جدار الرحم.
  • في بعض الحالات تمنع حبوب اكسيليتون من مرور البويضات إلى المبيض مما يمنعها من الدخول والتكون في بطانة الرحم، ولكن يمكن ألا تحدث هذه الحالة لجميع النساء التي تتناول حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton.

إرشادات استعمال حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton

هناك بعض الإرشادات الضرورية التي يجب اتباعها عند تناول حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton والتي يجب الالتزام بها من قبل جميع السيدات التي تستعمل هذا النوع من حبوب منع الحمل وخاصةً أثناء الرضاعة، ومنها:

  • من الضروري أن يتم تناول حبوب منع الحمل اكسيليتون يومياً في مواعيد ثابتة ويشمل ذلك فترة الدورة الشهرية، ولكن هناك أنواع أخرى من الحبوب التي يتم تناولها لمدة ثلاث أسابيع ثم وقفها لمدة أسبوع أو عشرة أيام وبعد انتهاء موعد الدورة الشهرية يتم البدء في قرص علاج جديد.
  • عند تناول وابتلاع حبوب اكسيليتون لمنع الحمل أثناء الرضاعة أن يتم تناول كميات وفيرة من المياه والسوائل بعدها.
  • من الممكن أخذ الحبوب مع الطعام أو بدونه على عكس بعض الحبوب الأخرى التي يُشترط عدم تناولها على معدة فارغة.
  • من المهم الحرص على تناول الحبوب في مواعيدها المحددة لها كل يوم وعدم الإخلال بأي من تلك الأيام أو حتى تأخيرها عن موعدها الأساسي، ولكن في حالة حدوث ذلك فيجب تناول نوع أخر أو استخدام وسيلة أخرى لمنع الحمل بجانب تناول حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton، هذا لمدة يومين لأنه يمكن ألا تكون السيدة غير محمية من فرصة عدم حدوث الحمل.

متي يمكن تناول حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton

هناك وقت محدد يجب أن تبدأ به السيدة عندما تقرر أن تتناول حبوب منع الحمل حتى لا تعمل على الإضرار بصحتها أو التسبب في حدوث أياً من المشاكل الصحية التي تؤثر عليها بالسلب فيما بعد، وهي:

تبدأ السيدة بأخذ حبوب منع الحمل في بداية اليوم الأول من الدورة الشهرية أي قبل بداية أيام الإباضة التي تزيد فيها من فرصة حدوث الحمل لذلك يجب أخذ الحبوب في اليوم الأول لزيادة فرصتك في عدم حدوث حمل، بهذه الطريقة لن تكونين في حاجة إلى أخذ أي ممنوعات أخرى للحمل.

في حالة عدم قيام السيدة بتناول حبوب الحمل هذه في اليوم الأول من الدورة فلا بأس يمكنها أن تبدأ من اليوم الخامس للدورة الشهرية، لكن لا يجب التأخير عن ذلك حتى لا تزيد فرصة الحمل لديها، أيضاً من الضروري لها عند نسيان ذلك أن تحرص على تناول حبوب أو وسائل أخرى لمنع الحمل، لأن هناك معظم السيدات التي تكون الدورة الشهرية لديهم بعد 23 يوم من إنتهاء أخر دورة، لذلك التأخير في أخذ حبوب منع الحمل يزيد لديها فرصة الحمل.

يجب أيضاً عند بداية تناول أي نوع من أنواع حبوب منع الحمل أن يتم الاستمرار عليه لفترات طويلة من الزمن أو حتى يقرر الطبيب وقت تناولها إن كانت السيدة تعاني من أي مشاكل صحية أو نفسية حتى لا تؤثر على صحة الجنين بالسلب، كما يجب الإلتزام بالمواعيد المحددة لتناول الحبوب.

الآثار الجانبية عند تناول حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة اكسيليتون

هناك بعض الآثار الجانبية التي يمكن أن تظهر بعد تناول هذا النوع من حبوب منع الحمل ومن ضمنها،

  • لا تعمل تلك الأقراص على توفير الحماية من أياً من الأمراض التي يمكن أن تنتقل عن طريق التلامس الجنسي، لأنها تستخدم لمنع الحمل فقط.
  • يمكن أن تتسبب حبوب منع الحمل اكسيليتون بعض الاضطرابات في فترة الحيض أو النزيف غير المنتظم أو حتى النزيف المتقطع، ولكن كل تلك الاضطرابات تعود إلى طبيعتها بعد إنتهاء فترة الطمث.
  • في حالة حدوث استقرار في النزيف المتقطع أو الغير منتظم من الضروري أخذ استشارة الطبيب المتخصص في ذلك.
  • في حالة كنتِ قلقة من فرصة حدوث الحمل عند انقطاع الطمث فيمكنك الذهاب واستشارة الطبيب المتخصص في ذلك، إن كنتِ تشعرين بأي آلام داخل المعدة أو في حالة عدم تناولك لأي أدوية أخرى بجانب حبوب منع الحمل تُبطل مفعول المواد المكونة منها، ولكن على الجانب الأخر إن كنتِ تلتزمين بالمواعيد المحددة لتناول الحبوب وتتناوليها كل يوم بانتظام فهذا لن يزيد لديكِ فرصة حدوث الحمل ويمكن أن يكون انقطاع الطمث أمر عادي نتيجة تناول تلك الأقراص.
  • لكن بالنسبة للنساء التي تحمل أثناء تناول حبوب منع الحمل فيجب عليهم الذهاب إلى الطبيب المعالج لإمكانية حدوث الحمل خارج منطقة الرحم واهو واحد من الأمور الخطيرة التي مكن أن تحدث للسيدات، خاصةً عند الإحساس بأي أعراض غريبة أو غير طبيعية في المعدة أو عند انقطاع الطمث لفترة طويلة.
  • يجب على النساء التي تتناول حبوب منع الحمل من فئة الحبوب الهرمونية كحبوب منع الحمل اكسيليتون، فهذا يمكن أن يعرضهن إلى الإصابة بمرض سرطان الثدي، هذا مقارنةً بالنساء التي لا تتناول حبوب منع الحمل الهرمونية.
  • لكن يجب التوقف عن تناول هذه الحبوب في حال شعرت بآلام حادة في الساقين وملاحظة تورم القدمين، أو الشعور بألم شديد في منطقة الصدر مما يترتب عليها ضيق في التنفس.
  • في حالة حدوث الحمل، أو عند الشعور بآلام قوية في منطقة المعدة.

وبالنهاية نكون قد قدمنا معلومات مفيدة عن حبوب منع الحمل اثناء الرضاعة exluton ونسأل الله أن يكون المقال قد نال إعجابكم حتى نلقاكم بمقال جديد.

قد يعجبك ايضا