كم تنزل الرضاعة الطبيعية في الأسبوع

كم تنزل الرضاعة الطبيعية في الأسبوع

عبر أنا مامي نقدم  كم تنزل الرضاعة الطبيعية في الأسبوع من الوزن ؟ حيث يكون من الأسئلة الأولى التي تهتم بها الأمهات المرضعات بعد وضع أطفالهن بسبب حرصهن على إنقاص الوزن الزائد بسبب الحمل ليعود إلى حالته قبل حدوث حمل .

  1. بالرجوع إلى خبراء التغذية لمعرفة كم كيلو جرام ينقص أسبوعياً أثناء الرضاعة الطبيعية ، أكدوا أن عدد الكيلو جرام المفقودة أسبوعياً من الأم المرضعة تختلف من سيدة لأخرى اعتماداً على مجموعة من العوامل أهمها كمية السعرات الحرارية التي تتناولها يومياً ، نسبة النشاط البدني ، نسبة حرق الجسم ، كفاءة عملية التمثيل الغذائي ، إلى جانب حالتها الصحية لأن هناك أمراض تعوق سرعة فقدان الوزن مثل الإصابة بقصور الغدة الدرقية أو مرض السكر.
  2. أما في حالة سلامة الأم من الناحية الصحية مع أتباع نظام غذائي صحي قليل الدهون والسكريات يمكنها نزول نصف كيلو جرام  إلى كيلو جرام أسبوعياً.
  3. لكن عليها التحلي بالصبر والإرادة القوية لتحصل على الوزن التي كانت عليه قبل الحمل.
  4. يذكر أن في الأشهر الأولى من وضع الطفل يمكنها فقدان الوزن بشكل أسرع لأن المولود يحصل منها على 500 سعر حراري.

فوائد الرضاعة الطبيعية لخسارة الوزن

  1. يقول الأطباء المتخصصون أن الرضاعة الطبيعية وسيلة جيدة وفرصة هامة يجب استغلالها لاستعادة الوزن قبل الحمل ، لأن الأمهات المرضعات بحليب الثدي ينزل وزنهن بشكل أسرع خلال فترة زمنية أقصر مقارنة بالرضاعة الصناعية من حليب الأطفال.
  2. حيث يحصل الطفل من لبن أمه على غذائه يومياً بشكل منتظم باعتبار أن الرضاعة هي الوسيلة الرئيسية لديه لا يتناول غيرها ، مما يؤدي لنقص 500 سعر حراري يومياً من مجمل السعرات الحرارية المتناولة يومياً ، وهي عدد السعرات الحرارية التي يحصل عليها الطفل من حليب الثدي يومياً.
  3. هذا يحدث منذ ولادة الطفل حتى عمر 6 أشهر قبل دخوله مرحلة الطعام الصلب ، لأن يؤدي الجمع بين حليب الثدي والطعام الصلب إلى نقص عدد السعرات الحرارية التي يحصل الطفل عليها من أمه من 250 سعر حراري إلى 350 سعر حراري.
  4. بالتالي أكثر فترة خسارة للوزن للأم المرضعة أول ستة أشهر قبل دخول الطفل لمرحلة الطعام الصلب.
  5. بهذا يكون تم الرد على سؤال هل الرضاعة الطبيعية تزيد الوزن ؟ فالإجابة لا تزيد الوزن بل تساعد على أنقاصه ليعود مثل قبل الحمل.

نصائح لإنقاص الوزن أثناء الرضاعة

  1. يقدم خبراء التغذية للأم المرضعة نصائح لتسريع فقدان الوزن ليعود مثل قبل الحمل ، مما يمنح لها الاستقرار النفسي لأن تغير شكل الجسم بعد الإنجاب من عوامل خطورة للاكتئاب خاصة الأمهات اللواتي تهتم بموضوع الرشاقة واللياقة.
  2. أتباع نظام غذائي غني بالمعادن والفيتامينات متنوع الفواكه والخضروات يحتوي على القليل من السعرات الحرارية ، مما يساعد على تحقيق التوازن بين سرعة خسارة للوزن للأم المرضعة مع تعزيز إدرار حليب الثدي بشكل يكفي الاحتياجات الغذائية للمولود الجديد.
  3. تناول السعرات الحرارية وفقاً للاحتياجات اليومية ، لأن الإفراط فيها يؤدي إلى زيادة الوزن أو صعوبات أنقاص الوزن.
  4. تناول أطعمة منخفضة السعرات الحرارية تحتوي على ألياف أو نسبة من المياه لأنها تمنح شعوراً بالشبع لإدارة الشهية مما يكون مفيداً لسرعة خسارة الوزن مثل البطيخ ، البرتقال ، اليوسفي ، جريت فروت ، الخيار.
  5. تناول مشروبات كبح الشهية لمنح شعوراً بالشبع مثل عصير ليمون خالي من السكر ، أو مشروب من شاي الأعشاب كالزنجبيل أو القرفة أو الحلبة.
  6. الإكثار من شرب المياه بما لا يقل عن 12 كوب يومياً من الأمور الهامة لتحسين وظائف الجسم بما في ذلك عملية التمثيل الغذائي مما يساعد على فقدان الوزن ، أيضاً تمنع الجفاف الذي يؤدي لمضاعفات مثل نقص كمية إدرار حليب الثدي.
  7. اختيار أصناف الأطعمة التي تحتوي على مصادر دهون صحية كالبيض أو المكسرات أو زيت الزيتون مقابل تجنب الدهون الضارة كالمقليات أو السمنة.
  8. أختيار أصناف الأطعمة المشوية أو المسلوقة مع تجنب المقلي لتعزيز خسارة الوزن.
  9. الابتعاد عن أصناف الآكلات التي تمنع فقدان الوزن أو تزيد الوزن مثل الأطعمة السريعة والجاهزة ، الآكلات المعلبة ، الأطعمة المصطنعة لأنها تحتوي على إضافات لجعل الطعام شيق والحفاظ عليه فترة تخزينه ، لكنها تتكون من سعرات حرارية مرتفعة تزيد الوزن وتضر بالصحة العامة.
  10. من الضروري الابتعاد عن أنظمة الرجيم القاسية لأنها تقلل الوزن بشكل سريع وخاطئ ، كما تؤثر على الصحة العامة للأم المرضعة ، أيضاً تقلل من إدرار حليب الثدي مما يؤثر سلبياً على تغذية المولود.

اسرع طريقة خسارة الوزن للأم المرضعة

  1. ممارسة التمارين الرياضية من التعليمات المهمة بعد الولادة وخلال فترة الرضاعة الطبيعية للأمهات التي تسعى لخسارة الوزن بشكل سريع.
  2. من اليوم التالي للولادة يمكن المشي نصف ساعة يومياً في المنزل.
  3. أما ممارسة التمارين الرياضية بأحد صالات الجيم يبدأ بعد التعافي من جرح الولادة ، مع التدريب المنتظم ما لا يقل عن 4 مرات في الأسبوع .
  4. يوجد العديد من التدريبات المعززة لخسارة الوزن كتدريب حمل الأوزان الثقيلة الذي يساعد على بناء الكتلة العضلية مما يعزز من قدرة الجسم على حرق الدهون ، إلى جانب التدريب على المشاية الكهربائية أو تمارين الزومبا.
  5. ومما بالجدير بالذكر أن لكي يتم الحصول على أسرع طريقة خسارة الوزن فترة الرضاعة الطبيعية يجب السير بشكل متوازي بين ممارسة التمارين الرياضية وأتباع نظام غذائي صحي قليل السعرات الحرارية.

تجارب المرضعات في إنقاص الوزن

  1. تحتاج الأم المرضعة إلى سماع خبرات غيرها في خسارة الوزن لضمان استغلال تلك الفترة لعودة الوزن قبل الحمل ، حيث نقدم لكم بعض النصائح التي أتبعتها عينة من المرضعات وكانت ناجحة.
  2. تحقيق التوازن بين أتباع نظام غذائي خالي الدهون والسكريات مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  3. تقسيم الوجبات الغذائية إلى 6 وجبات في اليوم بكميات صغيرة لتجنب تناول وجبات كبيرة على جرعة واحدة ، الأمر الذي يرتبط بالسيطرة على الشهية ومنح شعوراً بالشبع .
  4. عدم الانتظار إلى الشعور بالجوع الشديد لأن هذا ينجي نتائج سلبية مثل تناول كميات كبيرة من الأطعمة.
  5. تناول آكلات تمنح شعوراً بالشبع قليلة السعرات الحرارية مثل الفواكه والخضروات ، بحيث يتم تناولها بحصص يومية مع اللجوء إليها عند الإحساس المفاجئ بالجوع.
  6. الابتعاد عن تناول الأطعمة السريعة أو الجاهزة.
  7. عدم تناول آكلات غذائية بعد الساعة 8 مساءً أو 9 مساءً ، أو على الأقل قبل النوم بثلاثة ساعات.
  8. ومن ناحية أخرى ، لجأت بعض الأمهات المرضعات إلى المتابعة مع دكتور تغذية لوصف نظام سريع لخسارة الوزن.

كم سعر حراري يومياً لإنقاص الوزن للمرضعة

  1. عدد السعرات الحرارية المتناولة يومياً للأم المرضعة من الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار لكي تتمكن من تحقيق التوازن بين إدرار حليب الثدي وخسارة الوزن ليعود مثل قبل الحمل.
  2. بالرجوع إلى خبراء التغذية أكدوا أن السعرات الحرارية اليومية للأم المرضعة تتراوح ما بين 1500 سعر حراري  إلى 1800 سعر حراري ، فلا ينصح بأن تقل عن ذلك حتى لا تتضرر تغذية المولود.
  3. في هذا الإطار ينصح الأطباء باختيار أصناف الأطعمة القليلة السعرات الحرارية مما يحقق عدد كبير من الأطباق اليومية.
  4. أيضاً يجب تجنب الآكلات المحفزة لزيادة الوزن واستبعادها من النظام الغذائي كالدهون والمقليات والأطعمة السريعة والجاهزة والمعلبة.
المصدر
How to Safely and Quickly Lose Weight While Breastfeeding8 Healthy Ways To Lose Weight While BreastfeedingHow to Lose Weight While Breastfeeding

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى