ما هي الاستحاضه ومتى تأتي

ما هي الاستحاضه ومتى تأتي، الكثير من الفتيات تشعر بالفزع عندما ترى نقط من الدم في موعد غير موعد الدورة الشهرية فعلمت أن هذه النقط يطلق عليها الاستحاضة، فبدأت تسأل عن مفهوم الاستحاضه ووقتها ، لذلك سوف نشرح لك من خلال موقع أنا مامي عنما هي الاستحاضه ومتى تأتي في هذا المقال.

ما هي الاستحاضه ومتى تأتي؟

هي عبارة عن نزول قطرات دم من المهبل أثناء الفترة التي تكون بمثابة فاصل بين الدورتين الشهريتين، حيث تجد المرأة نقط من الدم موجودة على ثيابها الداخلية ولكن تكون خفيفة ومتقطعة، وقد تظهر الاستحاضة أثناء فترة الحمل.

أعراض الاستحاضة

هناك الكثير من الأعراض التي توضح إذا كنتي في وقت الاستحاضة أم لا وهي كالآتي:

  • الشعور بحرقان وألم أثناء التبول.
  • التعرض لنزيف شديد خلال الدورة الشهرية.
  • الشعور بألم في البطن.
  • الإحساس بألم وحرقان أثناء ممارسة العلاقة الحميمية.
  • حدوث إفرازات مهبلية مع حكة وألم.
  • حدوث اضطراب في موعد الدورة الشهرية.

أسباب الاستحاضة

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث استحاضة وهي كالآتي:

  • أن تناول حبوب منع الحمل الهرمونية قد تؤدي إلى حدوث استحاضة.
  • خلال فترة التبويض يحدث خطورة ولكن لا يسبب أي خطورة.
  • خلل الهرمونات يؤدي إلى التعرض إلى الاستحاضة.
  • عند ظهور دم الاستحاضة أثناء فترة الحمل فهذا دليل أن هناك خطورة على الجنين أر دليل على الإجهاض المبكر.
  • قد تحدث الاستحاضة عند سن انقطاع الدورة الشهرية.
  • عند الإصابة بأي نوع من أمراض السرطان في الجهاز التناسلي للأنثى قد يحدث استحاضة.
  • في حالة بطانة الرحم المهاجرة.
  • مع تناول حبوب منع الحمل الطارئة.
  • في حالة الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات.
  • في حالة الإصابة بالأورام الحميدة.
  • حدوث جفاف بالمهبل.
  • حدوث التهاب في الحوض.
  • وجود جرح في عنق الرحم.
  • خسارة كبيرة في الوزن.
  • الإصابة بمرض السكر.
  • في حالة الإصابة بالأمراض الجنسية.

أسباب حدوث خلل في الهرمونات

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى خلل بالهرمونات:

  • تناول حبوب منع الحمل.
  • وجود مشاكل في الغدة الدرقية.
  • وجود مشاكل في المبايض.

الحالات التي يجب فيها زيارة الطبيب

يوجد عدد من النساء تظهر عندها نقط دم وعنرما تعرف بأنها استحاضة تتسأل ما هي الاستحاضه ومتى تأتي، فنخبرك بأن الاستحاضة أمر طبيعي لا خوف منه، ولكن هناك حالات التي تطلب زيارة طبيب مختص فوراً وهي كما يأتي:

  • إذا كانت السيدة لديها شك بأنها مصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسياً.
  • أن تكون المرأة مصابة بنزيف شديد في موعد غير موعد الدورة الشهرية.
  • في حالة استمرار نزول بقع دم الذي بدأ عند تناول حبوب منع الحمل واستمر لأكثر من ثلاثة شهور.

أقسام الاستحاضة

لقد أشار الفقهاء في كتبهم أن الاستحاضة تختلف من مرأة لمرأة أخرى لذلك قاموا بتقسيم الاستحاضة إلى أقسام وهي كالآتي:

أولاً قسم المبتدأة

يشير هذا القسم إلى المرأة التي كانت تشاهد نزول قطرات دم لأول مرة، فيجب خلال تلك الفترة أن تميز بين لون الدم إذا كان أحمر أم أسود، ويعتبر هذا مذهب الشافعية والمالكية والحنابلة ولقد أخذ به كلاً من ابن باز والشوكاني وابن عثيمين.

معايير بناء صفات الدم

ولقد قام هؤلاء العلماء بوضع بعض المعايير التي توضح لون الدم وهي كما يأتي:

  • الثخانة: وهو أقوى من الرقيق.
  • التجمد: لا يتجمد دم الحيض إذا خرج على عكس دم الاستحاضة.
  • اللون: اللون الأسود الذي يحتوي على خطوط سوداء هو أقوى نوع من الدماء ثم يليه الأحمر ثم الأشقر ثم الأصفر.
  • الرائحة: الدم القوي تكون رائحته كريهة.

طرق التمييز بين الدماء

لقد وضعوا بعض الشروط والمعايير التي تساعد على التمييز بين أنواع الدماء وهي كالآتي:

  • عدم نقصان الضعيف عن خمسة عشر يوم وهو يعتبر أقل من الطهر.
  • عدم حدوث نقصان القوي عن يوم وليلة وهي مدة أقل من الحيض.
  • ألا يتجاوز الدم القوي خمسة عشر يوم وتعتبر أكثر مدة للحيض على مذهب الجمهور.
  • أن يتم متابعة الدم الضعيف ومراقبته بحيث لا يحدث له تتابع بدم قوي.

ثانياً قسم المعتادة

ويقصد في هذا القسم المرأة التي حدث لها طهر وحيض سابق وتعلمها، ويتصف هذا القسم بالمعتادة المتميزة وذلك لأنها ترى الدم القوي والدم الضعيف، واختلف أراء العلماء حول هذا القسم وكان اختلافهم كالآتي:

  • يرى الحنفية والحنابلة بأنها تعمل بعادتها.
  • بينما يرى المالكية والشافعية بأنها تعمل بتمييزها وذلك لأن التمييز أقوى من العادة.

ثالثاً قسم المعتادة الغير متميزة

وصفها العلماء بأنها غير مميزة وذلك لأنها فقدت شرط من شروط التمييز، وانقسم رأي العلماء إلى شقين وهما:

  • لقد يرى المالكية بأنها تزيد ثلاثة أيام أكثر من عادتها فيما معناه إذا كانت عادتها خمس أيام يزيد عليهم ثلاثة وإن زادت فهذا يعني أنها استحاضة.
  • بينما يرى الحنفية والحنابلة بأنها تعمل بعادتها ظهراً وحيضاً.

أحكام الاستحاضة

اختلفت الآراء حول أحكام الاستحاضة وكان لكل مذهب رأيه الخاص به وسوف نتعرف على أحكام الاستحاضة الآن:

  • المذهب المالكي: كان رأيهم بأن الاستحاضة لا تعمل على نقض الوضوء ويستحب لها الوضوء.
  • المذهب الشافعي: كان حكمهم بأن الاستحاضة تعمل على نقض الوضوء ويجب إعادة الوضوء عند كل صلاة.
  • الحنفية والحنابلة: كان حكمهم بأن الاستحاضة ناقضة للوضوء ويلزم الوضوء عند أداء كل فريضة.

طرق طهارة المستحاضة

إذا كانت المرأة المستحاضة ترغب في الطهارة لتقوم بالصلاة فعليها اتباع الآتي:

  • غسل المهبل قبل أن تتوضأ.
  • تقوم المستحاضة بوضع قطن أو أي شيء يمنع نزول الدم عند منطقة نزول الدم.
  • يجب الوضوء عند الدخول قبل الصلاة وليس قبلها بفترة.
  • لا يجوز تأخير الصلاة.
  • يجب أن تكرر كل ما سبق عند القيام بأداء أي فريضة.
  • يجوز التنفل في أي وقت للمستحاضة.

الفرق بين الحيض والاستحاضة

يوجد العديد من الفروق بين الاستحاضة والحيض وهي كالآتي:

  • يعتبر دم الاستحاضة مرض، بينما دم الحيض جبلة.
  • كما يوجد عشر أمور محرمة في الحيض، ومباحة في الاستحاضة وهما كالآتي:
  1. حمل المصحف.
  2. الطواف.
  3. الصلاة.
  4. الطلاق.
  5. الصيام.
  6. لمس المصحف.
  7. قراءة القرآن الكريم.
  8. الجلوس في المسجد.
  9. المرور بالمسجد إن خافت تلويثه.
  10. المباشرة فيما بين السرة والركبة.

طرق الوقاية من الاستحاضة

سوف نعرض لك مجموعة من الطرق التي تساعد على الحماية من نزول دم الاستحاضة وهي كالآتي:

  • الحفاظ على الوصول لوزن صحي ومثالي.
  • الحفاظ على نمط المعيشة الصحي.
  • عدم تناول حبوب منع الحمل دون استشارة طبيب مختص.
  • القيام بممارسة الأنشطة الرياضية.

هل يصاحب الاستحاضة الشعور بألم؟

الاستحاضة تختلف عن الدورة الشهرية من حيث الألم فيكون ألمها أخف، كما أن الدم يكون أقل، ولون الدم يكون أفتح.

كيف يمكنني توقيف دم الاستحاضة؟

لا يوجد طريقة لتوقيف دم الاستحاضة.

قد يعجبك ايضا