ما هو لون دم الحمل وكميته

لون دم الحمل وكميته وشكله ، دم الحمل هو عبارة عن نزيف خفيف يحدث في الأيام الأولى من بدء الحمل، وهو يحدث للعديد من النساء الحوامل، والبعض الآخر من النساء لا يلاحظون هذا الدم لأنه يأتي في فترة الحيض، لذلك تعتقد المرأة أنه ليس دم الحمل ولكنه عبارة عن الحيض، وكثيراً من النساء لا تعرف لون دم الحمل، وكميته لذلك لا تفرق بينه وبين الحيض.

حيث أن هذا الدم يكون مصدره الرحم، ويصل إلى المهبل بعد بضعة أيام، مما يجعل لونه أحمر أو بني داكن في بعض الأوقات، ويختلف في شكله وكميته، وهناك بعض النساء التي لا تلاحظ هذا الدم مع بداية الحمل مما يجعلها لا تعرف بالحمل إلا بعد مرور فترة، لذلك سوف نتحدث في موقع أنا مامي عن لون دم الحمل وكميته، وما الفرق بينه وبين الحيض.

لون دم الحمل وكميته

دم الحمل يظهر كعلامة أولى لحدوث الحمل، ويظهر بعد إنتاج البويضة بحوالي أسبوع، وعند انزراع البويضة في الرحم ينتج تمزق لبعض الأوعية الدموية الموجودة في بطانة الرحم، مما يؤدي لحدوث نزيف بسيط دليل على الحمل، وهناك بعض المميزات التي تكون في دم الحمل وهو عبارة عن:

  • نزيف خفيف يختلف عن الدورة الشهرية أنها تكون غزيرة.
  • لون الدم يكون فاتح أو وردي أو برتقالي أو بني فاتح، وفي بعض الأوقات يختلط بدم الحيط فيصبح بني داكن.
  • يستمر هذا النزيف لفترة قصيرة تتراوح بين عدة ساعات وصولاً إلى ثلاثة أيام.
  • لا يوجد في دم الحمل أي تكتلات دموية.
  • يظهر عادة في الفترة التي تحدث فيها الدورة الشهرية.

أعراض تصاحب دم الحمل

عند نزول دم الحمل هناك بعض الأعراض التي تحدث أثناء ذلك، ويمكن أن تحدث هذه الأعراض جميعها أو بعضاً منها، وهذه الأعراض عبارة عن:

  • الشعور بألم في منطقة أسفل الظهر.
  • حدوث ليونة ورقة في الثديين.
  • التقلبات المزاجية.
  • إرهاق مستمر، والشعور بالتعب أو الكسل والخمول.
  • الشعور بالغثيان أو حدوث فقدان للوعي.
  • حدوث تقلصات خفيفة وبعض التشنجات الأقل في حدتها عن تشنجات الدورة الشهرية.

الفرق بين دم الحمل والحيض

بعض النساء لا تعرف كيف تميز بين دم الحمل الذي يعتبر إحدى العلامات المبكرة لحدوث الحمل وبين دم الحيض، فهناك بعض الفروق التي تجعل المرأة تميز بينهم، وهي ما يلي:

  • فترة النزيف: تختلف الفترة التي يستمر فيها النزيف، حيث أن دم الحمل يتراوح بين عدة ساعات وصولاً إلى ثلاثة أيام حد أقصى، أما الدورة الشهرية تستمر لفترة تتراوح بين ثلاثة أيام إلى سبعة أيام.
  • لون الدم: يتميز دم الحمل باللون الفاتح أو الوردي أو البني، أما دم الدورة الشهرية يكون فاتح أو أحمر داكن خلال الأيام الأولى من الدورة، وتحوله إلى اللون البني الداكن في نهاية الدورة.
  • الكتل الدموية: دم الحمل لا يحتوى على أى تكتلات دموية أو خثرات، أما دم الدورة الشهرية يحتوي على تكتلات دموية فهي تحدث لأغلب النساء.
  • حدوث التشنجات: دم الحمل يصاحبه حدوث ألم خفيف نادرا، أما الدورة الشهرية يصاحبها تشنجات في منطقة أسفل البطن تستمر لمدة ثلاثة أيام أحيانا.

حالات يجب فيها التوجه إلى الطبيب

هناك بعض الحالات اللاتي تستدعي الذهاب إلى الطبيب للتأكد من أن الحمل طبيعي مثل:

  • حدوث التهاب في المهبل.
  • زيادة حدة الألم أو التشنجات في الرحم.
  • الشعور بألم في البطن أو إحدى الجانبين.
  • حدوث نزيف حاد ومستمر.
  • إذا حدث نزيف يصاحبه تكتلات أو خثرات دموية.

هذه الحالات تحتاج إلى الذهاب فوراً إلى الطبيب، لتخصيص الحالة والرعاية الطبية.

للمزيد يمكنك متابعة : –

تعرفي على دلالات إفرازات الحمل الصفراء

افرازات الحمل كيف شكلها

 

قد يعجبك ايضا