متى يبدأ الطفل بالوقوف على رجليه

مع إنجاب مولود جديد ولاسيما للمرة الأولى لا تكون للأم خبرة كبيرة في رعاية الأطفال حديثي الولادة ومراحل تطوراتهم شهر بشهر ، هذا يجعلها تسأل عن الكثير من الأمور منها ما هو الوقت الأمثل الطبيعي لوقف الطفل لوحده ، عبر أنا مامي نتطرق إلى متى يبدأ الطفل بالوقوف على رجليه مع تطورات وقوف الطفل ، فتابعونا.

متى يبدأ الطفل بالوقوف على رجليه

  1. يرد الخبراء ، من المفترض أن يبدأ الطفل في الوقوف على رجلية بتوازن بحلول الشهر العاشر إلى الشهر الثاني عشر أو العام الأول .
  2. بعض الأطفال يتأخرون في الوقوف حتى الشهر الثالث عشر أو الرابع عشر.
  3. حيث يتمكن الطفل من الوقوف بمفرده دون دعم لمدة ثواني قليلة .
  4. لكن على الأم قبل الشهر العاشر تعليم طفلها الخطوات الأولى للمشي لتقوية عضلات قدميه لتمكنه من الوقوف بتوازن ، مع تقوية عضلات ذراعيه لتمكنه من دعم نفسه من خلال الاستعانة بالأريكة أو غيرها من الأثاثات التي تحميه من السقوط.

تطورات وقوف الطفل شهر بشهر

  1. على الأم أن تعرف أن الطفل لا يقف على رجليه على دفعة واحدة بل على مراحلة وبشكل تدريجي.
  2. تبدأ الخطوة الأولى بالوقوف بدعم من أحد الأفراد ثم الوقوف لوحده بدعم من أحد الأثاث مع المراقبة الأسرية لإلحاقه قبل أن يقع أو يسقط.
  3. ثم تأتي المرة الأخيرة التي يكون الطفل قادر على الوقوف لوحده معتمداً على نفسه لا بحاجة إلى الدعم .
  4. بوقوف الطفل على رجليه لوحده يكون الوقت قد اقتراب لتعليم الخطوات الأولى للمشي ثم الجري ، مما يشير إلى تنمية مهاراته الحركية ونضج عضلاته بشكل طبيعي.

الشهر الأول والثاني

  1. الشهر الأول والشهر الثاني لا يحتاج الطفل حديث الولادة من أمه سوى الرضاعة الطبيعية بحليب الثدي بشكل منتظم لمساعدة على التطور والنمو بشكل طبيعي في المهارات وتقوية العضلات.
  2. نلاحظ الأم قدرة طفلها على رفع رأسه .
  3. يكون الوقت مبكر للوقوف على رجيله ،لأن ساقيه تكون ضعيفة غير قادرة على الوقوف.
  4. كما يحذر من محاولة إيقافه قبل الأوان لمنع إضراره صحياً.

الشهر الثالث

  1. أما عن وقوف الرضيع في الشهر الثالث ، يستمر الطفل قدرة على رفع الرأس خاصة مع الاستلقاء على البطن.
  2. أو يحاول تحريك الرأس تجاه الأم فترة الرضاعة أو المداعبة واللعب.
  3. تتقوي عضلات رجليه أكثر لكن لا تكون قادرة على الوقوف على أرجليه.

الشهر الرابع والخامس

  1. تتقوي عضلات الذراع و القدمين تكون أكثر صلابة .
  2. مما يجعله في مرحلة مهيأة للخطوات الأولى للوقوف على القدمين.

الشهر السادس

  1. بحلول الشهر السادس يمكن لبعض الأطفال أن يكون لهم قادرة على وضع اللمسات الأولى للوقوف على الأرض الصلبة كأرضية المنزل.

الشهر السابع للعاشر

  1. بحلول الشهر السابع  يمكن تشجيع الطفل على لمس أقدامه الأرض الصلبة للوقوف مع تشجيعه على ذلك بدعمه من اليد اليمنى واليسرى لتزيل عن قلبه الخوف من خطر السقوط.
  2. ستكون عضلاته أكثر قوة وصلابة مما يمكنه من الخطوات الأولى للوقوف وتثبيت القدمين على الأرضية .
  3. لكن لا يملك قدرة على التوازن ، مما يزيد من مخاطر تعرضه للسقوط فيجب أن يتم دعمه دائماً سواء من أحد الأفراد كمرحلة أولى ، ثم تعلميه كيفية استعمال أثاث المنزل كالأريكة لدعم نفسه حتى لا يقع.

أضرار وقوف الطفل مبكراً

  1. بعض الأمهات تتعجل في سحب الطفل للوقوف على قدميه قبل الأوان ظناً منها أن هذا في صالحه ويكون الأفضل له ، لكن الحقيقة أن يضره ويؤثر سلبياً عليه ، كما لا يجعله يقف.
  2. يقول الأطباء ، أن تعلم الطفل الوقوف قبل الأوان ، يعني تعلمه الوقوف بعضلات أقدام ضعيفة مرنة خالية من التوازن مما يزيد من مخاطر تعرضه للانحناء.
  3. لكن يمكن بإمكان الأم مداعبة الطفل من خلال حمل طفلها في وضعية الوقوف وعدم التعجل على ذلك لحين يأتي الوقوف المناسب لذلك.

سبب عدم وقوف الرضيع

  1. تعاني بعض الأمهات من مشكلة عدم وقوف الطفل في الموعد الطبيعي للأطفال ، بما يعني عدم قدرته على تحقيق التوازن فيتأخر عن الوقوف.
  2. بشكل عام ، يجب الإشارة إلى وجود فروق فردية بين طفل لأخر في قدرته على الوقوف.
  3. لكن تأخر الطفل عن الوقوف في الموعد الطبيعي  إشارة لمعاناته من مشكلة صحية يجب فيها مراجعة الطبيب المختص.

تأخر الطفل في الوقوف

  1. من المهم للأم معرفة مراحل تطور وقوف الطفل شهر بشهر ، لعرضه على الطبيب المختص إذا كان يعاني من تأخر في مرحلة الوقوف الطبيعية ، لمعرفة السبب وتشخيصه وعلاجه .
  2. من الأسباب المحتملة لتأخر وقوف الطفل ، إصابته بضعف أو لين العظام نتيجة انخفاض نسبة الكالسيوم وفيتامين دال في الجسم.
  3. الإصابة بمتلازمة داون التي ترتبط بصعوبات التعلم منها تأخر الوقوف والمشي.
  4. الإصابة بمشاكل صحية مثل ضمور العضلات أو الشلل الدماغي.
  5. الولادة بأمراض العظام الخلقية.

نصائح مساعدة الطفل على الوقوف

  1. لمنع الطفل عن تأخر تعلم الوقوف ، يمكن الأم الاستعانة ببعض النصائح التي تقوي عضلات قدميه لتكون قوية وصلابة قادرة على الحفاظ على التوازن بشكل تدريجي مما يمكن الطفل الوقوف معتمداً على نفسه في الوقت المناسب.
  2. تغذية الطفل بالحليب الطبيعي من حليب الثدي بجرعات منتظمة برضعة واحدة كل ثلاث ساعات لأنه يحتوي على كافة المعادن والفيتامينات التي تدعم نمو الهيكل العظمى والعضلي ، بما في ذلك عضلات الذراع والأقدام لتكون قوية تمكنه من الوقوف.
  3. أتباع نظام غذائي صحي للطفل مع بلوغه 6 أشهر معتمداً على الطعام الصلب الغني بالمعادن والفيتامينات مثل الفواكه والخضروات المهروسة.
  4. منع الطفل عن التغذية التي تسبب ضعف العظام فتؤخر مراحل النمو مثل المشروبات الغازية والعصائر المحلاة بالسكر أو الحلويات ، يمكن استبدالها بعصير فواكه طازج منزلي .
  5. تعزيز مهارات الطفل الحركية بتدريبه على بعض التمارين المنزلية التي تقوي عضلات الساقين والذراعين ، كما لون نوع من المداعبة وتسلية وقت المولود ، مثل إمساك قدميه أو ذراعيه أثناء وجوده على السرير وتحريكه لأعلى وأسفل أو يمناً ويساراً لتقويتها.
  6. مع بلوغ الطفل 6 أشهر يمكن حمله في وضعية الوقوف بشكل مستقيم لإعطائه فكرة عن المشي ووضع الخطوات الأولى لذلك .
  7. شراء الطفل ألعاب تعتمد على الحركة وتجنب التي تعتمد على الخمول .
  8. وضع لعبة يحبها الطفل ويفضل اللعب بها على ارتفاع يتطلب منها الوقوف للحصول عليها ، بحيث يقوم الأم بتشجيعه على الوقوف بدعم منها ، في النهاية تقول له عبارة تحثه على تكرار هذا الفعل مثل (برافو) أو (أنت رئع) ، أو تقوم بتقبيله.
  9. خلال فترة تعليم الطفل الوقوف يجب إخلاء أرضية المنزل من الأشياء التي يمكن أن يتعرقل فيها ثم يسقط ، لتكون الأرضية فارغة تتيح لها الإمكانية للوقوف وتحقيق الدعم بارتياح.

بعد الإطلاع على متى يبدأ الطفل بالوقوف على رجليه مع أهم النصائح ، بهذا يكون قد انتهى مقال اليوم لكننا نفتح مجال للنقاش عبر التعليقات التي نجيب عليها بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون لتقديم إجابة صحيحة من لسان الخبراء  تمكن الأم من رعاية طفلها الجديد وتعزيز صحته ومهاراته، وشكراً للمتابعة.

المصدر
When Do Babies Stand Up?When Do Babies Usually Start to Stand?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى