كيف يجب أن أعتني بطفلي بعد الختان

كيف يجب أن اعتني بطفلي بعد الختان ؟ يعد هذا السؤال من الاسئلة الهامة والشائعة التي تسألها كل سيدة مقبلة على عملية الختان خاصة إذا كان هذا هو أول طفل ذكر لك، حيب أنه بعد عملية الختان يجب العناية بالعضو الذكري للطفل من أجل الوقاية من حدوث أي مضاعفات أو التهابات أو عدوى، لذلك سوف نقدم لكم من خلال هذا المقال كيفية العناية بالطفل بعد الختان بالتفصيل مع موقع أنا مامي.

العناية بالطفل بعد إجراء عملية الختان

  • عملية ختان الطفل الذكر هي إجراء جراحي بسيط للغاية لا يستغرق اكثر من ربع ساعة، ويفضل القيام بها والطفل في سن صغير خلال الأربعين يوم الأولى. بعد عملية الختان يجب العناية بالعضو الذكري من أجل الوقاية من حدوث من مضاعفات أو التهابات أو عدوى، ويقوم الطبيب بوضع التعليمات اللازمة لكيفية العناية بالطفل بعد عملية الختان.
  • تعتمد عملية العناية بالطفل ومتابعة الجراحة على الطريقة التي استخدمها الطبيب لإجراء الختان حيث هناك ختان عن طريق الليزر وختان جراحي. فإذا قام الطبيب بتغطية مقدمة العضو الذكري بشاش وفازلين، يوصي الطبيب بتغيير تلك الضمادة مع تغيير الحفاض حتى تشفى تلك المنطقة تماما.
  • يجب وضع الفازلين على الضمادة المستخدمة و لا تلتصق بالعضو الذكري.
  • إذا قام الطبيب بوضع حلقة بلاستيكية على العضو الذكري فيجب عدم إزالتها، لأنها سوف تسقط بصورة طبيعية خلال فترة تتراوح ما بين خمسة و عشرة ايام.
  • عادة ما يحتاج العضو الذكري إلى 10 أيام حتى يشفي بصورة تامة، ومن الطبيعي أن تكون مقدمة العضو الذكري لينة وقد يخرج سائل أصفر اللون ولا داعي للقلق حيث أن ذلك الأمر يدل على تماسك الجرح. كذلك قد تتكون الطبقة الخارجية الصلبة وهي من علامات التئام الجرح ولا داعي لإزالتها من أجل تجنب حدوث مضاعفات ولا داعي للقلق اذا حدوث تورمات في هذه المنطقة.
  • عادةً، لا يحصل أي نزيف من العضو الذكري للطفل بعد عملية الختان إذا كانت الأمور طبيعية ولكن من الممكن نزول بعض قطرات الدماء البسيطة في الحفاض وهذا أمر طبيعي.
  • يجب الحفاظ علي نظافة تلك المنطقة بصورة مستمرة. مع العمل على تغيير الحفاضات باستمرار حتى نتجنب حدوث تلامس مع البول او البراز.
  • يجب غسل العضو الذكري بالماء والصابون كل يوم ومع تغيير الحفاض ولا تقلقي من ذلك الأمر مع وضع المطهرات والمضادات الحيوية حسب إرشادات الطبيب المختص، لكن يجب تجنب الإستحمام بصورة كاملة حتى يشفي العضو الذكري تماماً.

خطوات عملية الختان بالتفصيل

  • مما لاشك فيه أن عملية ختان الذكور تعتبر من العمليات البسيطة.
  • لا تستغرق هذه العملية أكثر من خمسة عشر دقيقة.
  • من أفضل الأوقات التي يتم إجراء هذه الجراحة والطفل لا يتعدى الأربعين يوميا.
  • يكون خلالها لا يدرك ما يدور حوله.
  • بعد إجراء العملية يجب العناية بالجرح من أجل تجنب حدوث التهابات ومضاعفات للجرح.
  • يجب أن يقوم الطبيب بإعطاء الأم النصائح والإرشادات من أجل كيفية العناية بالصغير.
  • عملية الختان يمكن أن تتم بطريقتين ختان باستعمال الليزر و ختان جراحي.
  • يقوم الطبيب بتغطية مقدمة العضو الذكري من الأمام بقطعة من الشاش والفازلين.
  • يوصي الطبيب بضرورة تغيير هذه الضمادة مع تغيير الحفاض من أجل شفاء الجرح سريعا.
  • يتم استعمال الفازلين فوق الضماد أو الشاش من أجل عدم التصاقها بالعضو الذكري للطفل.
  • يقوم الطبيب بوضع حلقة بلاستيبل على العضو الذكري يجب عدم إزالتها.
  • لأن عادة تقع هذه القطعة تلقائيا خلال عشرة أيام.
  • حتى يتم شفاء الجرح قد يحتاج مدة عشرة أيام من حدوث عملية شفاء تام بإذن الله.
  • في حالة ظهور العضو الذكري بصورة لينة فهذا من الطبيعي ولا داعي للقلق.
  • أيضا عندما يخرج سائل لونه أصفر فهذا أمر طبيعي أيضا.
  • عند حدوث هذه الأعراض نرجو عدم القلق لأنه أمر طبيعي لأنه دليل على تماسك الجرح.
  • عند ظهور طبقة صلبة تعتبر أيضا من علامات التئام الجرح.
  • من المهم جدا عدم نزع هذه الطبقة منعا لحدوث مضاعفات وتجنب الانزعاج عند تورم الجرح.
  • في حالة كانت الأمور طبيعية فقد لا يحدث نزيف بعد عملية الختان.
  • لكن في حالة نزول قطرات دم خفيفة في الحفاض ف يكون هذا أمر طبيعي.
  • من الضروري جدا الحفاظ دائما على منطقة الحفاض من التلوث.
  • من الضروري جدا تغيير الحفاض بصورة مستمرة منعا لتلامس البراز والبول مع العضو الذكري.
  • من المهم جدا المداومة على غسل منطقة الحفاض بالماء والصابون يوميا مع تغيير الحفاض.
  • بعد ذلك يتم وضع المطهرات والمضادات الحيوية حسب توصيات الطبيب المشرف على الحالة.
  • مع تجنب الإستحمام بشكل عام إلا بعد التئام الجرح والشفاء تماما من أجل سلامة الصغير.

طرق وأنواع ختان الذكور

من المؤكد أن هناك نوعان من عمليات الختان يمكن القيام بأي منها حسب الطريقة التي تناسب الطفل النوعان هما:

الختان عن طريقة الحلقة

  • يحدث وقوع هذه الحلقة بعد حوالي خمسة عشرة يوما من عملية الختان.
  • من المهم جدا قيام الأم بتنظيف قضيب الصغير بالماء الدافيء والمطهر.
  • بعد ذلك يتم تنظيفة بالمناديل المبللة من أجل التأكد من نظافة الجرح نهائيا.
  • من المهم جدا ترك الطفل قليلا في الهواء الطلق حتى يساعد الجرح على الجفاف بسرعة.

الختان بطريقة الشق

  • يتم تنظيف الجرح من الأسفل بالماء الدافئ والمطهرات يوميا لمدة سبعة أيام من الختان.
  • يتم وضع ضمادات على الجرح بعد عملية الختان.
  • من المهم جدا تجنب نزع الضمادة بقوة شديدة منعا لحدوث نزيف.
  • من المفروض أن تقع الضمادة من تلقاء نفسها دون تدخل.
  • في حالة عدم سقوطها تلقائيا يتم إزالتها عن طريق نقع الجرح في المطهر والبيتادين.
  • ضرورة الحرص على فك الحفاض للطفل وتعريض القضيب للهواء من أجل سرعة جفافة والتئام الجرح.
  • من أجل شفاء الطفل سريعا يجب وضع الكريمات والمرطبات على الجرح من أجل الشفاء السريع.

أهم الأعراض التي تظهر بعد عملية الختان

من الممكن بعد القيام بعملية الختان قد تظهر على طفلك بعض العلامات والأعراض ومن هذه العلامات:

  • من الممكن وجود كتلة تورم على العضو الذكري بعد الختان.
  • نزول بعض قطرات من الدماء داخل الحفاض الخاص بالطفل تعتبر أمر طبيعي.
  • أما في حالة استمرار نزول الدم لمدة يوما كاملا بعد الختان من المهم جدا استشارة الطبيب المشرف على الختان.
  • بسبب الألم الذي يحدث للطفل بعد عملية الختان يقوم بالرضاعة بكميات أقل من المعتاد عليها.
  • أيضا تقل ساعات النوم عند الطفل بعد الختان عن الساعات المعتاد عليها.
  • من المهم جدا قيام الطبيب بوصف شراب من المسكنات من أجل تهدئة الألم الذي يحس به.
  • وجود صعوبة شديدة عند الطفل خلال قيامه بعملية التبول.
  • من الممكن حدوث وظهور بعض التغيرات على البول أثناء التبول.

الفائدة من عملية الختان

من الجدير بالذكر أن عمليات ختان الذكور من العمليات المهمة في حياتنا لما لها من فوائد وأهمية منها:

  • هذه العملية مهمة جدا لأنها تمنع إصابة الذكر بالأمراض الجنسية.
  • من المرض الذي يحدث بسرعة كبيرة بسبب عدم الختان للذكور هو مرض الإيدز عن طريق الإتصال الجنسي.
  • يمنع ويقلل إصابة القضيب عند الذكور بمرض السرطان.
  • عملية الختان تساعد وتساهم في تجميل القضيب والعضو الذكري.
  • بعد عملية الختان يكون من السهل تنظيف المنطقة السفلية والاعتناء بها.
  • عملية ختان الذكور تقلل من الإصابة بمرض التهابات مجرى البول الذي يحدث لغير المختونين.

المخاطر التي تحدث بعد عملية الختان

من المتوقع حدوث بعض المخاطر بعد عملية الختان ولكنها تكون قليلة الحدوث ومن هذه المخاطر:

  • من الممكن أن تحدث إصابة بخروج العضو الذكري خلال إتمام عملية الختان.
  • من المتوقع حدوث الآلام الشديدة بعد عملية الختان.
  • يحدث عن طريق الخطأ قيام الطبيب بعمل ختان غير مكتمل.
  • إمكانية التسبب في خطأ كبير خلال عملية الختان من الطبيب ويقوم بعمل ختان زائد.
  • من الممكن حدوث بعض التورمات والتكتلات على العضو الذكري بعد عملية الختان مباشرة.
  • من الممكن حدوث تجمع للسائل المنوي بعد حدوث العملية الجنسية ولكنها قد لا تحدث.

أهم طرق العناية بالطفل بعد عملية ختان الطفل

  • من المفضل الإستعمال المتكرر للفازلين فوق الجرح لعدم تكوين طبقات خارجية على العضو.
  • الفازلين يمنع التصاق العضو الذكري داخل الحفاض.
  • في حالة وضع بلاستيبل من المهم عدم استخدام اليد لنزعها وتركها تقع تلقائيا لعدم حدوث نزيف.
  • من المهم جدا غسل العضو الذكري بالماء الدافئ ويفضل المناديل المبللة لكن بدون رائحة.
  • من المهم جدا غسل القضيب من الدم الذي ينتج من عملية الختان ثلاث مرات يوميا.
  • العناية الشخصية للطفل من العوامل التي تسهل عملية الشفاء بسرعة.
  • يجب غسل العضو الذكري للطفل بجل البترولاتوم ليسهل نزع الخاتم خلال عشرة أيام بعد الختان.

لقد تحدثنا في هذا المقال عن كيف يجب أن أعتني بطفلي بعد الختان وعرضنا لكم المخاطر التي يمكن أن يقع الطفل فيها بعد هذه العملية وعرضنا لك الفائدة الناتجة من عملية الختان.

قد يعجبك ايضا