لقاحات الحامل في اي شهر

لقاحات الحامل في اي شهر  ، كل ما يهمك معرفته عن لقاحات الحمل ،تحتاج المرأة الحامل إلى التطعيمات واللقاحات مثلها مثل الأطفال، فهي تكون في فترة الحمل ضعيفة وبالتالي تكون عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض، وفي هذا المقال على موقع أنا مامي سوف نعرض لكم جميع اللقاحات الهامة الواجب على أي سيدة حامل أخذها قبل مرحلة الحمل لضمان إتمام الحمل وولادة أطفال أصحاء.

لقاحات الحامل في اي شهر

الفوائد العائدة من أخذ لقاحات الحمل

  • إعطاء الجنين فرصة لنموه داخل رحم الأم بصحة جيدة وإنجابه سويًا ومعافيًا من أي أمراض.
  • تفادي الكثير من الأمراض المعدية التي ربما كانت تسبب مضاعفات شديدة تؤدي إلى الموت إذا تجاهلت الأم اللقاحات اللازمة لمنع حدوثها.
  • تنجب الأم أفرادًا نافعين لمجتمعهم، لذا فلابد من الاهتمام بصحتهم قبل مولدهم للحياة.
  • المساهمة في تقليل معدلات الوفيات من الأطفال والأجنة بعد الولادة، وأيضًا تفادي ولادتهم مصابين بعيوب وتشوهات خلقية.
  • حماية الأم وجنيها من الإصابة بالأمراض الخطيرة والمعدية التي قد تنتج عن عدم أخذ تلك اللقاحات.
  • زيادة مناعة الجسم في حالة التوقف عن استخدام الأدوية و المضادات الحيوية المأخوذة أثناء الحمل.
  • المحافظة على صحة الأم أثناء سفرها وتنقلها لمكان آخر بحيث تكون في آمان من عدوى الأمراض الخطيرة.
  • تمتلك لقاحات الحمل أهمية اقتصادية من ناحية توفير التكاليف التي ربما يتم إنفاقها في علاج الأمراض فيما بعد إذا أهملتها المرأة الحامل التعليمات الواجب مراعاتها بعد أخذ لقاحات الحمل
  • تتعرض المرأة لبعض الأعراض الجانبية التي قد تنتج عن تناولها لتلك اللقاحات ومنها فقدان الشهية وعدم القدرة على النوم، ولكن تلك الأعراض غير خطيرة وعارضة لا تحتاج إلى علاج وسوف تزول بعد يوم أو يومين على الأكثر.
  • يجب على المرأة الحامل أخذ قدر من الراحة بعد أخذها للقاح.
  • يجب أيضًا أن تتجنب تناول أدوية ارتفاع درجة الحرارة مثل أدوية الباراسيتامول ومنها البنادول أو الفيفادول إلا إذا استشارت الطبيب في ذلك.
  • العمل على تحريك الذراع المأخوذ فيه حقن اللقاحات بصفة منتظمة وذلك لتخفيف التورم.
  • العمل على تناول السوائل بشكل كبير وارتداء ملابس غير ثقيلة عند الإحساس بارتفاع درجة الحرارة.
  • ينبغي على الحامل أيضًا تلطيف مكان الحقن بوضع كمادات باردة عليه لتخفيف التورم والاحمرار الناتج عن الحقن.

اللقاحات التي يجب أخذها أثناء الحمل

  • ينبغي على المرأة الحامل عدم أخذ أي أدوية إلا بعد استشارة طبيبها في تلك المسألة، خصوصًا وأنه يفضل ألا تأخذ أي عقاقير أثناء تلك الفترة، فهناك أدوية لا يستهان بآثارها الجانبية على الرغم من أنها قد تبدو بسيطة ومنها الأسبرين الذي ينتج عنه مخاطر صحية مثل حدوث مشكلات في السمع.

ويمكن عرض تلك اللقاحات من خلال الآتي:

  • التطعيم ضد مرض الدفتيريا إذا طلب الطبيب منها فعل ذلك، ففي بعض الحالات يكون التطعيم من الأمور الهامة لحماية الأم وجنينها من الأمراض.
  • التطعيم ضد مرض الإنفلونزا، حيث يعتبر هذا المرض من أخطر الأمراض التي قد تتعرض لها المرأة في فترة حملها.
  • التطعيم ضد مرض التيتانوس.
  • التطعيم ضد مرض السعال الديكي وذلك في فترة الحمل ما بين الأسبوع ٢٧ و٣٦ منه.

اللقاحات التي يجب أخذها بعد الحمل والولادة

تنصح المرأة بأخذ تلك اللقاحات إذا لم تكن قد تناولتها قبل مرحلة الحمل أو أثناءها، لأن ذلك قد يسبب لها بعض الأمراض الخطيرة بعد مرحلة الإنجاب، وتتمثل تلك اللقاحات في الآتي:

  • لقاح ضد الحصبة الألمانية
  • التطعيم ضد الإنفلونزا
  • التطعيم ضد السعال الديكى
  • لقاح ضد الورم الحليمى
  • لقاح ضد النكاف

المراجع

1

2

اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.