كيف أعرف أن طفلي الرضيع يسنن

كيف أعرف أن طفلي الرضيع يسنن ، يعتبر التسنين مرحلة صعبة يمر بها كلا من الطفل الرضيع والأم، لما لها من أعراض يعاني منها الطفل الرضيع مما يجعل الكثير من الأمهات تسأل كيف أعرف أن طفلي الرضيع يسنن ؟ ، والتسنين هو عملية بذور ونمو الأسنان اللبنية من الفكين السفلي والعلوي إلى أن تظهر الأسنان من اللثة،و تبدأ عملية التسنين عند معظم الأطفال من عمر ستة أشهر إلى عمر سنه ،ولكنها ليست قاعدة فقد يختلف بداية التسنين من طفل لآخر، فليس من الضروري أن يسنن  الأطفال جميعهم في نفس التوقيت ،فيوجد أطفال يبدأ عندهم التسنين في عمر أربع شهور و يرجع ذلك إلى صحة الرضيع ووزنه إليكي المزيد من التفاصيل من أنا مامي .

كيف أعرف أن طفلي الرضيع يسنن

تمر أعراض التسنين عند بعض الأطفال بهدوء وبشكل سليم، وتؤدي عند أطفال أخرى إلى إزعاج شديد وزيادة العصبية ولكن هناك مجموعة من الأعراض يصاب بها معظم الأطفال، إذا لاحظت الأم هذه الأعراض فهذا معناه أن طفلها الرضيع قد بدأ في مرحلة التسنين من هذه الأعراض:

  1.  زيادة البكاء وسوء المزاج بدون سبب .
  2. وضع الطفل إصبعه في أذنه بشكل متكرر دون بكاء.
  3.  شد الطفل أذنيه.
  4.  زيادة العصبية عند الطفل .
  5. تزايد عدد مرات التبرز عن الطبيعي.
  6.  يكون براز الطفل لينًا.
  7.  الرضاعة تكون غير منتظمة .
  8. رفض الطفل الاكل.
  9.  ارتفاع درجة حرارة الطفل و يجب أن تنتبه الأم إلي قياس درجة حرارة الطفل ،فيجب ألا تزيد درجه الحرارة عن 38 درجه مئوية، فإذا زادت هذا يعني أن الرضيع يعاني من مرض آخر غير التسنين.
  10. عض الطفل الأشياء من حوله.
  11.  زيادة إفراز اللعاب بشكل مستمر.
  12. إصابة الطفل بقلة النوم و الأرق..
  13.  احمرار اللثة وتورمها.
  14.  ظهور احمرار بمنطقه الخدين.

كيف اخفف من أعراض التسنين عند طفلي الرضيع

أعراض التسنين مزعجة للطفل لذا فهناك مجموعة من الإجراءات يجب أن تأخذها الأم للتخفيف من أعراض التسنين التي يمر بها طفلها الرضيع، ومن هذه الإجراءات:

  • فرك منطقة اللثة لدى الطفل باستخدام إصبع الأم الصغير بعد غسله جيدا و تنظيفه برفق لمدة دقيقتين متتاليتين.
  •  غسل وتقطيع شرائح من الخيار أو الجزر ووضعها في الثلاجة ثم نعطيها للطفل لكي يعضد بها على منطقه اللثة فتعمل على التخفيف من آلام اللثة والأسنان.
  • يمكن استخدام العضاضة بعد غسلها غسلا جيدا وتعقيمها.
  • التأكد من نوع المادة المصنوع منها العضاضة،  فيجب أن تكون المادة مناسبة للرضع وخالية من المواد الصناعية السامة.
  • وضع العضاضة في الثلاجة قبل إعطائها للطفل فهذا يساعد بشكل كبير في تخفيف الم التسنين .
  • عض اللهايه قد يقلل من ألم التسنين.
  •  إطعام الطفل الفواكه التي يحبها مطحونة وباردة عند عمر 6 أشهر حتى يقوي من مناعته ويساعد على نموه والإسراع من بزوغ الأسنان.
  •  الاهتمام بالتغذية السليمة، و إعطاء الطفل وجبات غذائية متكاملة فهي تساعد الطفل على التسنين بشكل جيد .
  • الحرص على إعطاء الطفل الماء و السوائل الدافئة والعصائر الطبيعية الخالية من السكر بشكل مستمر لتعويض الطفل قلة الطعام حتى لا يصاب بالجفاف أو يقل وزنه .
  • إعطاء الطفل فيتامين د كل يوم بمعدل  أربع نقاط من عمر ستة أشهر و6 نقاط من عمر عام.
  • إعطاء الطفل منتجات الألبان بعد الشهر السادس، حتى نحافظ على نسبة الكالسيوم في جسم الطفل ونساعده على التسنين والمشي بشكل صحيح دون متاعب.
  • إعطاء الطفل صفار البيض لاحتوائه على الكالسيوم والبروتين اللازم لاكتمال عملية  التسنين .
  • تعريض الطفل لأشعة الشمس بشكل مباشر صباحا حتى الساعة العاشرة صباحا, حتى ينشط فيتامين د.