ما سبب ألم سكاكين في الرحم

ما سبب ألم سكاكين في الرحم

تعاني المرأة في بعض الأحيان من آلام الرحم الحادة والمزمنة التي تشبه الطعنات أو السكاكين ، يمكن أن يكون علامة طبيعية حين يأتي لثواني أو دقائق ثم يختفي ، لكن حدوثه بشكل متكرر علامة على حالة طبية يجب فيها مراجعة دكتورة نسائية ، حيث نتعرف على الأسباب الطبية وراء ألم الرحم الحاد عند الفتيات أو السيدات.

الدورة الشهرية

  1. ألم الرحم أحد الآلام المصاحبة لتقلصات الدورة الشهرية ويختلف شدته من امرأة لأخرى ما بين البسيط أو المتوسط أو الحاد .
  2. خلال الدورة الشهرية يحدث انقباضات وتقلصات متكررة في الرحم تساعد النزيف على التسرب عبر فتحة المهبل ، وهذا سبب ألم الرحم وقت دورة الطمث .
  3. يقول أطباء النساء أن النساء اللواتي لديهن دورة شهرية خفيفة أو قصيرة يكون ألم الرحم خفيف ، ولكنه يأتي أقوى يشبه طعنة السكينة مع النساء اللواتي لديهن دورة شهرية غزيرة أو طويلة.
  4. يكون من أنواع آلام الرحم الطبيعية التي ليس منها قلق أو خوف ، ويمكن تخفيف الألم بتناول أدوية مسكنات الألم مع الراحة الجسدية وعدم الإجهاد البدني .

ألم الإباضة

  1. هو ألم يصاحب نزول البويضة من المبيض يحدث كل شهر ، وتحديداً في منتصف الدورة الشهرية ، حيث ظهور ألم الرحم خلال تلك الفترة مؤشر للتبويض.
  2. هو نوع من آلام الرحم التي لا تستدعي القلق أو الخوف ، عادة يكون خفيف أو متوسط يستمر لثواني أو دقائق أو يطول لساعات ثم يختفي.
  3. في المقابل يأتي ألم الرحم لنزول البويضة بشكل حاد كالسكاكين عند بعض الفتيات أو النساء .
  4. هنا يمكن للمرأة تسكين الألم بتناول أدوية مسكنة مع الراحة الجسدية وعدم الإجهاد البدني أو حمل الأوزان الثقيلة أو ممارسة الأعمال الشاقة لحين اختفاء الألم .

الحمل

  1. أن المرأة الحامل هي الأكثر عرضة لألم الرحم المتكرر بكافة أنواعه ما بين البسيط أو المتوسط أو الحاد ، ويكون السبب التغييرات الهرمونية وتنامي الرحم .
  2. بحلول المرحلة الأخيرة من الحمل تزيد نوبات ألم الرحم بفعل تحضير الجسم للولادة كأحد علامات المخاض الكاذب والمخاض الحقيقي .
  3. في المقابل ، يجب على المرأة الحامل الانتباه إلى ألم الرحم ، فقد يكون علامة خطيرة خاصة إذا كان يصاحبه نزيف من المهبل .
  4. ينصح الأم الحامل بمراجعة طبيب النساء حول ألم الرحم الحاد بهدف الاطمئنان على وضع الحمل ، لأن ألم الرحم المزمن من علامات الإجهاض ، أو الحمل خارج الرحم.

مشاكل الرحم

  1. ألم الرحم المزمن كالسكاكين يمكن أن يكون علامة على الإصابة بحالة طبية في الرحم مثل الأورام الحميدة أو الأورام السرطانية أو الالتصاقات الرحمية.
  2. كما تسبب مشاكل الرحم ألم الحوض مع انزعاج عند ممارسة العلاقة الجنسية ، إلى جانب نزيف مهبلي غير طبيعي في أوقات غير مواعيد الدورة الشهرية.
  3. وهذا يتطلب مراجعة دكتورة نسائية لإجراء اختبارات طبية مثل الموجات الفوق الصوتية.
  4. بحالة ظهور مشكلة يبدأ العلاج بسرعة قبل أن تتفاقم المضاعفات  وتصل إلى عملية جراحية لاستئصال الرحم مما يعني عدم القدرة على الحمل.
  5. ينصح بمعالجة مشاكل الرحم بسرعة لأن تضعف فرصة الحمل وتكون من أسباب العقم.
  6. وفقاً لتشخيص سبب الحالة الطبية للرحم يتم تحديد الخيارات العلاجية ما بين الأدوية الطبية أو الإجراءات الجراحية.

الانتباذ البطاني الرحمي

  1. أحد الأمراض النسائية الشائعة وفيها يتم تكوين أنسجة مشابه لبطانة الرحم تنمو خارج الرحم ، ويكون ألم الرحم من أعراضها وعلاماتها .
  2. تسبب مجموعة من الآلام المؤلمة بالرحم والحوض والظهر التي تحتاج لمسكن الألم لإدارة الأعراض.
  3. يتم تشخيص تلك الانتباذ البطاني الرحمي عبر الاختبارات الطبية بعيادة طبيب النساء ثم تبدأ رحلة العلاج بسرعة لأنها مشكلة تؤثر سلبياً على الصحة الإنجابية وفرص الحمل.

