مراحل دورة الحيض

مراحل دورة الحيض

يجب على كل فتاة وامرأة أن تعرف مراحل دورة الحيض ، فالدورة الشهرية ليس مجرد فترة تنزل فيها قطرات دموية غزيرة ، بل أنها نتيجة مجموعة من العمليات والمراحل المعقدة والدقيقة، كما تتأثر ببعض العوامل والأسباب التي تجعلها منتظمة أو متأخرة أو تؤدي إلى انقطاعها المبكر، لهذا نوضح بالتفصيل مراحل دورة الحيض، فتابعونا عبر أنا مامي.

مرحلة الحيض أو الطمث

  • تعرف مرحلة الحيض بأنها مرحلة يحدث فيها إزالة بطانة الرحم عبر المهبل من خلال نزول نزيف الدورة الشهرية.
  • تحتوي الدورة الشهرية على دم يتكون من خلايا بطانة الرحم والمخاط.
  • تختلف مدة الدورة الشهرية من فتاة لأخرى ، إذ أنها تتراوح من ثلاث أيام كحد أدنى إلى سبعة أيام كحد أقصى.
  • تحتاج الفتاة أو السيدة خلال الدورة الشهرية إلى عدة فوط صحية لامتصاص نزيف الدورة الغزير والمتدفق.
  • يجب على المرأة تغيير الفوطة الصحية عدة مرات خلال اليوم للوقاية من الأمراض البكترية.
  • كما يجب غسل منطقة المهبل بالماء المفلتر مع منع غسلها بمواد تنظيف تحتوي على عطور أو مواد كيميائية للوقاية من الالتهابات المهبلية.
  • تستعين بعض السيدات بالسدادات القطنية التي توضع عبر المهبل كبديل عن الفوط الصحية ، وتعمل السدادة القطنية على امتصاص دم الدورة الشهرية.
  • تقول إدارة الغذاء والدواء أن السدادة القطنية تستخدم مرة واحدة فقط لمدة تتراوح من أربعة ساعات إلى ثمان ساعات كحد أقصى.
  • أن الاستخدام الخاطئ للسدادة القطنية يعرض المرأة إلى خطر الإصابة بمرض متلازمة الصدمة التسممية (TSS).
  • تعرف السدادة القطنية أيضاً باسم التمبونز.
  • لمعرفة معلومات تفصيلية عن السدادة القطنية واستخدامها وقت الدورة الشهرية يرجو قراءة هذه المقالات هل السدادات القطنية تفقد العذرية ( أضرار التمبونز وأهم الاحتياطات )

  • ما هو التمبونز وفيما تستخدم السدادة القطنية وأهم الاحتياطات

    مقالات ذات صلة

المرحلة الجرابية

  • يكون أول أيام المرحلة الجرابية هو أول يوم لنزول نزيف الدورة الشهرية، ويكون أخر يوم لهذه المرحلة مع أنتهاء عملية التبويض أو الإباضة.
  • تفرز الغدة النخامية عدة هرمونات منهم هرمون المنبه للجريب (FSH) ، ويعمل هذا الهرمون على تحفيز وتعزيز المبيض على إنتاج أكياس صغيرة تعرف باسم جريب ، إذ يتراوح عددها من 5 إلى 20 كيس جريب.
  • يحتوي كل جريب على بويضة . 
  • يحدث هذا في اليوم العاشر من الدورة الشهرية ، إذ يتم حساب اليوم العاشر من بداية أول يوم لنزول الدورة الشهرية.
  • خلال فترة المرحلة الجرابية يرتفع نسبة هرمون الاستروجين.
  • خلال فترة المرحلة الجرابية تذهب البويضة الناضجة إلى قناة فالوب بواسطة الرحم ، وتعيش البويضة لمدة 24 ساعة فقط ثم تموت.
  • خلال فترة حياة البويضة تلتقي بالحيوان المنوي، فإذا نجح الحيوان المنوي في تلقيح البويضة يحدث الحمل، وإذا فشل في تخصيب البويضة لا يحدث الحمل وتموت البويضة.
  • إذا كنتي ترغبي في الحمل والإنجاب، ينصح أطباء النساء والولادة بأداء الجماع والاتصال الجنسي خلال فترة التبويض والإباضة لارتفاع نسبة خصوبة المرأة، أن هذه الفترة تكون فرصة الحمل مرتفعة.
  • ومما بالجدير بالذكر أن عملية الإباضة أو التبويض تعرف بإطلاق بويضة ناضجة من المبيض ، وتحدث عملية البويضة في منتصف الدورة الشهرية.
  • فإذا كانت الدورة الشهرية تأتي كل 28 يوم يكون اليوم ال14 هو موعد عملية التبويض.
  • المرأة التي تعاني من مشاكل الدورة الشهرية المتأخرة لديها عملية تبويض غير منتظمة.
  • أن خلل عملية التبويض يؤثر سلبياً على الحمل.

المرحلة الأصفرية

  • خلال فترة التبويض تنفجر البويضة من الجريب ، ويظل الجريب على سطح المبيض.
  • وخلال أسبوعين يتحول الجريب إلى هيكل صغير يعرف باسم الجسم الأصفر.
  • يفرز الجسم الأصفر هرمون البروجسترون ، إلى جانب إفراز نسبة ضئيلة من هرمون الاستروجين.
  • هذه الإفرازات تجعل بطانة الرحم في انتظار الزرع أو البويضة المخصبة.
  • ومما بالجدير بالذكر أن بعد نجاح الحيوان المنوي في تخصيب البويضة  يحدث الزرع، وتتجه البويضة المخصبة إلى بطانة الرحم.
  • في حالة انغراس البويضة المخصبة داخل بطانة الرحم تفرز بعض الهرمونات المسئولة عن الجسم الأصفر.
  • يحتوي الجسم الأصفر على هرمون الحمل المعروف أيضاً باسم موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (HCG) ، وهو الهرمون الذي يقوم جهاز الحمل المنزلي بقياسه لمعرفة حقيقة الحمل.
  • يدل ارتفاع هرمون الحمل إلى حدوث الحمل بينما يدل انخفاضه إلى عدم الحمل.
  • بالإضافة إلى ذلك يقوم الجسم الأصفر بإنتاج هرمون البروجسترون من أجل الحفاظ على سمك بطانة الرحم.
  • وهذه الأمور كلها تحدث عند حدوث الحمل وتلقيح البويضة بواسطة الحيوان المنوي.
  • أما الفتاة أو المرأة الغير متزوجة أو في حالة عدم الحمل ، فأن الجسم الأصفر يموت.
  • في الغالب يموت الجسم الأصفر في اليوم ال22 من الدورة الشهرية.
  • ينتج عن موت الجسم الأصفر نزول الدورة الشهرية القادمة.

معلومات هامة عن الدورة الشهرية

  • تعتقد الفتيات والسيدات أن مدة نزول الدورة الشهرية يتراوح ما بين ثلاث أيام إلى سبعة أيام، وهي مدة نزول نزيف دورة الطمث، وهذا الكلام خطأ، في الحقيقة يبلغ متوسط مدة الدورة الشهرية من 28 يوم إلى 29 يوم ، ويكون حساب هذه الأيام من أول يوم لنزول نزيف الدورة الشهرية إلى اليوم السابق لنزول نزيف الدورة الشهرية التالية.
  • تنزل الدورة الشهرية على الفتاة البالغة لأول مرة عندما تبلغ من العمر 11 سنة إلى 14 سنة،  ويطلق على هذا العمر عمر البلوغ الذي تنمو فيه الفتاة وتلاحظ تطورات في الثدي ونمو الشعيرات.
  • تتحكم في الدورة الشهرية بعض العوامل أبرزها الهرمونات ونشاط الغدد الصماء ، إذ أن الغدد الصماء تفرز عدة هرمونات، ولكل هرمون وظيفة معينة، ومن خلال هرمونات الغدد يقوم المبيض بإنتاج هرمون الإستروجين وهرمون البروجسترون لنزول الدورة الشهرية.

علامات الدورة الشهرية

بعد أن تعرفنا على مراحل دورة الحيض التي تنتهي بالمرحلة الأصفرية وهي مرحلة تستعد فيها المرأة العذراء أو الغير حامل إلى نزول الدورة الشهرية، وخلال هذه المرحلة تشعر الفتاة أو المرأة ببعض العلامات والأعراض التي نقدمها فيما يلي:

  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة باحتباس السوائل.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بتقلبات أو تغييرات في الحالة النفسية.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بالتعب والإرهاق والخمول.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بالرغبة في النوم والنعاس.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بالصداع أو ألم في الرأس.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بتغييرات أو تقلبات في النظام الغذائي.
  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بألم في الظهر أو البطن.

مشاكل دورات الطمث الشائعة

تعاني الفتاة البالغة أو المرأة من بعض المشاكل المرتبطة بفترات نزول الدورة الشهرية، وسوف نتعرف على أبرز هذه المشاكل فيما يلي:

  • تشعر الفتاة البالغة أو المرأة بألم في الجسم مثل ألم البطن أو الظهر، وهذا يجعلها تتناول أدوية مسكنات الألم لتخفيف وجع الجسم.
  • إذ تمر العديد من الفتيات والسيدات بفترات طمث مؤلمة للغاية، ويرجع ذلك إلى دفع الهرمونات الرحم من أجل إخراج الدم الذي يتكون من خلايا بطانة الرحم والمخاط .
  • تعاني الفتاة البالغة أو المرأة من نزيف غزير خلال بعض فترات الدورة الشهرية ، وهذا يتطلب الذهاب إلى طبيب متخصص لأن إهمال غزارة الدم يؤدي إلى الإصابة بمرض فقر الدم ، كما يجب على المرأة التي تعاني من تلك المشكلة باستمرار الخضوع إلى تحليل صورة دم شاملة لمعرفة نسبة هيموجلوبين الدم.
  • تعاني الفتاة البالغة أو المرأة من انقطاع الدورة الشهرية فترات متتالية، وهذه علامة خطيرة وغير طبيعية تستدعي استشارة طبيب متخصص .

 وفي نهاية المطاف، يجب الإشارة والتنوية إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حول مراحل دورة الحيض.

المصدر
The menstrual cycle: more than just your periodMenstrual cycle

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى