مراحل الحمل

تشخيص غازات الحمل ونوع الجنين

منذ بداية الحمل تتعجل الزوجة في معرفة نوع الجنين ولد أو بنت ، حيث تسأل عن أعراض الحمل بولد وبنت ، عبر أنا مامي نناقش بالتفصيل العلاقة بين غازات الحمل ونوع الجنين ، وأسباب الغازات وطرق معرفة نوع الجنين ، فتابعونا.

غازات الحمل ونوع الجنين

  1. تنتقل بين السيدات الحوامل بعض الاعتقادات والأقاويل عن أن غازات البطن من علامات الحمل بولد ، ولكن في الحقيقة هذا الكلام خطأ ولا أساس له من الصحة.
  2. بسؤال أطباء النساء والتوليد أكدوا أن لا يوجد علاقة بين غازات البطن أثناء الحمل ونوع الجنين وأنما تعاني الزوجة الحامل من الغازات بسبب التغييرات الهرمونية التي تسبب بطء في حركة الأمعاء مما يسبب بعض المشاكل في الجهاز الهضمي مثل الغازات وعسر الهضم والحموضة.
  3. تعاني الزوجة الحامل من مشكلة غازات البطن التي تعد من أهم علامات الحمل المبكرة الأولى والتي تستمر فترة طويلة أثناء الحمل، سواء كانت حامل في ولد أو بنت.

معرفة نوع الجنين

  1. تتعدد الوسائل الطبية التي تساعد على معرفة نوع الجنين، ومن أهمها وأبرزها اختبار السونار (الموجات الفوق الصوتية) الموجود في عيادة طبيب النساء والولادة.
  2. يمكن معرفة نوع الجنين في الشهر الرابع للحمل وتحديداً في الأسبوع السادس عشر إلى الأسبوع الثامن عشر.
  3. بمجرد وصول الحمل إلى الأسبوع السادس عشر تستطيع الزوجة معرفة نوع الجنين بعد إجراء اختبار السونار.
  4. في حالة عدم وضوح نوع الجنين يطلب الطبيب إعادة إجراء اختبار السونار مرة أخرى في الأسبوع الثامن عشر لمعرفة نوع الجنين .
  5. خلال تلك الفترة التي تتراوح لأسبوعين يتم نضج العضو التناسلي للجنين بشكل يساعد على معرفة نوعه أو جنسه.
  6. مما بالجدير بالذكر أن من خلال رؤية العضو التناسلي يعرف الطبيب نوع الجنين ، حيث أنه أكثر عضو مميز بين الجنين الذكر والأنثى.
  7. علاوة على اختبار السونار ، يوجد فحوصات طبية أخرى لمعرفة جنس الجنين ، ولكنها غير مناسبة لجميع حالات الحمل بل يلجأ إليها الطبيب فقط في حالة الشك في مشاكل صحية للجنين أو خلل في الكروموسات.
  8. أبرز هذه الاختبارات اختبار NIPT  ، اختبار CVS (اختبار  الزغابات المشيمية) ، اختبار بزل السلى.
  9. ولمعرفة المزيد يمكنكم متابعة مقال في أي أسبوع اعرف نوع الجنين ولد أو بنت بطريقة دقيقة.
  10. أو قراءة مقال اصدق طريقة لمعرفة نوع الجنين

بعد أن تعرفنا على علاقة غازات الحمل ونوع الجنين وطرق معرفة جنس الجنين ، سوف نناقش ونتعرف على الغازات أثناء الحمل ، فتابعونا.

علاجات منزلية لغازات الحمل

من الجيد للحامل أن الغازات من المشاكل التي يمكن علاجها في المنزل دون الاستعانة بأدوية طبية ، حيث يتطلب العلاج تغيير بعض العادات والسلوكيات الخاطئة ، وسوف نقدم أفضل نصائح لعلاج الغازات في المنزل فيما يلي:

مقالات ذات صلة
  1. تناول المزيد من المياه والسوائل ، من الأفضل تناول ما لا يقل عن عشرة أكواب من الماء يومياً.
  2. تناول المياه بعد تناول الطعام أو بين الوجبات الغذائية مع تجنب تناول المياه أثناء تناول الطعام.
  3. تناول الأطعمة الغنية بالألياف لأنها تمنع الغازات والإمساك من خلال تشغيل حركة الأمعاء وتلين البراز مما يساعد على سرعة نزوله ، وأهم أطعمة الألياف البرقوق والتين والموز والخضروات والحبوب الكاملة .
  4. تناول وجبات صغيرة الكمية وخفيفة مما يسهل عملية الهضم ويمنع احتباس أو تراكم الغازات ، يفضل تقسيم الوجبة الغذائية الواحدة إلى وجبتان أو تقسم عدد الوجبات إلى ست أو سبع وجبات في اليوم.
  5. تناول الأطعمة المفيدة للجهاز الهضمي والتي تمنع تراكم أو تكوين الغازات مثل العنب أو التوت البري أو الأناناس أو عصير البرتقال.
  6. يمكن الاستعانة بمكملات الألياف أو أدوية الملينات بعد الرجوع إلى طبيب متخصص لوصف النوع الأفضل أثناء الحمل، حيث تعمل هذه الأدوية على علاج الإمساك وتشغيل حركة الأمعاء مما يمنع تكوين الغازات.
  7. تجنب تناول المياه الغازية أو مشروبات الطاقة.
  8. تجنب تناول العصائر الصناعية المحلاة بالسكر ويمكن استبدالها بالعصائر الطبيعية الطازجة.
  9. تجنب تناول الأطعمة الدهنية أو الأطعمة المقلية لأنها أحد عوامل تكوين الغازات.
  10. مضغ الطعام ببطء من أجل تسهيل هضم الطعام ومنع دخول فقاعات هوائية أثناء الطعام مما يمنع أو يقلل من فرصة الإصابة بالغازات.
  11. تجنب تناول بعض الأطعمة التي تعزز من تكوين غازات البطن مثل البروكسلي ، الكرنب ، القرنبيط ، البصل .
  12. ممارسة التمارين الرياضية مثل المشي الذي يساعد على تسهيل عملية الهضم ومنع تراكم الغازات ، كما أنه يعزز من خروج غازات البطن بسهولة، ينصح بالمشي يومياً لمدة نصف ساعة على الأقل خاصة أنها من أفضل الرياضيات الآمنة للحامل والجنين.
  13. ارتداء الملابس الواسعة لأنها مريحة تمنع الضغط على الأمعاء مما يقلل من فرصة تكوين الغازات.

هل يسبب الحمل الغازات

  1. ينجم عن الحمل الغازات ، حيث أن المرأة الحامل تكون أكثر عرضة للغازات .
  2. هذه المشكلة مزعجة للحامل لأنها تمنحها الشعور بعدم الارتياح أو الأحراج.
  3. يرجع سبب الغازات أثناء الحمل إلى التغييرات الهرمونية وارتفاع هرمون البروجسترون الذي يعمل على ارتخاء عضلات الجسم وعضلات الأمعاء مما يسبب بطء حركة الأمعاء، الأمر الذي يسبب الإصابة بالغازات والانتفاخ وعسر الهضم والحموضة .
  4. في الثلث الثاني من الحمل الذي يبدأ في الشهر الرابع تشعر الزوجة الحامل بزيادة غازات البطن بسبب زيادة حجم الجنين وضغطه على البطن والرحم.
  5. علاوة على ذلك، يوجد عوامل أخرى تجعل الزوجة الحامل أكثر عرضة للغازات عن غيرها من الحوامل مثل الإصابة بمرض الإمساك أو تناول أدوية المكملات الغذائية أو تناول مكملات الحديد أو تناول فيتامينات ما قبل الولادة.
  6. حيث يعد الإمساك عرض جانبي لهذه الأدوية، حيث ينجم عن الإصابة بالإمساك بطء في حركة الأمعاء يسبب الغازات.

هل يمكن أن تكون غازات الحمل بسبب مشكلة صحية

  1. يمكن أن تكون غازات البطن بسبب مشكلة صحية.
  2. في حالة استمرار غازات البطن أو أن تكون مصحوبة بألم يكون من الضروري استشارة طبيب متخصص.

متى تنتهي الغازات أثناء الحمل

  1. تعد الغازات من المشاكل المزعجة للسيدات الحوامل لأنها تسبب عدم الارتياح أو الشعور بالأحراج .
  2. هذا يجعل الحامل تسأل عن وقت اختفاء الغازات أثناء الحمل.
  3. للأسف تعد غازات البطن من المشاكل التي تبدأ في بداية الحمل وتستمر إلى الثلث الثالث من الحمل أو الولادة .
  4. يرجع السبب إلى ارتفاع هرمونات الحمل مع تقدم شهور الحمل.
  5. إلى جانب زيادة حجم الجنين وضغطه على المعدة.
  6. من الضروري منذ بداية الحمل تعديل النظام الغذائي أو أتباع النصائح المذكورة سابقاً من أجل للسيطرة على الغازات أثناء الحمل أو تقليل أعراضها.

ملحوظة هامة :

  • في نهاية مقال غازات الحمل ونوع الجنين ، يجب الإشارة والتنويه إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشاديه وليس بديل عن استشارة الطبيب المختص.

للمزيد يمكنكم متابعة :

يمكنكم الاستفسار أو التعليق على مقال غازات الحمل ونوع الجنين ، نوعدكم بسرعة الرد على الأسئلة والتعليقات بعد مناقشة الأطباء المتخصصون لمساعدة الزوجة الحامل على علاج الغازات ومعرفة نوع الجنين.

المصدر
Pregnancy Gas: Causes and Prevention7 Safe Home Remedies for Gas During PregnancyWhat’s With All the Gas During Pregnancy?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى