مين بتاخد حبوب تثبيت الحمل

مين بتاخد حبوب تثبيت الحمل؟ حبوب تثبيت الحمل هو حلم كل سيدة! نعم حيث أن السيدة بعد أن تعلم بخبر حملها تسعى من أجل الحصول على حبوب تثبيت الحمل الأمر الذي قد يسبب لها بعض من المشكلات، حيث أنه لا يجب أخذ الحبوب من تلقاء النفس فضلاً عن أنه ليست كل الحالات بحاجة إلى أخذ حبوب تثبيت الحمل، وسوف نتعرف اكثر من خلال انا مامي على حبوب تثبيت الحمل بالتفصيل.

حبوب تثبيت الحمل

يعد دواء دوفاستون أحد أشهر أدوية تثبيت الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم في صورة حبوب، وتوصف خلال الثلاث أشهر الأولى من الحمل من أجل العمل على تثبيته لاسيما إذا تعرضت السيدة إلى الإجهاض السابق، فضلاً عن أن حبوب دوفاستون لها استخدام أخر وهو المساعدة في تنظيم عمل الدورة الشهرية.

فاعلية حبوب تثبيت الحمل دوفاستون

يحتوي هذا العقار على المادة الفعالة ديدروجيسترون، وهو أحد الهرمونات التي يتم تصنيعها من أجل أن يعمل مثل هرمون البروجيسترون الذي يعد الهرمون الأساسي العامل على تهيئة بطانة الرحم لاستقبال الجنين وتوفير البيئة المناسبة له بداخل الرحم، وبذلك تعمل على تثبيت الحمل.

دواعي استعمال حبوب تثبيت الحمل

يوصف للحالات التي تعاني من الإجهاض السابق أو لديها تاريخ مرضي مع تكرار الإجهاض، كذلك الإجهاض المنذر ونزول دماء على السيدة، والعمل على زيادة سمك بطانة الرحم.

الجرعة المحددة للدوفاستون

تختلف الجرعة المحددة من قبل الطبيب المعالج حسب الحالة التي تعاني السيدة وحسب الغرض وذلك كالآتي:

1-في حالة عسر الطمث : تكون الجرعة المقررة عبارة عن  قرص كل 12 ساعة طوال فترة الحيض.

2-نزيف الدورة الشهرية :  يوصف قرص واحد مرتين يوميا لمدة إسبوع من أجل العمل على وقف نزول الدماء الغزير.

3-في حالة توقف الدورة:  يوصف قرص واحد مرتين يوميا بداية من اليوم ال11 لنزول الطمث وحتى اليوم 25 من الطمث، ويكون مصحوب مع هرمون الإستروجين.

4-لتجنب الإجهاض: يتم تناول 4 أقراص دفعة واحدة ثم بعد ذلك تقلل الجرعة إلى قرص واحد ثلاث مرات في اليوم، وتحدد المدة من قبل الطبيب المعالج.

5-لعلاج حالات العقم : يتم تناول قرص واحد يوميًا بداية من اليوم الرابع عشر للدورة الشهرية حتى اليوم الخامس والعشرين، ولمدة ستة أشهر، وفي حالة حدوث حمل يتم الاستمرار عليه حتى الوصول إلى الأسبوع ال20 من الحمل.

الأعراض الجانبية التي قد تحدث نتيجة تناول حبوب تثبيت الحمل

بالرغم من الفوائد المتعددة لحبوب تثبيت الحمل إلا أنه قد يحدث عدد من المشاكل الصحية نتيجة تناول دون الرجوع للطبيب مثل:

  • الشعور المستمر بالصداع.
  • الرغبة في النوم مع الشعور بالغثيان والرغبة في القيء.
  • حدوث بعض الالتهابات والطفح الجلدي وصعوبة التنفس وذلك للحالات التي تعاني من حساسية شديدة ضد المكونات الداخلة في هذا العقار.
  • الإصابة بانتفاخ في المعدة.
  • الشعور بالدوار.
قد يعجبك ايضا