كيسات المبيض

  1. هي من الحالات الطبية النسائية التي تسبب آلام الرحم المزمنة الحادة تصيب النساء في أي مرحلة عمرية ، لكنها أكثر شيوعاً خلال سن الإنجاب.
  2. كيسات المبيض هي أكياس تتجمع على المبيض تؤدي إلى مجموعة من الأعراض مثل آلام الرحم مع آلام أسفل البطن مرتكزة بالحوض ، أيضاً الانتفاخ والميل للغثيان.
  3. تسبب للمتزوجة ألم عند ممارسة العلاقة الجنسية مع مشاعر عدم الارتياح.
  4. يؤثر على الدورة الشهرية فتصبح غير منتظمة أو تنقطع.
  5. يؤثر سلبياً على فرص الحمل ومعدل الخصوبة لدى المرأة.
  6. أن طريقة العلاج تعتمد على عدد الأكياس وحجمهم ، ما بين الأدوية الطبية التي تساعد على تقلص حجم الكيس مثل موانع الحمل الفموية.
  7. بينما الأكياس المتوسطة أو الكبيرة يوصى باستئصالها بواسطة عملية جراحية.

التهاب الحوض

  1. التهاب الحوض مشكلة نسائية تنتج عن الإصابة بعدوى بالجهاز التناسلي الأنثوي ، حيث تنتشر البكتريا من الأعضاء التناسلية وصولاً للحوض.
  2. كما يكون التهاب الحوض أحد المضاعفات الناتجة عن الإصابة بعدوى منقولة عبر الجماع.
  3. تختلف الأعراض وفقاً لمقدار الالتهاب ، حيث تكون آلام خفيفة مع الالتهاب البسيط مقابل آلام حادة مع الالتهاب المزمن.
  4. ومن أعراض التهاب الحوض ألم الرحم والحوض وأسفل البطن مع ألم عند التبول ، كما يسبب انزعاج وآلام عند ممارسة العلاقة الجنسية.
  5. يسبب نزيف مهبلي غير طبيعي يظهر في مواعيد غير الدورة الشهرية خاصة أثناء الجماع أو بعد الجماع أو بأي وقت بين الفترات الشهرية.
  6. في بعض الأحيان ، يسبب الحمى مع قشعريرة بالجسم.
  7. يجب أن يعالج سريعاً لأنها مشكلة تسبب مضاعفات مثل العقم وصعوبة الإنجاب.

خراج الحوض

  1. يحدث نتيجة لأحد مضاعفات مرض التهاب الحوض خاصة مع الحالات الحادة المزمنة أو تأخر العلاج ، لذلك ينصح مريضة التهاب الحوض بالعلاج السريع مباشرة بعد التشخيص.
  2. المقصود بخراج الحوض تراكم الصديد في الجهاز التناسلي الأنثوي يحدث في أعضاء الحوض ، كما يمكن أن يتجمع الصديد في الرحم وقناتي فالوب أو المبيضان .
  3. هنا تشعر المرأة بألم كالسكين في الرحم والحوض ، ويمكن ان يمتد للظهر ، إلى جانب ألم أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.
  4. يؤكد أطباء النساء أن خراج الحوض يجب أن يعالج بسرعة لأن ينجم عنه مضاعفات كالإصابة بعدوى تكون مهددة لحياة المرأة.

حصوات الكلى

  1. تتجمع الحصوات على الكلى نتيجة لارتفاع مستويات الملح وبعض المعادن في البول ، حيث تتراكم الأملاح حتى تشكل حصوات .
  2. تبدأ الأعراض خفيفة ثم تصبح مؤلمة وطاعنة ، كما تسبب آلام الظهر وأسفل البطن والحوض .
  3. هناك علامات تدل على حصوات الكلى تظهر في البول ، حيث يؤدي إلى لكثرة التبول مع التبول المؤلم ، وأحياناً تسرب دم مع البول.
  4. تعالج من خلال الأدوية الطبية التي تعمل على تفتيت الحصوات لتخرج من الجسم عبر التبول.
  5. بحالات أخرى ، يتم الاستعانة بالليزر أو الموجات الفوق الصوتية لتفتيت الحصوات.

التهاب الزائدة الدودية

  1. يرجع إلى انسداد في بطانة الزائدة الدودية ، وهي مشكلة تؤدي لمخاطر تكاثر البكتريا بسرعة والإصابة بالعدوى.
  2. يؤدي التهاب الزائدة الدودية إلى مجموعة من الأعراض مثل ألم حاد بالجانب الأيمن أسفل البطن مع ألم السرة ثم ينتقل الألم إلى الرحم أو أسفل البطن.
  3. كما تسبب الميل للغثيان والتقيؤ مع فقدان الشهية ، والإمساك أو الإسهال.
  4. في بعض الأحيان ، تؤدي إلى أعراض الحمي وارتفاع درجة الحرارة ، التي تكون علامة على عدوى يجب فيها إخبار الطبيب المختص.
  5. هي حالة طبية تحتاج للعلاج السريع قبل تورم الزائدة الدودية وامتلائها بالصديد أو تعرضها  للانفجار.
  6. يكون العلاج الأمثل لها  إجراء عملية لاستئصال الزائدة ، وهي من العمليات السهلة البسيطة.
المصدر
17 Possible Causes of Stabbing Pain in Pelvic Region

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى