علامات فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة

علامات فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة

نتعرف معاً على علامات فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة ، تخضع العديد من الزوجات إلى إجراء عمليات ترجيع الأجنة التي تعد طرق طبية حديثة ومتطورة للمساعدة على الحمل والإنجاب في حالات العقم ، وسوف نتعرف على الأعراض والعلامات التي تشير إلى فشل العملية ، فتابعونا عبر أنا مامي.

  • تلاحظ المرأة نزول الدورة الشهرية في موعدها .
  • تلاحظ المرأة انخفاض هرمون الحمل في البول أو انخفاض هرمون الحمل في الدم ، وذلك حين إجراء اختبارات الحمل المنزلية أو المعملية ، حيث تشير سلبية النتيجة إلى عدم الحمل وانخفاض هرمون الحمل بينما تدل إيجابية النتيجة على الحمل وارتفاع هرمون الحمل.
  • تلاحظ المرأة انعدام واختفاء علامات الحمل الشائعة ، إذ لا تشعر بحساسية الثدي أو كبر حجمه أو الصداع أو الدوخة.
  • كما لا تشعر بألم في الظهر أو الرحم أو البطن.
  • والذي يؤكد فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة نتيجة اختبارات الحمل، إلى جانب زيارة الطبيب المشرف على العملية.

أسباب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة

تتعدد أسباب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة ، وسوف نتعرف على هذه الأسباب في بعض النقاط:

  • يرجع سبب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة إلى جودة الجنين، حيث أن بعض الأجنة تكون عاجزة عن الزرع بعد نقلها إلى الرحم ، ويمكن أن يكون السبب وراء ذلك مشاكل وعيوب خلقية.
  • يرجع سبب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة إلى تشوهات الكروموسومات في الجنين.
  • يرجع سبب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة إلى جودة المبيض ، وبالرغم من تلقيح الحيوان المنوي للبويضة إلا أن البويضة من المحتمل أن تكون غير جيدة أو بها مشكلة، الأمر الذي يؤدي إلى عدم استكمال الزرع.
  • يرجع سبب فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة إلى عدم استجابة أو عدم تفاعل المبيض مع أدوية الخصوبة التي يصفها الطبيب قبل عملية ترجيع الأجنة ، إذ يكون الهدف من هذه الأدوية مساعدة المبيض على إنتاج العديد من البويضات.

علامات الحمل المبكرة بعد عملية ترجيع الأجنة

وبعد أن تعرفنا على أعراض فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة التي فيها تختفي علامات الحمل المبكرة، نقدم علامات الحمل المبكرة التي تشير إلى احتمالية الحمل ، حيث أن الشعور بهذه العلامات يكون علامة لنجاح عملية ترجيع الأجنة، واختفاء هذه الأعراض يكون علامة لفشل عملية ترجيع الأجنة، وعن علامات الحمل المبكرة بعد عملية ترجيع الأجنة تتمثل فيما يلي:

  • يعد نزيف الانغراس أو نزول بقع دموية خفيفة من أول علامات الحمل المبكرة بعد عملية ترجيع الأجنة، إذ تنتج عن نجاح الحيوان المنوي في تلقيح وتخصيب البويضة، إلى جانب دخول وانغراس البويضة الملحقة في جدار الرحم.
  • تلاحظ الزوجة نزول إفرازات مهبلية خفيفة ذو لون أبيض أو شفاف، كما تكون عديمة الرائحة.
  • تلاحظ الزوجة زيادة نسبة التبول ، إلى جانب الرغبة المتكررة في دخول المرحاض لإفراغ المثانة.
  • تشعر الزوجة بالتعب والإرهاق ، وهذا يجعلها غير قادرة على القيام بالمهام البسيطة أو الأعمال اليومية البسيطة.
  • تشعر الزوجة بالدوخة والدوار، أو الإصابة بالإغماء.
  • تميل الزوجة إلى النوم والنعاس.
  • تشعر الزوجة بتقلصات في الحوض أو البطن أو الرحم .
  • تشعر الزوجة بحساسية الثدي أو زيادة حجمه .
  • تلاحظ الزوجة تغييرات في لون الحلمة، إذ تصبح ذو لون داكن.
  • تشعر الزوجة بألم في منطقة الظهر .
  • تشعر الزوجة بتقلبات في الحالة النفسية مثل  الشعور بالقلق والتوتر واضطرابات في النوم.
  • تشعر الزوجة بتغيرات في النظام الغذائي مثل الشعور بفقدان في الشهية أو زيادة الشهية أو الرغبة في تناول نوع معين من الطعام، بالإضافة إلى النفور من روائح أطعمة معينة.
  • تشعر الزوجة بالميل إلى القيء والغثيان.
  • تعاني الزوجة من المشاكل الهضمية مثل الإمساك أو الإسهال أو انتفاخ البطن أو حموضة المعدة بسبب تأثير هرمونات الحمل على حركة الأمعاء.

