متى يبدأ ألم الأسنان عند الحامل

متى يبدأ ألم الأسنان عند الحامل

عبر أنا مامي نتحدث عن متى يبدأ ألم الأسنان عند الحامل ؟ الذي يعد من المشاكل الأكثر شيوعاً فترة الحمل ، فمن خلال التحدث مع خبراء طب الأسنان نجيب للأم الحامل عن تساؤلاتها حول ألم الأسنان وأسبابه وعلاجه ووقت ظهوره ووقت اختفائه.

  1. يؤكد الأطباء أن ألم الأسنان من المشاكل الأكثر شيوعاً للحامل ، حيث يختلف وقت المعاناة منه من سيدة حامل لأخرى ، وفقاً للعديد من العوامل منها صحة الأسنان قبل الحمل ، مدى عنايتها بصحة الفم والأسنان ، النظام الغذائي المتبع ، إلى جانب استجابة الجسم إلى هرمونات الحمل.
  2. لكن بشكل عام ، يمكن أن يبدأ ألم الأسنان للحامل في أي وقت بالثلث الأول من الحمل (الثلاثة أشهر الأوائل).
  3. لكن على الأم الحامل توقع احتمالية استمرار ألم الأسنان إلى نهاية الحمل ، لكي يعالج ويختفي يجب المتابعة مع طبيب الأسنان للكشف بمكان الألم وتشخيص المشكلة وعلاجها مما يؤدي لعلاج واختفاء الألم.

هل الحمل يسبب ألم الأسنان

  1. هل يوجد علاقة بين الحمل وألم الأسنان؟ يجيب الأطباء المتخصصون نعم  يوجد علاقة بينهما تكون قوية ووثيقة ، لذا تمر المرأة الحامل بمشاكل الأسنان فترة حملها.
  2. عن السبب وراء ألم الأسنان ينجم عن التغييرات الهرمونية الطارئة للحمل التي تكون مسئولة عن سلامة الحمل ونمو الطفل النامي ، هذا التقلب الهرموني يؤدي لزيادة الحموضة الفموية المسببة لوجع الأسنان في المراحل الأولى من الحمل.
  3. أيضاً يكون التقلب الهرموني مسئول عن ظهور أعراض الحمل التي منها الميل للغثيان والتقيؤ ، حيث كثرة التقيؤ يجعل الأم الحامل أكثر عرضة لمشاكل وآلام الأسنان.
  4. يذكر أن غثيان الحمل المسبب لارتجاع المغذيات يؤثر بالسلب على طبقة مينا الأسنان التي تكون مسئولة عن الحفاظ على صحة الأسنان ، فيؤدي تعرضها للضرر إلى ظهور ألم الأسنان.
  5. إلى جانب ذلك يوجد عوامل خطر لألم الأسنان للحامل منها كثرة تناول السكريات والحلويات ، أو إهمال صحة الأسنان بواسطة تجاهل عدم غسلها من البكتريا أو عدم تنظيفها من بقايا الأكل ، ومع تراكم البكتريا يظهر الألم مع التسوس بالأسنان.
  6. بهذا يتضح أن الأسباب وراء ألم الأسنان للحامل تتخلص في التغييرات الهرمونية مع العادات الغذائية ومدى الاهتمام بصحة الفم والأسنان واللثة.

هل ألم الأسنان من علامات الحمل بولد

  1. هل يوجد علاقة بين ألم الأسنان للحامل وجنس الجنين ؟ تسمع السيدة الحامل في بداية أشهر الحمل أحاديث وأقوال تشير إلى وجود علاقة بين ألم الأسنان ونوع الجنين ولد أو فتاة ، حيث تهتم الأم الحامل بمعرفة حقيقة الأمر لأنها تحرص على معرفة نوع مولودها.
  2. إذ تسمع السيدة الحامل أن ظهور ألم الأسنان في بداية الحمل دليل على إنجاب ولد ، بينما التمتع بصحة جيدة للأسنان علامة لإنجاب فتاة.
  3. فهل هذه حقيقة أو خرافة ؟ يرد أطباء النساء أن لا يوجد علاقة بين ألم الأسنان ونوع الجنين بل أنها خرافات موروثة من حكايات التراث الشعبي.
  4. حيث يكون ألم الأسنان سببه التغييرات الهرمونية ومدى عناية الأم الحامل بصحة الأسنان والفم فقط ليس نوع الجنين.
  5. للمرأة الحامل التي ترغب في معرفة نوع مولودها ولد أو فتاة عليها بإجراء فحص الموجات الفوق الصوتية في عيادة طبيب أمراض النساء ، حيث يفحص العضو التناسلي للجنين لمعرفة نوعه أو جنسه ، فرؤية المهبل دليل على الحمل بفتاة بينما رؤية القضيب دليل على الحمل بولد.
  6. حيث يتم اللجوء إلى هذا الفحص في الشهر الرابع خلال الأسبوع 16 إلى الأسبوع 18 من الحمل ، الذي يقع في بداية المرحلة الثانية.

التعامل مع ألم الأسنان للحامل

  1. ينصح السيدة الحامل بمجرد أن تشعر بألم الأسنان زيارة عيادة طبيب الأسنان لفحص الأسنان ومعرفة سبب الألم ، ومن ثم يوصى لها بالعلاج المناسب.
  2. يحذر من إهمال ألم الأسنان حتى لا تتفاقم المشكلة.
  3. يمكن استعمال بعض العلاجات المنزلية التي تخفف الألم وتديره ، لكن لا تغني عن زيارة عيادة طبيب الأسنان للعلاج بشكل سليم بالإجراءات الطبية.
  4. يمكن تناول مسكن للألم بشرط الحصول على موافقة من الطبيب المختص لأمان الدواء على سلامة الحمل وصحة الجنين، لأن هناك علاجات غير آمنة يمكن أن يسبب مشاكل صحية للطفل النامي .

علاج ألم الأسنان للحامل

  1. علاج ألم الأسنان للحامل يحتاج لمراجعة طبيب الأسنان لأتباع العلاج الصحيح للقضاء على الألم نهائياً ، وبناءً على ذلك يختلف العلاج من سيدة حامل لأخرى وفقاً لسبب الألم وتشخيص صحة الأسنان واللثة.
  2. فمن الخيارات المتبعة لعلاج ألم الأسنان وصف مسكنات الألم أو مضادات الالتهاب.
  3. يوصى طبيب الأسنان  بغرغرة الأسنان التي تعالج الألم والالتهاب ، كما تقي من مشاكل الأسنان ، إلى جانب دورها في منح رائحة جيدة للفم واللثة.
  4. يقوم الطبيب بفحص الأسنان لتقييم صحتها لتحدد طريقة العلاج المناسبة.
  5. في حالة وجود جير يقوم بتنظيف الجير .
  6. أما تسوس الأسنان يقوم بتنظيف التسوس ثم تركيب حشو أبيض.
  7. يمكن أن تخضع الأم الحامل لتخدير موضعي لتخفيف ألم تنظيف التسوس التي تكون أبرة مخدرة لمنع الشعور بألم أثناء جلسة الطبيب بداخل الأسنان ، فتكون الإبرة التخديرية آمنة على صحة الجنين ليس منها قلق.
  8. يمكن أن تخضع الحامل الأشعة السينية للأسنان في عيادة طبيب الأسنان إذا رأي أنها ضرورية لتأكيد تشخيص ما مثل التهاب العصب ، وغالباً يقوم بتأجيل موعد الأشعة إلى بداية الشهر الرابع ، للمزيد يمكنكم متابعة مقال هل تؤثر أشعة الأسنان للحامل على الجنين.

علاجات منزلية لألم الأسنان للحامل

  1. ألم الأسنان للحامل يمكن علاجه بالطرق المنزلية الآمنة ، لكن يجب في جميع الأحوال مراجعة الطبيب حتى لا تتحول المشكلة الصغيرة إلى مشكلة كبيرة ، فزيارة الطبيب تحقق الطمأنية على صحة الأسنان وعلاج المشكلة بسرعة.
  2. علاج ألم الأسنان للحامل بالقرنفل من أسرع العلاجات المنزلية لتخفيف الوجع ، حيث يعمل القرنفل كمسكن ومخدر سريع للألم من خلال وضع فصوص القرنفل مكان المنطقة المؤلمة ، ويمكن أيضاً دهان مكان الألم بزيت القرنفل.
  3. يمكن الاستفادة من فوائد الثوم لعلاج ألم الأسنان لكونه يعمل كمضاد طبيعي للألم والالتهاب ، إذ يتم العلاج بوضع فصوص الثوم على مكان الألم.
  4. صودا الخبز تعالج ألم الأسنان وتحقق الوقاية منه من خلال غسل بها الأسنان بإضافتها إلى فراشاه ومعجون الأسنان.
  5. مضغ ورقة من أوراق النيم التي تعمل على علاج التهاب الأسنان وتخفيف الألم ، إلى جانب دورها في منع نزيف اللثة.
  6. غرغرة الأسنان بكوب يحتوي على القليل من المح مضاف إلى ماء دافئ من الطرق العلاجية السريع للألم ، بحيث يتم الغرغرة 3 مرات إلى 5 مرات في اليوم.

الوقاية من ألم الأسنان للحامل

  1. يمكن للأم الحامل أتباع بعض النصائح الوقائية لمنع ألم الأسنان مثل غسل الأسنان بواسطة فراشاه ومعجون بعد تناول كل وجبة غذائية لمنع تراكم البكتريا والفطريات التي تسبب مشاكل الأسنان كالتسوس.
  2. غسل الأسنان بعد التقيؤ لأنه يؤدي إلى صعود أحماض المعدة إلى الفم ، فمن خلال استعمال معجون الأسنان لتنظيف الأسنان يتم القضاء على حموضة الفم ، أيضاً يمكن غسل الأسنان بكوب ماء مضاف إليه القليل من بيكربونات الصوديوم.
  3. تنظيف الأسنان بخيط طبي بعد تناول الوجبة الغذائية.
  4. التقليل من تناول الآكلات التي تسبب تسوس الأسنان كالسكريات أو الحلويات ، مع غسل الأسنان بعد تناولها.
  5. الإكثار من تناول الآكلات المفيدة لصحة الأسنان مثل الزيادي.
  6. الإكثار من تناول الأطعمة المقوية لصحة الأسنان مثل الكالسيوم وفيتامين دال وأوميجا 3 .
المصدر
Teeth Pain During PregnancyEffective ways to Cure a Toothache during pregnancy Oral Health During Pregnancy

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى