من أقوى الأسباب لعلاج العقم

من أقوى الأسباب لعلاج العقم

  • العقم مشكلة تؤثر على الصحة الإنجابية ويمكن أن تصيب الرجل أو المرأة ، حيث يحتاج العلاج إلى المتابعة مع الطبيب المختص لإجراء بعض الاختبارات الطبية التي تقييم سبب صعوبة الإنجاب ، ويكون التشخيص هو بداية العلاج لأنه يساعد على وصف طريقة تحسين فرصة الحمل سواء بالأدوية أو اللجوء للجراحة.
  • يختلف تشخيص العقم وفقاً لمجموعة من العوامل منها السبب ، المدة التي يتم فيها ممارسة الجماع دون حدوث حمل ، عمر الرجل والمرأة ، إلى جانب مخزون المبيض للنساء .
  • من الضروري علاج مشكلة العقم حتى يتحقق حلم الإنجاب ، بأحيان كثيرة يمكن أن يقترح الطبيب المختص اللجوء إلى الحقن المجهري كخيار لتسريع الحمل ، وذلك مع وجود حالات طبية تستدعي ذلك مثل انخفاض مخزون المبيض للمرأة ومشاكل السائل المنوي للزوج.

أقوى علاج العقم عند النساء

  • تتوقف طريقة العلاج على سبب العقم الذي يتم معرفته عبر الاختبارات الطبية ، حيث يتم متابعة نسبة الاستجابة للعلاج لتحديد طريقة الحمل إذا كان يحدث بشكل طبيعي أو بمحفزات الخصوبة أو الحقن المجهري
  • يقوم طبيب النساء بتشخيص السبب من خلال إجراء تحليل بالدم لمعرفة مخزون المبيض ، أو تحليل هرمون اللوتين الذي يمنح مؤشرات عن كفاءة عملية الإباضة ، إلى جانب فحص الجهاز التناسلي الأنثوي بالموجات الفوق الصوتية
  • بالتالي يكون لدي الطبيب ملف خاص حول الصحة الإنجابية للمرأة لمعرفة سبب صعوبة الحمل مع الممارسة الجنسية المتكررة ، ومن هنا يصف لها العلاج المناسب.
  • يقترح الطبيب العلاج بالأدوية لحل مشاكل الإباضة وتعمل على تنشيط المبيض لإنتاج بويضات ناضجة في منتصف الدورة بأيام التلقيح ، مما يرفع من فرصة الحمل.
  • يمكن اللجوء لعملية جراحية بهدف استئصال ندبات أو ورم أو كيس بالمبيض أو الرحم أو عنق الرحم ، ثم تستعيد المرأة قدرتها على الحمل.
  • بحالة أخرى  ، تحتاج النساء إلى السير على أكثر من طريقة علاجية مثل إجراء عملية جراحية كإزالة كيس بالمبيض ثم تناول أدوية الخصوبة لتنشيط المبيض ، ومن ثم يحدث الحمل.
  • بالجدير بالذكر أن بحالة اللجوء لعملية جراحية يوصى الطبيب المختص بعدم الحمل قبل 3 أشهر من العلاج بهدف التعافي من جرح العملية ليستعيد الجهاز التناسلي صحته للتمتع بحمل صحي ، خاصة إذا كانت العملية بالرحم لأنه العضو المسئول عن استيعاب الجنين لمدة تسعة أشهر.

أقوى علاج العقم عند الرجال

  • وفقاً لتشخيص سبب العقم عند الرجل يقترح الطبيب العلاج بالأدوية أو اللجوء للجراحة.
  • خلال فترة العلاج يتم متابعة نسبة التحسن من التحليلات الطبية أو الأعراض أو كفاءة القدرة على العلاقة الزوجية .
  • لكن يمكن بحالات أن يحتاج العلاج إلى التعامل مع مشكلة العقم لتحسين فرصة الإنجاب ثم اللجوء لعملية حقن مجهري ، خاصة مع وجود مشكلة عقم عند الرجل وأخرى عند المرأة.
  • مشاكل التهابات الخصية أو كيس الصفن تعالج بالأدوية.
  • مشاكل ضعف الانتصاب أو سرعة القذف تعالج بالأدوية.
  • مشاكل نقص هرمون التستوستيرون تعالج بالأدوية.
  • مشاكل ضعف السائل المنوي أو الحيوانات المنوية تعالج بالأدوية.
  • مشاكل أنسداد أوردة الخصية تعالج بالعملية الجراحية.

أسباب العقم عند النساء بعد الإنجاب

ليس شرطاً أن تقتصر مشكلة صعوبة الإنجاب لدى حديثي الزواج مع محاولة الحمل للمرة الأولى ، فيمكن أن تحمل المرأة ثم تواجه مشكلة في الحمل الثاني أو الثالث ، حيث نتعرف على أبرز الأسباب الطبية للعقم عند النساء .

  • ضعف التبويض أو الإباضة أكثر مشاكل العقم شيوعاً بين المتزوجات ، ومن علاماته عدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها ثلاثة أشهر فأكثر.
  • الإصابة بمرض تكيس المبيض أو متلازمة تكسيات المبايض.
  • الخلل الهرموني في الجهاز التناسلي الأنثوي.
  • الإصابة بفرط أو قصور الغدة النخامية أو الغدة الدرقية.
  • تشوهات خلقية بالرحم أو أورام الرحم .
  • مشاكل بقناة فالوب مثل الانسداد.
  • مشاكل عنق الرحم أو بطانة الرحم.
  • التهابات أو ندبات الحوض.
  • الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسياً.
  • ارتفاع هرمون الحليب .

أسباب العقم عند الرجال بعد الإنجاب

هناك العديد من الأسباب الطبية التي تكون وراء صعوبة الإنجاب لدى الرجل ، بحيث يساعد علاج المشكلة الرئيسية على تحسين معدل الخصوبة لحدوث حمل:

  • قلة أعداد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها أو تعرضها للتشوهات.
  • نمو أجسام مضادة تهاجم الحيوانات المنوية مما يعرضها للضرر.
  • ضعف جودة السائل المنوي.
  • الإصابة بدوالي الخصية.
  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.
  • مشاكل بكيس الصفن مثل الالتهابات.
  • مشاكل الخصية مثل الدوالي أو تورم الأوردة.
  • انخفاض هرمون الذكورة (التستوستيرون).
  • العيوب الخلقية بالجهاز التناسلي.

عوامل الخطورة للعقم عند الرجال والنساء

هناك مجموعة من عوامل الخطورة التي تضعف من معدلات الخصوبة وتقلل من فرصة الحمل ، وهي مشتركة بين الرجال والنساء ، وتتمثل تلك العوامل فيما يلي.

  • بعض الأدوية الطبية تؤثر سلبياً على معدلات الخصوبة.
  • تقدم العمر فوق 35 عام للمرأة ، أو 45 للرجل.
  • التدخين أو الكحوليات أو تعاطي المواد المخدرة.
  • التعرض للكيميائيات أو الإشعاعات.
  • السمنة أو النحافة.
  • الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية.
  • التعرض للاضطراب النفسية .
  • أتباع نظام غذائي قاسي أو منخفض السعرات الحرارية.

سؤال وجواب عن العقم

ما سبب العقم؟

  • من الأسباب المتعلقة بالرجل مشاكل بالسائل المنوي أو الحيوانات المنوية أو مشاكل الخصية ،أو نقص هرمون الذكورة أو سرعة القذف.
  • أما أسباب العقم للنساء مثل وجود مشاكل بالجهاز التناسلي الأنثوي كقناة فالوب أو الرحم أو عنق الرحم ، كما أن مشاكل المبيض من أصعب مشاكل العقم.
  • هناك عوامل خطورة تؤثر على خصوبة كل من الجنسين الرجل والمرأة ، التعرض لعوامل البيئة مثل الإشعاعات أو الكيميائيات ، أيضاً تقدم العمر والتدخين وتعاطي المواد المخدرة وشرب الكحوليات والإصابة بعدوى عبر الجنس.

هل الرعبة تسبب العقم للنساء؟

  • تتخوف النساء من تأثير الحالة النفسية على فرص الإنجاب ، في الحقيقة أن الاستقرار النفسي يرفع فرص الإنجاب.
  • لقد قامت عدة أبحاث علمية حول هذا الموضوع وتوصلت أن الضغوطات النفسية تقلل من فرصة الإنجاب بمعدل الضعف مقارنة بالتمتع بالاستقرار النفسي.
  • لأن الحالة النفسية يؤثر على التوازن الهرموني للجهاز التناسلي ، مما يؤدي لعدم انتظام كل من الدورة الشهرية والإباضة .
  • بالجدير بالذكر ان التوتر والقلق خلال الأيام الأولى من تلقيح البويضة يؤثر على عملية انغراسها والتصاقها بجدار الرحم ، مما يرفع خطورة السقوط المبكر.

ما هي علامات العقم عند المرأة؟

  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • انقطاع الدورة الشهرية أو الحصول على فترة كل ثلاثة أشهر.
  • تغييرات في الدورة الشهرية مثل نزيف أقل أو أكثر .
  • صعوبة الحمل مع ممارسة الجماع المتكرر.
  • تقلصات قوية غير معتادة وقت الدورة.
  • إفرازات حليب من حلمة الثدي لغير المرضعة.
  • زيادة نمو شعيرات الجسم.
  • خشونة الصوت.
  • ضعف الرغبة الجنسية.
  • ألم عند ممارسة العلاقة الزوجية.
المصدر
InfertilityInfertility in men and women

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى