نزول ماء الجنين

تمر السيدة خلال فترة الحمل بمجموعة من الأعراض المختلفة بعضها طبيعي وبعضها يدعو إلى القلق، لكن بصورة عامة يجب الانتباه إلى الأعراض التي تحدث والتي من بينها نزول ماء الجنين، ولكن ما هي الأعراض التي تدل على نزول ماء الجنين وكيف تعرفين أن اللي نزل هو ماء الجنين، حيث أنه قد يكون مجرد إفرازات أو نزول بعض قطرات من البول نتيجة للتشنج المهبلي أو عدم القدرة على التحكم في المثانة، لذلك سوف نتعرف على كافة المعلومات المتعلقة بماء الجنين عبر هذا المقال على موقع أنا مامي.

نزول ماء الجنين

خلال فترة الحمل يكون الجنين بداخل كيس وبهذا الكيس سائل يعرف باسم السائل الامنيوسي، وعند اقتراب موعد الولادة يبدأ ماء الجنين في النزول نتيجة لتمزق هذه الأغشية، ومن بين العلامات التي تدل على نزول ماء الجنين هو الشعور ببلل في منطقة المهبل، فقد يكون التسرب عبارة عن قطرات بسيطة أو عبارة عن سائل مائي من المهبل.

لكن يجب عليك سيدتي التوجه إلى الطبيب خاصة إذا كنت في شهرك التاسع ولا زالت لا تشعرين بأي من علامات الولادة الأخرى فقد يلجأ الطبيب إلى استخدام وسائل أخرى مثل وسائل الطلق التحفيزية من أجل التسريع بعملية الولادة، وقد يكون الأمر عبارة عن إفرازات مهبلية لذلك سوف نوضح لك الفرق ما بين الإفرازات المهبلية وماء الجنين.

كيف أعرف أن اللي نزل ماء الجنين

يوجد العديد من الدلالات التي تثبت أن اللي نزل هو ماء الجنين ويجب عليك سيدتي أن تتعرفي على هذه الدلالات وهي عبارة عن:

  • يكون السائل دافئ بعض الشيء مختلط ببعض القطرات البسيطة من الدماء، وعادة بعد نزوله تشعر السيدة بخفة الثقل الذي تعاني منه خلال الحمل نتيجة لوزن الجنين.
  • عادة ما تكون كثافة ماء الجنين مشابهة لكثابة نزول دم الحيض، وقد تزداد تدفقات الماء خاصة مع اقتراب الولادة فقد تشعر السيدة بأن الماء انسكب عليها خاصة إذا كانت واقفة.
  • ماء الجنين هو عبارة عن سائل شفاف وليس له أي رائحة على عكس الماء الخارج وقت التبول.
  • يصاحب نزول ماء الجنين حركة في الأمعاء.

نزول ماء الجنين على فترات

قد تشعر السيدة بنزول لماء الجنين على فترات مما يجعلها تشعر بالقلق الشديد والحيرة ولكن في بعض الأوقات قد يكون نزول ماء الجنين أمر طبيعي ولا يدعو للقلق وهذه الحالات هي:

  • إذا كانت السيدة حامل بتوأم، فهنا قد تشعر السيدة بنزول ماء الجنين على فترات متباعدة وبكميات قليلة وذلك نتيجة للثقل والضغط الشديد على جدار الرحم.
  • إذا كانت السيدة تعاني من التهابات شديدة في مجرى البول أو المهبل، ولكن يجب علاج هذه الالتهابات حيث أنها تشكل خطر على حياة الأم والجنين ويجب علاجها بصورة سريعة.
  • كذلك إذا كانت السيدة مصابة بارتخاء في الرحم يصاحب ذلك الأمر تسرب في ماء الجنين.
  • في حالة كون كمية السائل الامنيوسي الذي يحيط بالجنين كبيرة للغاية فهنا يقوم الجسم بالتخلص منها حيث أن زيادة ماء الجنين قد تؤدي إلى وفاته في بعض الأوقات.

ولكن يجب عزيزتي في كل الأحوال أن تتوجهي إلى الطبيب المعالج على الفور حيث أنه المضطلع على الحالة وهو الوحيد القادر على تحديد أمر نزول الماء ما إذا كان طبيعي أم لا.

المراجع

1

2

قد يعجبك ايضا