أفضل وقت لاختبارات الحمل بعد عملية نقل الجنين

  • أن أفضل وقت لإجراء اختبارات الحمل بعد عملية نقل الجنين يكون بعد العملية بفترة تتراوح من عشرة أيام إلى أسبوعين.
  • أن تأجيل إجراء الاختبارات لمدة أسبوعين من شأنه السماح لهرمون الحمل في الارتفاع، وهذه فترة كافية لارتفاعه في الدم أو البول.
  • في حالة ارتفاعه تصبح الزوجة حامل، وفي حالة انخفاضه تصبح الزوجة غير حامل.
  • بالتأكيد أن الزوجة الخاضعة لعمليات الحقن المجهري أو التلقيح الصناعي أو أطفال الأنابيب تشعر بالتعجل لمعرفة حقيقة الحمل ومدى نجاح أو فشل العملية.
  • يؤدي التعجل والسرعة لإجراء اختبارات الحمل بعد عملية ترجيع ونقل الجنين إلى نتيجة خاطئة .

طرق تحفز على ثبات الجنين بعد  عملية الترجيع

نقدم للزوجة الخاضعة لعملية ترجيع الأجنة أو التي تفكر في إجراء هذه العملية بعض النصائح الهامة التي تزيد من فرصة نجاح العملية وحدوث الحمل، وتتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • أول طريقة لنجاح عملية ترجيع الأجنة، تتمثل في أتباع كافة التعليمات والنصائح التي يقدمها الطبيب المختص .
  • كما يجب تناول الأدوية الطبية التي يصفها من أجل زيادة نسبة الخصوبة وإنتاج العديد من البويضات، الأمر الذي ينجم عنه زيادة فرصة الحمل ونجاح العملية.
  • ينصح بالابتعاد عن أداء بعض الأنشطة بعد عملية ترجيع الأجنة مثل تجنب ممارسة التمارين الرياضية، إلى جانب الامتناع عن حمل الأوزان الثقيلة أو ممارسة الأعمال التي تحتاج إلى مجهود بدني.
  • يجب استشارة الطبيب المختص فور الشعور بأي عرض غريب أو تعب أو الإصابة بحالة من الإعياء.
  • ينصح بالحرص الدائم على تحسين الحالة النفسية والمزاجية مع الابتعاد عن الأمور التي تسبب الضغط العصبي والتوتر مثل تجنب الخلافات والمشاكل العائلية والزوجية، إلى جانب التقليل من التفكير في مدى نجاح أو فشل العملية، فالتفكير المفرط يؤثر على الحالة النفسية بشكل سلبي، كما يؤثر على نجاح العملية بشكل سلبي.
  • يجب تناول الأطعمة الغذائية الصحية التي تمد الجنين بكل ما يحتاج إليه من عناصر غذائية ، الأمر الذي يعزز من عملية الزرع وانغراس الجنين بجدار الرحم.
  • وفي المقابل، يجب الامتناع عن تناول الأطعمة والمشروبات التي تضر الجنين وتؤثر سلبياً على عملية الزرع مثل تجنب تناول الأطعمة السريعة والوجبات الجاهزة، إلى جانب تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر الزئبق، كما يجب البعد عن الأطعمة التي تحتوي على مادة الكافيين أو مكسبات لون وطعم.
  • وعن الجماع والاتصال الجنسي، ينصح بالامتناع عنه وتجنبه، ويفضل استشارة طبيب متخصص حول أفضل وقت لممارسته.

من هم السيدات الأكثر عرضة لفشل عمليات الحمل والإنجاب؟

يوجد حالات تكون فيها الزوجة الخاضعة لعمليات ترجيع الأجنة أكثر عرضة لفشل العملية وعدم حدوث الحمل، وتتمثل هذه الحالات فيما يلي:

  • تكون الزوجة المدخنة أكثر عرضة لفشل عملية ترجيع الأجنة.
  • تكون الزوجة التي تتعاطي المواد المخدرة أكثر عرضة لفشل عملية ترجيع الأجنة.
  • تكون الزوجة التي تتناول الكحوليات أكثر عرضة لفشل عملية ترجيع الأجنة.
  • تكون الزوجة النحيفة الوزن أكثر عرضة لفشل عملية ترجيع الأجنة.
  • تكون الزوجة السمينة الوزن أكثر عرضة لفشل عملية ترجيع الأجنة.

وعلى هذا الأساس، ينصح أطباء النساء والولادة قبل إجراء عملية ترجيع الأجنة بثلاث أشهر كحد أدنى بضرورة الإقلاع عن التدخين أو الجلوس مع أشخاص مدخنون، إلى جانب الإقلاع عن تعاطي المواد المخدرة وتجنب تناول الكحوليات، وذلك لزيادة فرصة نجاح العملية وثبوت الجنين بعد عملية ترجيع الأجنة.

كما ينصح الزوجة بضرورة الحصول على الوزن المناسب مع العمر والطول قبل إجراء العملية ، وذلك لزيادة فرصة نجاح العملية وثبوت الجنين بعد عملية ترجيع الأجنة.

وفي النهاية، يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة طبيب النساء والولادة حول علامات فشل الحمل بعد ترجيع الأجنة.

المراجع Signs Your Embryo Transfer May Have Been Successful 5 Things to Do – and 3 Things to Avoid – After Your Embryo Transfer Top 6 Reasons for Failed Fertility Treatments
اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع