علامات الحمل ببنت علميا

omnia 20 ديسمبر، 2022
علامات الحمل ببنت علميا

علامات الحمل ببنت علميا

ينتج الجنين نتيجة التقاء البويضات مع الحيوانات المنوية وانغراسها داخل الرحم، ولكن من يحدد نوع الجنين هي نوع الكروموسومات المتحدة بين بعضهما، فتنتج البويضات كروموسوم x ، لكن تحمل الحيوانات المنوية كروموسوم y و x، فعند تلقيح الكروموسومات المتشابهة بين الرجل والمرأة يكون الجنين فتاة، أما إذا اختلفت فتنجب الأم الجنين الذكر.

ويظهر نوع الجنين بعد مرور المرحلة الأولى من الحمل حين تخضع لفحص الموجات الفوق الصوتية عند طبيب النساء ، فعندما تظهر النتيجة تبدأ الأم بتجهيز الأغراض الخاصة التي تناسب الجنين ، في المقابل تتداول بعض الأقاويل أن هناك علامات للحمل ببنت لكنها تعود إلى الطرق الموروثة القديمة ، وتعد من الخرافات التي ليس لها دلائل علمية ولم يتم إثباتها عبر الأبحاث ، ومن تلك العلامات الدالة على الحمل بفتاة.

  • رغبة المرأة الحامل في تناول السكريات والأطعمة ذات المذاق الحلو ، بالإضافة إلى الاشتهاء لتناول الفواكه أو عصير الفاكهة.
  • زيادة الوزن في منطقة البطن بشكل ملحوظ ، بالإضافة إلى زيادة الوزن في مناطق أخرى من الجسم كالوجه أو المؤخرة.
  • زيادة شعور المرأة بالإرهاق والكسل وفقدان القدرة على القيام بالأعمال اليومية ، بجانب الرغبة في كثرة النوم.
  • تدلي البطن وارتفاعها في الاتجاه العلوي.
  • شحوب الوجه وظهور بعض الندبات بها، كذلك تحولها إلى بشرة دهنية.
  • زيادة عدد نبض القلب إلى أكثر من 140 دقة لكل دقيقة.
  • جفاف الشعر وسقوطه بشكل ملاحظ.
  • زيادة شعور المرأة  الحامل بالغثيان خاصة خلال فترات الصباح.
  • تحول لون البول إلى اللون الأصفر الشاحب.
  • سوء الحالة المزاجية للأم واضطرابها بشكل مستمر وشعورها بالتوتر والضغط والانفعال.

هل ألم الثدي من علامات الحمل ببنت

  • يعد ألم الثدي وتورمه من علامات الحمل الأولية الشائعة بين السيدات، ولكن يقال أن هناك اختلافات في ألم الثدي وفقاً لنوع الجنين  ، حيث يزيد الألم  والتورم في الثدي الأيسر عن الثدي الأيمن في الحمل بفتاة ، على عكس الحمل بولد الذي فيه يزيد الألم والتورم في الثدي الأيمن عن الثدي الأيسر.
  • ولكنها تلك الأقاويل ليس صحيحة لكنها خرافة مورثة ليس لها دليل علمي كما ينفيها أطباء النساء ، حيث أن تغييرات الثدي تتعلق بهرمونات الحمل كما تختلف بين سيدة لأخرى وفقاً لاستجابة جسمها مع تلك الهرمونات ، وليس هناك علاقة بين ألم الثدي وبين نوع الجنين سواء ولد أو فتاة.

هل الألم في الجانب الأيسر من علامات الحمل ببنت

  • يقال أن ألم في الجانب الأيسر من علامات الحمل بفتاة لأن تكون جالسة في تلك المنطقة من البطن وتركل فيها الأم وتصدر منها ركلاتها وحركتها ، على عكس الجنين الذكر التي يسبب للأم ألم في الجانب الأيمن من البطن .
  • ولكن تلك الأقوال عارية من الصحة ولم تثبت علمياً حتى الآن ، فهي فقط خرافة قديمة مورثة تنتقل بين الأجيال ولا ينصح بالاعتماد عليها.
  • وللتأكد من جنس الجنين يجب خضوع الأم الحامل للفحص الطبي باستخدام الموجات فوق الصوتية خلال الشهر الرابع إلى الشهر الخامس  وتحديداً ما بين الأسبوع 16 إلى الأسبوع 18 من الحمل لحين نمو الأجهزة التناسلية لدى الأجنة، وظهور جنسهما بوضوح خلال الكشف لأن رؤية القضيب دليل على الحمل بولد بينما رؤية المهبل دليل على الحمل بفتاة.

تجارب أعراض الحمل ببنت

  • قالت أحدى الأمهات أن الطريقة الأكيدة لمعرفة نوع الجنين هو فحص الموجات الفوق الصوتية عن تجربة ، فهو الفحص الصادق حيث وجهت نصيحة للحامل بعدم الاعتماد على أعراض الحمل لتحديد نوع الجنين ، وذلك لأنها خضعت لتجربة الحمل مرتين الأولى أنجبت ولد ، والثانية أنجبت فتاة ، حيث تعرفت على علامات الحمل للجنسين ، وبشكل عام لا يوجد فرق كبير .
  • خلال فترة حملها سمعت أن الوحام على السكريات من علامات الحمل بفتاة بينما الوحام على الموالح من علامات الحمل بذكر ، والغريب أنها توحمت في حملها الأول بالشهور الأولى على الموالح وبعد ذلك توحمت على السكريات في المرحلة الثانية للحمل ، لكن أظهر فحص الموجات الفوق الصوتية نوع الجنين كان ولد في الحمل الأول.
  • أشارت أن تجاربها في الحمل أن حمل الولد هو الأكثر صعوبة بسبب تفاقم حركته ونشاطه فكانت ضرباته هي الأكثر قوة مقارنة بركلات الفتاة .
  • على صعيد أخر ، قالت سيدة أخرى أنها بعد الزواج اكتشفت معاناتها من مشكلة في الحمل حيث خضعت للحقن المجهري وحملت في فتاة ، مشيرة إلى أن علامات الحمل بفتاة في الثلث الأول من الحمل هي كثرة التبول والشعور المستمر بالكسل والخمول والرغبة في النوم ، بالإضافة إلى ألم الثدي وحساسيته وتغير لون الحلمة للون الداكن ، حيث كان ألم الثدي متغير أحياناً يكون أقوى في الثدي الأيمن ، وأحياناً يكون أقوى في الثدي الأيسر.

تجربتي في الحمل بفتاة

تحلم الكثيرات حين التخطيط للحمل أن تحدد نوع الجنين وأن تنجب فتاة ، فتسعى للحيل التي تساعدها للوصول لذلك ، ولكن يجب الإشارة أن لكي يحدث حمل يجب أن يلقح الحيوان المنوي لكروموسوم  x للبويضة ، وعليه نقدم طرق تساعد على الحمل بفتاة.

التلقيح الصناعي

  • أن الحمل بواسطة الحقن المجهري أو أطفال الأنابيب يساعد على الحمل بفتاة لأن تلك التقنيات يتم فيها استعمال تحليل لفحص المادة الوراثية للجنين قبل الزرع في الرحم لاستبعاد الأجنة التي تحمل تشوه واختيار الجنين الأكثر صحة ، كما أنها تفحص كروموسومات الجنين لمعرفة نوعه ، ومن هنا يتم غرس الجنين في الرحم  وفقاً لنوع الجنين المراد الحصول عليه.
  • كما يوجد تقنية تعزل الحيوانات المنوية الذكرية عن الحيوانات المنوية الأنثوية ، حيث يقوم بها الخبراء لجمع الحيوانات المنوية الأنثوية مع البويضات لضمان الحمل بفتاة.

تتبع نزول البويضة

  • فيما يتعلق بالحمل بواسطة العلاقة الجنسية لا يوجد طريقة تضمن الحمل بفتاة لأن خلال الجماع لا يمكن للرجل أو المرأة التحكم في نوع كروموسومات الحيوانات المنوية التي تدل لفتحة المهبل وتسبح في الجهاز التناسلي الأنثوي للوصول للبويضة وتخصيبها.
  • ولكن هناك دراسة تقول أن الحيوانات المنوية المسئولة عن الحمل بفتاة تتسم بقدرتها على الحياة داخل الجهاز التناسلي الأنثوي لفترة طويلة حوالي أربعة أيام في نفس الوقت هي بطئية في السباحة.
  • وعليه يكون الجماع قبل يومين أو ثلاثة أيام من نزول البويضة من الطرق التي تساعد على الحمل بفتاة ، ولكنها ليس طريقة مضمونة ولا ينصح بالاعتماد عليها بنسبة كبيرة.

أسئلة شائعة

كيف اعرف الولد من البنت في الحمل؟

لمعرفة نوع الجنين بشكل دقيق وصادق على المرأة الحامل الخضوع لفحص الموجات الفوق الصوتية لفحص العضو التناسلي للجنين ، إذا كان قضيب تكون حامل في ولد ، وإذا كان مهبل تكون حامل في فتاة ، وذلك يحدث خلال الأسبوع 16 إلى الأسبوع 18 من الحمل.

ماذا تشتهي الحامل ببنت؟

يقال أن المرأة الحامل في بنت تشتهي فترة الوحام على السكريات والحلويات كالآيس كريم أو الشيكولاته ، بالإضافة إلى الفواكه ، على عكس الحمل بولد الذي فيه تشتهي على التوابل والموالح والبروتينات والوجبات السريعة والبطاطس ، ولكن علمياً لا يوجد فرق بين وحام الولد ووحام الفتاة.