ما هو الحمل العنقودي تشخيصه واعراضه واسبابه وعلاجه

ما هو الحمل العنقودي  سؤال تبحث عنه العديد من السيدات اللاتي ينتابهم القلق،  الحمل العنقودي هو من أخطر أنواع الحمل، فقد يؤدي إلى الإصابة بالأورام خبيثة كانت أو حميدة إذ لم يتم اكتشافه ووصل لمرحلة متأخرة، وسمي الحمل العنقودي بذلك لأنه يشبه عنقود العنب، فهو يتكون من العديد من الحويصلات التي يمتلئ بها الرحم.

نقدم لكم اليوم عبر موقع أنا مامي الإلكتروني إجابة لسؤال أسباب وأعراض وتشخيص الحمل العنقودي وعلاجه .

قد يهمك:سكر الحمل الطبيعي كم رقمة ؟

ما هو الحمل العنقودي وتعريفه

الحمل العنقودي

  • يطلق عليه أيضا الحمل الحويصلي وهو عبارة عن ورم حميد غير سرطاني ينشأ داخل الرحم، عندما يحدث خلل يمنع المشيمة من التطور لتكوين حمل سليم، وإنما تتطور المشيمة لتكون أكياس شبيهة بالعناقيد أو الحويصلات Cysts
  • الحمل السليم الطبيعي يتكون من 46 كروموسوم، منقسمين كالآتي 23 كروموسوم للأب، و 23 كروموسوم للأم.
  • أما فى حالة الحمل العنقودي الكامل فيتكون من 46 كروموسوم من الأب فقط، وهذا النوع لا يوجد به جنين مطلقاً إنما حويصلات فقط، وكذلك تكون المشيمة غير سليمة على الإطلاق.
  • أما فى حالة الحمل العنقودي الجزئي والذي تصل عدد كروموسوماته إلى 69 كروموسوم، 46 كروموسوم من الأب، و 23 كروموسوم من الأم، وهذا النوع من الحمل يوجد به أنسجة جنين ولكنها غير سليمة، كذلك توجد به بعض الأنسجة القليلة جداً من المشيمة سليمة، ولا يكون جنين حي أبداً.
  • والجدير بالذكر أن الحمل العنقودي يحدث عادة فى سن الأربعين، وقد يتحول فى بعض الأحيان إلى ورم سرطاني، لذا يجب متابعة الحالة جيداً، وتلقي العلاج اللازم، واتباع التعليمات للحصول على حمل سليم مستقبلاً.

أعراض الحمل العنقودي

تعرفنا فيما سبق على الحمل العنقودي، وهو ورم حميد عادة يحدث داخل الرحم، لا يحتوي على جنين حي، إنما يحتوي على حويصلات تشبه العناقيد، وبعد أن عرفنا ما هو الحمل العنقودي.

دعونا نتعرف على أعراض الحمل العنقودي، حتى يأخذ الجميع مأمنهم وينجو منه بسلام، فالحمل العنقودي يبدأ في ظهوره كأنه حمل طبيعي جداً، أي له نفس أعراض الحمل السليم، ولكن تظهر أعراضه بعد ذلك تدريجياً وهي:

  • يحدث فى الثلث الأول من الحمل نزيف مهبلي باللون الأحمر الفاتح إلى اللون البني الغامق.
  • حدوث تقيؤ مستمر، وغثيان شديد.
  • خروج كيسة من المهبل تتكون من حويصلات و عناقيد تشبه عنقود العنب.
  • آلام مبرحة، وإحساس شديد بضغط على منطقة الحوض.
  • ويلاحظ من خلال الفحص حدوث عدة أمور منها، ضغط الدم المرتفع.
  • الإصابة بالأنيميا، أو فقر الدم Anemia
  • تكوين كيسات من الحويصلات والعناقيد في المبيض تلاحظ بالفحص التلفزيوني.
  • تضخم سريع وهائل وغير طبيعي في حجم الرحم مقارنة بالحجم الذي قد يكون عليه فى الحمل الطبيعي فى الوقت الحالي.
  • حدوث فرط فى الدرقية Hyperthyroidism
  • مقدمة الارتعاج Preeclampsia

والحمل العنقودي يمكن اكتشافه مبكراً عن طريق السونار، فلا يجد الطبيب جنين، ولا مشيمة، وإنما كيس حمل فارغ.

أسباب الحمل العنقودي

يحدث الحمل العنقودي في عدة حالات سنذكرها فيما يأتي وهي:

  • السبب الرئيسي في حدوث الحمل العنقودي هو خلل في عدد الكروموسومات، بينما لا تعطي الأم أي كروموسات، وتوخذ جميع الكروموسومات من الأب بعدد 46 مما يتسبب في حمل عنقودي كامل ليس به جنين وإنما حويصلات.
  • ويحدث أيضاً عندما تعطي الأم 23 كروموسوم، ولكن يعطي الأب الضعف أي 46 كروموسوم فيحدث الحمل العنقودي الجزئي بجنين ومشيمة غير طبيعية، على عكس الحمل الطبيعي الذي يتكون من 46 كروموسوم منقسمين بين الأم والأب بالتساوي أي 23 كروموسوم للأب و 23 كروموسوم للأم.
  • المرأة التي أصيبت بالحمل العنقودي هي الأكثر عرضة له مرة أخرى مقارنة بغيرها.
  • كذلك يلعب العمر دوراً أساسياً في حدوث الحمل العنقودي، فمن المحتمل أن يحدث الحمل العنقودي تحت سن العشرين، أو فوق سن 35 عام أو أربعين عام.

علاج الحمل العنقودي

  • الحمل الطبيعي أو الحويصلي لا يمكن له بأي حال من الأحوال التحول إلى حمل سليم وطبيعي، لذا يجب إزالته فى أقرب وقت، وأقرب فرصة ممكنة.
  • يتم استئصال الحمل العنقودي بعملية جراحية بسيطة عن طريق المهبل ولا حاجة فيها لشق البطن، وتتراوح بين 15 دقيقة إلى 30 دقيقة، بتخدير نصفي.
  • أو تخدير كلي، ويمكن استئصال الرحم بشكل كامل إذا كانت الحويصلات كبيرة وضخمة، وفى حالة عدم رغبة المرأة فى الإنجاب مرة أخرى.
  • بعد عملية استئصال الحمل العنقودي تتم متابعة مستوى هرمون الحمل فى الدم باستمرار للتأكد من إزالة الحويصلات نهائياً، وتستمر فترة المتابعة لسنة أخرى كاملة بعد عودة هرمون الحمل لمستواه ومعدله الطبيعي.
  • وقد يطلب الطبيب عدم الحمل هذه الفترة مطلقاً لحين التأكد من أن ارتفاع نسبة هرمون الحمل في الدم ليست بسبب ارتفاع الحويصلات مرة أخرى.

كيفية الوقاية من الحمل العنقودي

  • كما يقولون الوقاية خيراً من العلاج، لذا يجب على النساء اللواتي أصبن بالحمل العنقودي ذات مرة، عند حدوث حمل جديد، يجب متابعته مع الطبيب المختص مبكراً.
  • والإشراف عليه، وعدم التهاون فى ذلك، وذلك لأن النساء اللاتي أصبن به هم أكثر عرضة له من غيرهم، فنسبة حدوث حمل عنقودي لديهم عشرة أضعاف نسبة حدوثه لدى باقي النساء.
  • إذا حدث الإصابة بحمل عنقودي وتم استئصاله فيجب إعطاء الجسم والنفس الراحة، والوقت الكافي لحدوث حمل آخر.
  • ويمكن مشاركة الآخرين ممن لهم نفس التجربة لأخذ الدعم وبعض النصائح اللازمة وكيفية التعامل والوقاية منه.

الحمل العنقودي هو مشكلة تبدأ كبيرة ثم يصغر حجمها شيئاً فشيئاً لتصل إلى جذور الأطراف بأصغر حجم، فلا داعي للهلع مطلقاً سيدتي فكما يحدث حمل عنقودي، يمكن علاجه والتخلص منه، هناك فرصة أخرى لحدوث حمل طبيعي أيضاً.

وبنهاية مقالنا هذا نكون قد قدمنا كل المعلومات المتاحة عن إجابة سؤال ما هو الحمل العنقودي ونسأل الله أن يكون المقال قد نال إعجابكم حتى نلقاكم بمقال جديد.

قد يعجبك ايضا