طريقة حساب وقت الحمل والتبويض

إليكِ طريقة حساب وقت الحمل والتبويض ،إن عملية إنجاب الأطفال هي واحدة من أكثر الأمور التي تشغل الزوجين خاصة في السنوات الأولى من زواجهم ، ونجد أن الزوجين خاصة حديثي العهد في الزواج يتطلعون بشدة لمعرفة اكثر الأوقات التي يمكن حدوث الحمل فيها، وذلك لمحاولة زيادة نسب حدوث الحمل خلالها.

وواحدة من أكثر العوامل التي تؤثر على سرعة حدوث الحمل ، هي معرفة الزوجة لأيام التبويض الخاصة بدورتها الشهرية حيثُ أنها أكثر أيام المرأة خصوبةً جنسية وبالتالي يكون جسمها أكثر تهيؤاً لحدوث عملية الإخصاب ما بين البويضة الأنثوية والحيوان المنوي الذكري وبالتالي حدوث حمل ، وإليكم اليوم مقالاً يتضمن معلومات طبية علمية عن كيفية معرفة أوقات الحمل والتبويض لدى المرأة من موقع أنا مامي .

طريقة حساب وقت الحمل والتبويض

مفهوم فترة التبويض

تُعد فترة التبويض لدى المرأة هي واحدة من مراحل دورتها الشهرية، وتحدث لدي السيدات شهرياً بدايةً من سن ( 9 ـ 40) ، وتختلف مدة الدورة الشهرية من سيدة لأخرى ولكنها غالباً ما تتراوح ما بين (28 ـ 32 ) يوماً ، ويستمر نزول الدم ما بين ( 2 ـ 8 ) أيام .

خلال فترة التبويض يكون جسم المرأة في أكثر حالاته خصوبة استعداداً لاستقبال حدوث حمل داخل الرحم الأنثوي، ويرجع ذلك إلى حدوث بعض التغيرات الهرمونية بجسم المرأة طوال فترة دورتها الشهرية حيثُ يحدث خلالها زيادة إنتاج الجسم من هرمون الإستروجين الأنثوي وبالتالي زيادة إفراز الهرمون اللوتيني LH والذي يعمل على إطلاق البويضات كاملة النضج من المبيض إلى قناة فالوب استعداداً لحدوث التخصيب.

بعد ذلك يقوم الجسم بإنتاج هرمون البروجيستيرون الذي يساعد على تقوية بطانة الرحم الداخلية وانغراس البويضة المخصبة بداخلها لتبدأ بذلك رحلة الحمل والتي تستمر حوالي 40 أسبوعاً .

ولذلك يجب على الزوجين الانتظام في ممارسة العلاقة الزوجية يومياً أو يوماً بعد يوم خلال أيام التبويض لزيادة نسب حدوث حمل خلالها.

أيام فترة التبويض

  • عادةً ما تحدث فترة التبويض في الأسبوعين السابقين لنزول دم الدورة الشهرية ، فإن كانت دورتك الشهرية منتظمة وتتكرر بمرور 28 يوماً كل شهر فذلك معناه أن فترة التبويض الخاصة بكِ ستبدأ في اليوم الرابع عشر من بداية نزول دم الدورة الشهرية .
  • في حالة كون الدورة الشهرية لديكِ تتكرر بمرور 30 يوماً ، فهذا معناه أنك ستقومي بطرح 14 يوماً من معدل دورتك لتجدي أن أيام التبويض لديك ستبدأ في اليوم السادس عشر من بداية نزول دو الدورة الشهرية .
  • إما إذا كانت دورتك الشهرية غير منتظمة ، فلا يمكنك احتساب موعد أيام التبويض لديكِ بدقة ولكن يمكنك تتبع العلامات الفسيولوجية الظاهرة على جسدك شهرياً لتتأكدي أن جسدك مهيأ خلال هذه الأيام لحدوث عملية الإخصاب والحمل .
  • كما يوجد العديد من التطبيقات الحديثة المتوافرة على الهواتف التي تمكنك من احتسابها بدقة شديدة شهرياً .

علامات فترة التبويض

توجد بعض التغيرات الفسيولوجية الحادثة في جسم المرأة والتي تدل على مرورها بفترة التبويض واستعدادها للحمل ومنها :

  1. الشعور ببعض الآلام في منطقة أسفل البطن وجانبي الظهر وذلك نتيجة نشاط المبيضين في هذه الفترة لإفراز بويضات ناضجة التكوين صالحة للتخصيب .
  2. وجود بعض الإفرازات المهبلية اللزجة في عُنق المهبل وتكون شفافة اللون ويشبه قوامها زلال البيض .
  3. يحدث ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم لدى السيدة صباحاً وذلك بسبب زيادة إفراز هرمون الاستروجين .
  4. زيادة الشعور بالرغبة الجنسية لدى المرأة وتمتعها بصفاء الذهن والسلام النفسي خلال تلك الفترة .

نهايةً علينا إرشادك إلى أنه إذا وجدتي صعوبة في تحديد أيام التبويض لديكِ بدقه ، يجب عليك وقتها المتابعة بصفة دورية منتظمة مع طبيبك الخاص ليتمكن من مساعدتك على حدوث الحمل في أسرع وقت وبشكل آمن .

 

 

 

قد يعجبك ايضا