أفضل 10 أطعمة مدرات الحليب للأم مجربة وسريعة

أفضل 10 أطعمة مدرات الحليب للأم مجربة وسريعة ، تحتاج السيدة إلى عناية فائقة وتغذية جيدة بعد الولادة، وذلك من أجل أن تستطيع إرضاع الطفل بصورة طبيعية وزيادة كمية الحليب من أجل إشباع الطفل، لذلك سوف نتعرف بالتفصيل من خلال هذا المقال مع انا مامي على افضل مدرات الحليب، وعلى اهم الأكلات الصحية التي تزيد من حليب الأم ولا تزيد الوزن فتابعي معي.

افضل مدرات الحليب

يوجد مجموعة من الأكلات الصحية المتوازنة التي تساعد في تحفيز الغدد اللبنية وزيادة إدرار حليب الأم ومن بين هذه الأكلات ما يلي:

الأكلات التي تزيد حليب الأم

1-الشوفان

يعد الشوفان من أفضل الأطعمة التي يوصي بها أطباء التغذية والرضاعة الطبيعية حول العالم من أجل زيادة حليب الأم، كما أنه يحتوي على كمية كبيرة من الألياف الغذائية التي تساهم في زيادة الإحساس بالشبع لفترات طويلة، لذلك يمكنك تناوله كوجبة اساسية في اليوم.

2-المكسرات

تعد المكسرات النيئة أو غير المملحة من الأطعمة التي تساهم في تحفيز الحليب، كما أنها تحتوي على البروتينات والزيوت الصحية غير المشبعة والأوميجا 3 التي تفيد في نمو دماغ الطفل وتتطور جهازه العصبي.

3-الخضروات الورقية الخضراء

تعد الخضروات الورقية من اكثر الأشياء التي تساهم في إدرار الحليب، وذلك لأنها تحتوي على نسب كبيرة من حمض الفوليك، كما أنها تحتوي على نسبة كبيرة من الاستروجين النباتي الذي يزيد من خليب الأم، ومن أهم هذه الخضروات الجرجير والسبانخ والخس والبروكلس والبقدونس والملوخية.

4-المشمش

يحتوي المشمش على حمض تريبتوفان، مما يزيد من تحفيز الجسم على إنتاج هرمون الحليب، وزيادة كمية اللبن الطبيعي لذلك يمكن ان يتم تناوله مع التمر والفواكه المجففة بصورة عامة من أجل زيادة إدرار الحليب.

5-الجزر والبطاطا والبنجر

تعد هذه الخضروات من الخضروات المميزة للغاية والتي تعمل على زيادة كمية الحليب، فيحتوي الجزر على مادة البيتا كاروتين وفيتامين أ، كما تحتوي البطاطا والبنجر على الحديد الهام جدًا للطفل.

6-البروتينات

يجب عليك سيدتي أن تتتاولي كميات كبيرة من البروتين ويجب الا تخلو مائدتك من البروتين، حيث أن يزيد من كمية الحليب ويتواجد البروتين في الدجاج والبيض والكبد واللحوم الحمراء، هذا بالإضافة إلى الأكلات البحرية خاصة سمك السلمون الذي يعزز من إفراز هرمون اللبن.

7-تناول الأعشاب الطبيعية

يجب عليك سيدتي تناول بعض من الأعشاب الطبيعية على مدار اليوم مثل الكمون والكراوية واليانسون والحلبة والنعناع والشمر والشعير وغيرها من المشروبات الساخنة التي تتميز باللون الاصفر فهي رائعة لزيادة إنتاج الحليب.

8-حبة البركة

تساهم حبة البركة في إدار الحليب بصورة ملحوظة وذلك عن طريق تناول ملعقة صغيرة يوميًا ويمكن أن يتم تناولها عن طريق وضعها على كوب من الزبادي مع ملعقة من العسل، أو يمكن وضعها على الجبن في العشاء أو الفطار، وذلك لأنها تحتوي على حمض الأجينين الذي يعمل على زيادة الحليب وتقوية مناعة الجسم.

9-الخميرة

تعد من أكثر الأشياء الطبيعية التي تزيد من إنتاج اللبن خميرة الخبز وذلك لأنها تحتوي على مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن هذا بالإضافة إلى أنها تزيد من الطاقة بصورة عامة.

10-البقوليات

تحتوي البقوليات على الألياف بالإضافة إلى الحمض الأميني “تريبتوفان” والذي يحفز من إنتاج هرمون الحليب لذلك هي من الأغذية المثالية لك.

الأسباب المحتملة لانخفاض إمدادات الحليب

هذه الأشياء يمكنها أن تسبب أو تساهم في انخفاض إمدادات الحليب:

  • تفضيل طفلك استخراج الحليب من الزجاجة، إذا كنت تقديمي له وجبة غذائية إضافية لذلك.
  • يمكن أن يسبب إعطاء الزجاجة مشاكل في الرضاعة بشكل صحيح عند الثدي.
  • أو يمكن أن يؤدي إلى تفضيل التدفق الأسرع المستمر للزجاجة.
  • يمكن أن تؤثر اللهايات على رضاعة الطفل.
  • فتقلل مقدار الوقت الذي يقضيه طفلك في الرضاعة من الثدي بشكل كبير، مما قد يؤدي إلى انخفاض إمدادات اللبن.

 مدرات الحليب

  • احتمال أن تشعري بالقلق من إنتاج ما يكفي من حليب الثدي لطفلك حتى بعد الأسابيع القليلة الأولى.
  • إذا كانت كمية حليب الأم لديك منخفضة، يمكن زيادتها بشكل طبيعي عن طريق اتخاذ بضع خطوات سهلة.
  • إن تأكيد أسلوب الإرضاع من الثدي والإرضاع من الثدي بشكل متكرر هما أهم الامور الضرورية للحفاظ على إمدادات صحية من حليب الأم.
  • الاستمرار في الرضاعة الطبيعية، فهذا يحفز الغدد اللبنية علي إفراز المزيد من حليب الأم.
  • بمعنى أن زيادة رضاعة طفلك، سوف تزيد من مدرات الحليب لديك.
  • استخدامي ضغط الثدي، وهي طريقة تستخدم لمساعدة الطفل على تناول المزيد من حليب الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية،  قد لا تحتاج إلى استخدام ضغط الثدي إذا كان طفلك يرضع جيدًا.
  • يجب أن يرضع طفلك حديث الولادة لمدة 10 دقائق على الأقل من كل جانب.
  • إذا كان نائمًا ، فحاولي أن يستيقظ بلطف لمواصلة الرضاعة.
  • كلما زاد الوقت الذي يقضيه طفلك في الثدي ، زاد التحفيز.

نصائح لزيادة حليب الثدي

  • يعتبر العامل الأساسي لزيادة حليب الأم هي زيادة امتصاص الرضيع لثدي الأم.
  • فكلما تمت إزالة الحليب من الثديين، عن طريق مضخة الرضيع أو رضاعة الرضيع، كلما زاد إنتاج اللبن.
  • يمكنك زيادة عدد مرات تفريغ ثدييك للبدء في الإشارة إلى جسمك لإنتاج المزيد من الحليب.
  • يفضل أن لا يقل عدد مرات تفريغ الثدي عن 8 مرات في اليوم ،
  • في كلا الجانبين في وقت واحد سيؤدي إلى المزيد من الحليب.
  • هناك طريقة أخرى لزيادة إدرار الحليب وهي الإرضاع ثم ضخه.
  • في بعض الأحيان قد لا يكون ثدييك “فارغًا” تمامًا بعد الرضاعة.
  • لذلك قد تحتاجي الي تفرغ ثديك بعد انتهاء طفلك من الأكل مباشرة.
  • هذا سيحفز الجسم على إنتاج المزيد والبدء في زيادة إدرار الحليب، حتى لو كان قليلاً.

النظام الغذائي وإدرار الحليب

  • تؤثر العناية الجيدة بصحتك على إدرار حليب الأم لديك، وربما تزيد من إنتاج حليب الثدي.
  •  حاولي الاحتفاظ بالوجبات الخفيفة الصحية والحرص علي شرب الماء  والسوائل باستمرار.
  • ابحثي عن وقت للاسترخاء واخذ حمامًا دافئ والتركيز على نفسك.
  • إذا كانت مخاوفك بشأن انخفاض إمدادات حليب الثدي تتجاوز ما هو مقترح، فيمكنك التواصل مع أخصائي في الرضاعة.
  • يمكن أن يساعدك استشاري الرضاعة، في تحديد ما إذا كنت بحاجة إلى مساعدة لزيادة الحليب لديك.
  • والعمل معك لإيجاد طرق لمعالجة المشكلة.
  • بعض النساء تقوم بتناول أعشاب طبيعية مثل شرب الحلبة.
  • أو تناول  بذور الكتان والشوفان والخميرة البيرة، والحلاوة الطحينية.
  • وتناول البلح  كإضافات طبيعية اشتهرت علي أنها مدرات الحليب.