متى يجلس الطفل الخديج

متى يجلس الطفل الخديج في أي شهر ؟ ، الجلوس بالنسبة إلى الأم والأب من أهم الأهداف ؛ أن يروا طفلهم وهو قادر على التوازن والمشي بدون أن يقع أو يحتاج إلى المساعدة . لكن هناك عدة عوامل ترجع إلى اكتمال العظام والعمود الفقري لدى الطفل وقدرته على الحركة بشكل بسيط ومنها ما يرتبط بالبيئة المحيطة من الأب والأم الذين يساعدوه باستمرار على أن يخطوا خطواته الأولى نحو المشي والجلوس .

متى يجلس الطفل الخديج

الجلوس بشكل مستقل يعطي الطفل منظور جديد وبداية جديدة نحو النمو السليم من دون أي عوائق أو مشاكل صحية ؛ وبمجرد أن تكون عضلات ظهر الطفل ورقبته قوية بما يكفي لتستطيع حمله بكل أريحية في وضع مستقيم وصحيح ويكتشف بنفسه مكان وضع قدمية على الأرض حتى لا ينزلق . فهي مسألة وقت حتى ينتقل إلى الزحف والوقوف والمشي .

  • سيتعلم الطفل على الأرجح الجلوس بشكل مستقل بين عمر 4 و 7 أشهر وسوف يتقن الطفل التدحرج ورفع الرأس .
  • يمكن لمعظم الأطفال الجلوس بشكل جيد لعدة دقائق دون دعم من الأبوين قبل أن يتدحرج ويفقد توازنه مرة أخرى عند بلوغه 8 أشهر من عمره وحتى الأطفال الذين يتقنون الجلوس سينقلبون في النهاية ، غالباً لأنهم يفقدون الاهتمام في الاستقامة والوقوف بشكل طبيعي .[1]

كيف يتعلم الطفل الجلوس وحده 

  • مع بلوغ الطفل الشهر الرابع من الممكن أن يعمل الأب والأم على مساعدة أبنهم على الجلوس عن طريق تهيئة الظروف ووضع طرق الحماية لمساعدته على الجلوس وحده ومنها وضع بعض الوسائد والألعاب البسيطة الأمنة وملاعبة الطفل حتى يساعد نفسه بنفسه على رفع الرأس والصدر عن الأرض وبالتدريج يستطيع الطفل التحكم في الرقبه التي هي أساس التحكم في الجلوس لأطول وقت ممكن .
  • ومع حلول الشهر الخامس يكون الطفل قد أكتسب خبرة في كيفية وطريقة الجلوس السليمة برفع صدره ورقبته لأعلى مع محاولة الأعتماد على اليدين لرفع الجسم تدريجياً والجلوس لبضع دقائق .
  • وفي جميع الأحوال يجب عليك البقاء بالقرب من الطفل لتقديم المساعدة عند الحاجة وإحاطته بالوسائد كنوع من الأمان ولتخفيف الألم الناتج عن السقوط المحتمل .
  • بعدها سرعان ما سيكتشف الطفل بنفسه كيفية الحفاظ على التوازن الخاص به أثناء الجلوس من خلال الانحناء للأمام على أحد الذراعين أو كلاهما في وضع ترايبود مع حلول 7 أشهر وسيكون قادر على الجلوس بدون دعم مما سيحرر يديه للاستكشاف والتعرف على قدراته في المشي بنفسه وسيتعلم كيفية الدوران للوصول إلى الشيء المطلوب أثناء الجلوس .
  • بعدها سيكون الطفل قادر على الوصول من بطنه إلى وضعية الجلوس عن طريق الضغط على ذراعيه في الوقت الذي يبلغ فيه عمر 8 أشهر سيكون على الأرجح جالساً جيداً وبدون الحاجة إلى دعم أو مساعده من الأب والأم .

كيفية مساعدة الطفل على الجلوس

  • يساعد رفع الطفل لرأسه وصدره على تقوية عضلات الرقبة والظهر وتطوير طرق التحكم في الرأس الضروري للجلوس ؛ ويمكنك المساعدة من خلال تشجيع الطفل على اللعب و وجهه على الأرض ثم حثه على النظر لأعلى .
  • وممكن تستخدم لعبة ساطعة اللون تصدر ضوضاء أو صوت موسيقي للتأكد من كفاءة سمع ورؤية الطفل بالشكل الذي يسيران فيه على الطريق الصحيح.
  • وبمجرد أن يصبح الطفل قادر على الجلوس بشكل صحيح من الممكن أن تضع أمامه الألعاب والأشياء المثيرة أمامه بعيداً عن متناول اليد حتى تعمل على إثارة الانتباه ويتعلم التوازن على قدمه والمحاولة للوصول لهذه الأشياء والذهاب نحوها .
  • و أيضاً يجب الجلوس إلى جوار الطفل وهو في هذه المرحلة من تعلم الجلوس والحركة ووضع الوسائد للحماية من السقوط .

حالة عدم جلوس الطفل وحده

  • هناك حالات عديدة من الأطفال في الأشهر الأولى لم تحاول أن تخطو خطواتها الاولى للجلوس وهذا يثير قلق الأباء والأمهات وخاصة إن لم يحاول الطفل رفع رأسه بنفس لكي يستطيع الجلوس ؛ لكنه وبمرور الوقت سوف يتعلم الاعتماد على نفسه برفع رأسه وصدره لأعلى لمساعدته على الجلوس وحده وإن لم يحدث أى تغيير حتى عمر 9 أشهر  يجب زيارة طبيب الأطفال لسؤاله عن ما إذا كان هناك مشكلة تحتاج المساعدة .
  • يطور الأطفال من مهاراتهم باستمرار وبشكل مختلف ؛ بعض المهارات يكون أسرع من الأخرين ، ولكن الأهم هو الوضع في الاعتبار أهمية تطوير قدرة الطفل على الزحف ورفع الرأس والصدر لأعلى وحده حتى يكون قادراً على الجلوس دون مساعده الأب والأم .
  • يجب الوضع في الاعتبار أن الأطفال الذين قد يولدون في حالة متعثرة أو مرضية بعد الولادة  قد يصلون إلى هذه المرحلة من تأخر الحركة والجلوس وأعراض أخرى تتشابه مع بعض أقرانهم .

ماهي الخطوة التالية

  • بعد أن يبدأ الطفل في الانزلاق من ضمن محاولاته للمشي أو الثبات في وضعية الجلوس والتوازن على يديه وركبتيه قد يجد بعض الصعوبات في السير للأمام أو العودة للخلف في البداية من بلوغه 6 أو 7 أشهر من عمره ويبدأ في التحكم في الزحف لمدة عشر أشهر .
  • والمهم أنه يجب على الأب والأم المساعدة في بلوغ الطفل هذه المرحلة إلى جانب وضع كل طرق الحماية حوله لحمايته من الانزلاق والدحرجة .

علامات على قرب جلوس الطفل

  • التحكم الجيد في الرأس من أكثر الأمور والعلامات الهامة على قرب قدرة الطفل على الجلوس وحده وبعدها تكون باقي حركات الطفل الجسدية أكثر تفاهة وسهولة .
  • من الممكن أن يدفع الطفل نفسه للجلوس وحده من دون مساعده من أحد ويتعلموا كيفية التدحرج والجلوس لفترات قصيرة إذا كان هناك من يساعده على وضع يده على ظهر الطفل كنوع من الدعم حتى لا يسقط .
  • من المحتمل أن يكون الأطفال الذين يقتربون من مرحلة الجلوس بشكل مستقل و الأقرب من 7 إلى 9 أشهر من عمرهم قادرين على التدحرج في كل الاتجاهات وقد يقوموا بالزحف إلى الأمام والخلف وقد يدعموا  أنفسهم في الوقوف فيجلس الطفل مدعوماً بيد واحدة أو كلتا يديه على الأرض .
  • يتمكن الطفل من الاحتفاظ بنفسه في وضعية الجلوس قبل أن يتمكن من دفع نفسه إلى الوضع في الوقوف ومع التدريب الكافي سيكتسب الطفل القوة والثقة والجرأة على الجلوس أو الوقوف مرة بعد مرة وسيجلس مثل المحترفين في أقرب وقت .[2]

طرق بسيطة لتعليم الطفل الرضيع الجلوس

  • منح الطفل فرصة الجلوس في وضع مستقيم قد يساعده على اكتساب القوة للجلوس بشكل مستقل ودون الاحتياج للمساعده ؛ ويتطلب الجلوس بشكل مستقل تحولات الوزن للتحكم فيه ما بين اليمين واليسار والأمام والخلف وهذا يعني أن الأمر يتطلب الكثير من القوة والتمرن على الحركة في جميع الاتجاهات .
  • أمنح الطفل الكثير من ممارسات التجربة والخطأ ودعه يكتشف ويجرب طرق مختلفة في الجلوس والحركة ؛ وقد يساعد المزيد من الوقت على الأرض تعزيز قدرات الطفل الاستقلالية على الحركة بدون مساعدة ومنها الألعاب الأرضية واستخدام ألعاب مناسبة لعمر الطفل .
  • ضع الطفل على رجليك أو بين رجليك على الأرض وألعب معه وغني له الأغاني البسيطة وضع حوله بعض الوسائد ودعه يجرب الحركة بطريقة بسيطة وساعده قليلاً وحاول أن تكون الأرض عليها بعض المفروشات لحماية الطفل من الخبطات التي قد تصيبه بأذى .
المراجع Baby milestones: Sitting When Can Babies Sit Up and How Can You Help a Baby Develop this Skill?
قد يعجبك ايضا