حركة الجنين في الشهر الثامن كيف تكون

كيف تكون حركة الجنين في الشهر الثامن ؟ سؤال ترد في ذهن كل امرأة فما هي سوى أيام قليلة تفصلك عن ملامسة طفلك بعد خروجه للدنيا، فالجنين الآن على وضع الاستعداد، فكوني أنتي أيضاً على أتم الاستعداد لمشهد استقباله في أي وقت ممكن، فقد اكتمل نموه ولا يتبقى إلا القليل منه، فالشهر الثامن من الشهور المهمة من مراحل الحمل، فهناك الكثير من التطورات التي تطرأ على الأم والجنين، وتساعد حركة الجنين كثيراً في معرفة لحظة الوضع المترقبة، فيتناول مقالنا اليوم على موقع انامامي، حركة الجنين في الشهر الثامن. فتابعونا..

حركة الجنين في الشهر الثامن

تُعاني الأم في الشهر الثامن من عدة أعراض كزيادة ملحوظة في الوزن والإرهاق المستمر مما يُثقل حركتها، وذلك ناتج من زيادة وزن الجنين واكتمال نمو أعضاؤه ماعدا الرئتين، لذلك عندما يُولد الطفل بهذا الشهر يوضع في الحضانات لحين اكتمال نمو الرئتين.

تبدأ حركة الجنين منذ الشهور الأولى للحمل، ولكنها تزداد تدريجياً مع تقدم أشهر الحمل، فتشعر الأم بركلات عنيفة وذلك لزيادة وزنه وعدم قدرته على الحركة بسلاسة داخل الرحم، فينقسم الشهر الثامن إلى عدة أسابيع تختلف فيهما حركة الجنين، فتلاحظي..

في الأسبوع الواحد والثلاثون

يُعد الأسبوع الواحد والثلاثون بداية الشهر الثامن للحمل، فتشعر الأم بركلات عنيفة مع بداية هذا الشهر لزيادة وزن الجنين حوالي ربع كيلو جرام، حيث يزعم البعض أن الجنين يقوم بثلاثين حركة خلال الساعة الواحدة.

 في الأسبوع الثاني والثلاثون

يستعد الجنين للنزول، فيُدير رأسه للأسفل نحو الرحم، مع القيام بحركات من الشهيق والزفير تسطيع الأم ملاحظتها، مع زيادة وزنه حتى يصبح كيلو ونصف من الجرامات، لكن هناك مساحة بالرحم يستطيع التحرك بداخلها.

في الأسبوع الثالث والثلاثون

تبدأ حركة الجنين في الضعف وذلك نظراً لزيادة وزنه، فهو الآن بحجم ثمرة الأناناس، فيقوم بالحركة مع ثني جسده

في الأسبوع الخامس والثلاثون

يستقر الجنين في وضعية رأسه للأسفل، فتقل حركته لصغر المساحة بالرحم لكبر حجم جسده فهو يزن من الجرامات اثنان كيلو ونصف، ولكنه يقوم بالركلات الواضحة التي تظهر خارجياً على سطح البطن.

هل تقل حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل

ينمو الجنين في هذا الشهر بصورة متطورة وسريعة جدا، فتختلف حركته مع بداية كل أسبوع للشهر، حيث يزداد حجمه في الأسابيع الأخيرة منه عن الأسابيع الأولى، فبتالي تقل حركته في تلك الأيام، وهو أمر طبيعي ولا يدعو إلى القلق نظراً لضيق المساحة المخصصة له.

حركة الجنين في الشهر الثامن مثل النبض

يعمل الجهاز التنفسي للجنين بشكل طبيعي، فيقوم بالتنفس أثناء الحركة، فتشعر الأم بركلاته مع الشعور بنبضات وحركة الشهيق و الزفير.

تشعر بعض الأمهات بالألم عند حركة الجنين، حيث يزداد حجمه وتضيق عليه المساحة المتاحة له، فيقوم بالحركة مع الضغط على الرحم وأجهزة الجسم كالجهاز التنفسي فتجد المرأة صعوبة في التنفس.

نصائح للأم في الشهر الثامن

  • ممارسة رياضة المشي للولادة بشكل أسهل.
  • تناول الكثير من السوائل.
  • النوم على الظهر.
  • الكشف المستمر وإجراء الفحوصات اللازمة للاطمئنان على حالة الجنين.
قد يعجبك ايضا