كم تستغرق العملية القيصرية

كم تستغرق العملية القيصرية

تتعثر بأحيان كثيرة أن تخضع الأم الحامل للولادة الطبيعية نتيجة حدوث مضاعفات أو وضعية الجنين لا تسمح بخروجه من قناة المهبل أو غيرها من الأسباب التي يوصى بها بالولادة القيصرية ، حيث تقلق النساء الحوامل منها نتيجة انتمائها ضمن العمليات الجراحية تستوجب فتح شق البطن لأخراج الجنين ثم خياطه ، عبر أنا مامي نقدم كل ما تحتاج الأم إلى معرفته قبل وضع المولود من خلال مقال كم تستغرق العملية القيصرية؟ ، إليكم التفاصيل من خبراء طب النساء ،  فتابعونا.

  • يقول خبير أمراض النساء أن توقيت العملية القيصرية يختلف من سيدة لأخرى ، بحيث أن العملية السهلة تستغرق وقت أقل من العملية الصعبة التي يحدث فيها مضاعفات طارئة.
  • حيث أن يستمر العملية من ثلث ساعة إلى ساعة ، ويمكن أن تزيد بحالة وجود مشكلة طارئة أثناء العملية.

دواعي اللجوء إلى الولادة بالقيصري

  • أن قرار نوع الولادة طبيعي أو قيصري بخارج إرادة الأم الحامل ، حيث أن خلال المرحلة الأخيرة من الحمل يمكن أن تحدث مضاعفات مثل مشاكل المشيمة تؤدي لولادة قيصرية مبكرة.
  • كما يقوم الطبيب بمجموعة من الاختبارات لتقييم نوع الولادة مثل قياس فحص عنق الرحم .
  • يقول أطباء النساء أن هناك مجموعة من العوامل التي تتحكم جميعها في تقدير نوع الولادة ، وعن الأسباب التي تؤدي للجوء للولادة القيصرية .
  • الحالة الصحية للأم الحامل : مثل إصابتها بأمراض مزمنة كمرض القلب أو السكري أو الضغط المرتفع.
  • الحالة الصحية للجنين : يتم اللجوء للولادة القيصرية بحالة إصابة الجنين بعدوى أو عدم انتظام نبضات قلبه أو نقص إمداد الدم المؤكسد إليه ، حيث يجب أن يكون سليم صحياً لإتمام الولادة الطبيعية.
  • وضعية الجنين : لإتمام الولادة الطبيعية يجب أن ينزل الطفل بوضعية مقلوبة يكون فيها رأسه أسفل قناة المهبل وقدميه لأعلى ، بخلاف ذلك يقرر الطبيب الولادة القيصرية.
  • وزن الجنين : حيث أن الوزن الكبير يمنع الولادة الطبيعية ، ويكون إصابة الأم الحامل بمرض السكر أحد الأسباب ، كما أن الطفل العملاق يصعب نزوله إلى الحوض وقناة المهبل وترتبط الولادة الطبيعية بمضاعفات مثل تمزق منطقة العجان للأم أو كسر أحد أضلاع الطفل ، هنا تحدث الولادة بالقيصري.
  • مشاكل المشيمة : أهم الأسباب التي تمنع الولادة الطبيعية ويقرر بها الولادة القيصرية .
  • توسيع عنق الرحم : يشترط مع الولادة الطبيعية أن يتسع عنق الرحم بمقدار 10 سم على الأقل هو المقدار الذي يسمح بنزول الجنين للحوض وقناة المهبل.
  • عدد الولادة السابقة : أن الخضوع لأكثر من ولادة قيصرية سابقة من أسباب اللجوء للولادة القيصرية وتعذر الولادة الطبيعية.

لمن لها تجارب سابقة مع الولادة القيصرية نرشح لها قراءة مقال مخاطر الولادة القيصرية المتكررة ، إلى جانب مقال كم عملية قيصرية يتحمل الرحم

الولادة القيصرية بالخطوات ونوع التخدير

  • تهتم النساء الحوامل بمعرفة عملية الولادة القيصرية خطوة بخطوة بدءاً من التحضير لها إلى الخروج من غرفة العمليات إلى غرفة خاصة وحدوث الإفاقة.
  • قبل العملية يتم الحصول على تخدير موضعي أو عام ، وفقاً لدراسة طبيب التخدير ملف الأم الحامل وحالتها الصحية لاختيار النوع الأفضل.
  • يتم تعقيم منطقة شق البطن قبل العملية.
  • يقوم الطبيب الجراح بقطع شق من منطقة البطن يساعد على الوصول للرحم وخروج الجنين منه.
  • وفقاً لوضعية الجنين يتم اختيار شكل شق البطن ، فيمكن أن يكون أفقي أو عمودي.
  • كما يتراوح شق البطن من 7 إلى 10 سم بشكل تقريبي.
  • يتم إخراج الطفل من البطن وقطع الحبل السري وتنطيف الرحم من المشيمة.
  • يتم تنظيف منطقة شق البطن وتعقيمها ثم خياطتها.
  • تخرج الأم إلى غرفة خاصة مع مراقبتها حالتها الصحية حتى الإفاقة ، ويتم إعطائها مسكنات الألم إذا احتاجت لتسكين الوجع بعد انتهاء فعالية المخدر.

ماذا يحدث قبل الولادة القيصرية

  • عندما يقرر الطبيب الولادة القيصرية ، وقبل أن تحدث ، يتم عمل بعض الاختبارات التي هدفها التأكد من أن سلامة الأم الحامل قبل الولادة مما يضمن الولادة السهلة وعدم حدوث مضاعفات.
  • التأكد من أن نسبة الضغط والسكر بالدم بالمستوى الطبيعي  ، إلى جانب نبضات قلب منتظمة قبل الدخول لغرفة العمليات لمنع مخاطر طارئة داخل غرفة العمليات.
  • إجراء اختبارات لمعرفة نوع فصيلة الدم للحامل تجنباً من حدوث مضاعفات كالنزيف يحتاج إلى تقل الدم أثناء العملية.
  • يتناقش الطبيب مع الأم الحامل حول نوعية الأدوية التي تستخدمها حسب حالتها الصحية ، وبناءً على ذلك يمكن ان يوصى بالابتعاد عن كل الأدوية أو بعضها وفقاً لنوعها وآثارها لتجنب مضاعفات أثناء العملية الجراحية القيصرية.
  • على الأم الحامل أن تصوم فترة 12 ساعة قبل الخضوع للعملية القيصرية.
  • التأكد قبل العملية من عدم وجود كريمات أو مستحضرات تجميل على منطقة البطن.
  • قبل الولادة القيصرية يتم ارتداء ثياب خاص للعملية ثم التخدير ثم الدخول للغرفة والخروج منها بطفلها المنتظر.

ماذا يحدث بعد الولادة القيصرية

  • بعد الولادة القيصرية تخرج الأم إلى غرفة خاصة يرافقها طاقم تمريض يراقب حالتها الصحية ، إلى جانب طبيب متخصص يتابعها حتى كتابة تصريح خروج للعودة إلى المنزل.
  • يكون معها مرافق من أسرتها طول الوقت يخدمها ويتابعها حتى الخروج من المستشفى.
  • تحتاج الأم إلى الجلوس في المستشفى لمدة 48 ساعة أو 72 ساعة ، ويمكن أن تزيد بحالات حدوث مضاعفات مثل تسمم الحمل.
  • قبل الخروج من المستشفى والعودة إلى المنزل يتحدث معها الطبيب المختص حول التعليمات والإرشادات التي تساعدها على التئام الجرح ، لتجنب مخاطر تلوثه أو انفتاحه مثل طريقة تنظيف موقع الشق .
  • يوصى لها بأدوية طبية مسكنة للألم وتكون آمنة مع الرضاعة الطبيعية لتخفيف الألم لحين الشفاء ، مثل الأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين .
  • تمتنع الأم بعد الولادة القيصرية عن حمل الأوزان الثقيلة ، بحيث يكون أثقل ما يتم حمله هو الطفل الرضيع ، لمنع التحميل على منطقة البطن وانفتاح الجرح.

الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية

بعد الولادة القيصرية يقدم الطبيب المختص مجموعة من الممنوعات التي تندرج ضمن الإرشادات المهمة لتسريع التعافي والتئام جرح العملية  ، بحيث يتم الابتعاد عنها حتى الشفاء بهدف منع المضاعفات كعدوى أو انفتاح بمكان شق العملية ، ومن تلك الممنوعات.

  • الابتعاد عن بعض الآكلات التي تبطئ التعافي كالأطعمة السريعة أو المصطنعة ، بحيث يجب السير على نظام غذائي صحي متوازن يساعد على الشفاء بالتئام الجرح.
  • الابتعاد عن النوم على منطقة البطن ، ويفضل الاستلقاء على منطقة الظهر حتي التئام جرح العملية.
  • الابتعاد عن الجفاف من خلال الإكثار من تناول السوائل والمياه.
  • الابتعاد عن العلاقة الزوجية لأن هزات الجماع يؤثر على موقع العملية.
  • الابتعاد عن المجهود البدني أو حمل الأوزان الثقيلة.
  • الابتعاد عن شغل المنزل ، فكل ما تقوم به الأم حتى التعافي رضاعة المولود ورعايته.
  • الابتعاد عن التدخين أو الكحوليات أو المخدرات.
  • الابتعاد عن ممارسة تمارين رياضية شاقة.
  • الابتعاد عن صعود السلم أو هبوطه واستعمال المصعد الكهربائي.
  • تجنب بقدر المستطاع السعال أو الكحة لأنه يسبب ضغط على مكان العملية.

هل الولادة القيصرية مؤلمة؟

  • أثناء الولادة القيصرية لا يتم الشعور بألم بسبب الحصول على تخدير يمنع الألم أثناء الإجراء الجراحي.
  • لكنها مثلها كأي عملية جراحية مرتبطة بعدم الارتياح بعد اختفاء مفعول المخدر والإفاقة ، بحيث يتم الشعور بألم مع عدم الارتياح.
  • يكون الألم خلال الأيام الأولى فقط من خروج الجنين من شق البطن ، ويمكن إداراته للراحة وتجنب المجهود ، مع تناول مسكنات للألم.
  • مع مرو الأيام يبدأ جرح العملية يلتئم فيحدث الشفاء ويزال الوجع ، لأن الألم يرجع سببه أن الجرح مازال طازج بمجرد تجديد الخلايا نفسها لتغلق على مكان العملية يختفي الوجع بشكل نهائي ويمكن بعدها استعادة النشاط المعتاد.

كم من الوقت يستغرق جرح العملية القيصرية يلتئم؟

  • بعد أسبوعين من إجراء عملية الولادة القيصرية تبدأ مرحلة التحسن والتئام الجرح ، ثم يبدأ الالتئام أكثر فأكثر.
  • أما عن الوقت لالتئام جرح الولادة القيصرية بشكل نهائي 40 يوم أو 6 أسابيع.
  • يمكن أن يزيد إلى 3 أشهر بحالة حدوث مضاعفات كانفتاح الجرح أو وجود مشكلة صحية تؤدي لبطء التئام الجروح .

متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع

  • في حالات الحمل النموذجي يقرر طبيب النساء إجراء عملية الولادة القيصرية في الشهر التاسع بالأسبوع 39 مما يضمن سلامة الجنين واكتمال نموه.
  • لكن بحالات كثيرة لا يكون قرار توقيت الولادة القيصرية في الشهر التاسع ، ويمكن حدوث مضاعفات تؤدي لإجراء الولادة القيصرية المبكرة ، ويمكن أيضاً أن تكون بشكل عاجل .
  • بشكل عام أن الولادة المبكرة هي التي تحدث قبل الأسبوع 37 من الحمل ، وتشكل خطورة على الجنين لأنه يكون معرض لمشاكل صحية نتيجة عدم اكتمال نموه فيخرج بمشاكل بالرئة تسبب له صعوبة التنفس ، وعادة يقيم وقتاً بغرفة الحضانة لحين قدرته على التنفس والبقاء على قيد الحياة.
المصدر
C-section All About C-Sections: Before, During, and After

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى