معلومات عن الحالة النفسية للحامل وكيف تؤثر على الأم والجنين

معلومات عن الحالة النفسية للحامل وكيف تؤثر على الأم والجنين ، يعتبر الحمل تجربة صعبة لأي امرأة وهو حدث نفسي وفسيولوجي كبير، قد يؤثر على نفسية الحامل نتيجة الضغوط المختلفة التي تحيط بالحامل، وقد تجد النساء أنفسهن غير قادرات على مواجهة متطلبات الحمل الإضافية، فحوالي 10٪ من النساء الحوامل يعانوا من نوع من الاضطرابات النفسية، والأكثر شيوعًا الاكتئاب أو القلق (وفقًا لتقرير منظمة الصحة العالمية)، لذلك فالاهتمام بنفسية الحامل أمر بالغ الأهمية بالنسبة للأم وطفلها.

معلومات عن الحالة النفسية للحامل وكيف تؤثر على الأم والجنين

  • خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، غالبًا ما تعاني النساء الحوامل من تغير سريع في الحالات النفسية في هذه المرحلة، قد تصبح المشكلات التي تبدو غير مهمة عادةً مزعجة وتؤدي للاكتئاب للنساء الحوامل .
  • وتصبح التقلبات المزاجية واضحة في بعض الحوامل أكثر من غيرهم، كما تشعر المرأة الحامل بالقلق في بداية الحمل ويكون القلق عادة بشأن استمرار الحمل من عدمه.
    تتحسن الحالة النفسية للمرأة الحامل خلال الشهرين الرابع والخامس من الحمل، وعادة ما تختفي المخاوف من الإجهاض.
  • قد يتحسن الدافع الجنسي للمرأة في هذه المرحلة، بسبب زيادة إفرازات المهبل وتدفق الدم إلى منطقة الحوض.
    زيادة القلق في الشهور الأخيرة من الحمل عند الكثير من النساء بسبب زيادة الوزن .
  • غالبًا ما يسبب الوزن الزائد الذي تكتسبه الحامل خلال فترة الحمل الشعور بعدم الثقة بالنفس وأنها فقدت أنوثتها وجاذبيتها ونتيجة ذلك، يزداد الشعور بالقلق حول ما إذا كان الزوج ما زال يشعر بانجذاب بدني لها أم لا.
    تزداد مشاعر القلق مع وصول الحمل إلى الشهر الأخير من الحمل. تبدأ الأمهات الحوامل الاستعداد جسديًا وعاطفيًا للولادة

وفي هذا الوقت، عادة ما تظهر المشاعر المتناقضة تجاه الحمل. ويزداد الشعور بالقلق والقلق بسبب الولادة.
كما يظهر على بعض الحوامل بعض الأعراض النفسية مثل:

  1. الإحساس بالسوء باستمرار (مثل الحزن والقلق) لمدة تزيد عن أسبوعين.
  2. تسيطر الأفكار والمشاعر السلبية على الحامل وعلى قدرتها على التعامل مع الآخرين بشكل طبيعي.
  3. تظهر علامات الاكتئاب على الحامل، مثل الشعور بفقدان الاهتمام، أو الشعور باليأس أو عدم القدرة على التغلب على المشاعر والأفكار السلبية.
  4. تشعر بالقلق طوال الوقت.
  5. تفقد القدرة على النوم.
  6. تبدأ في نوبات بكاء طويلة بدون سبب.
  7. تبدأ نوبات الهلع، أو تطور سلوكياتها اللي الوسواس القهري.

كيف تؤثر الحالة النفسية على الحامل؟

تؤثر الحالات النفسية الناجمة عن الحمل بشكل كبير على صحة الأم والجنين، لان الجنين يحصل على إشارات كيميائية من خلال المشيمة، بعضها يتضمن علامات على الحالة النفسية للأم.
تظهر بعض الأبحاث أن أطفال الأمهات المجاهدات يميلون إلى الولادة المبكرة، مما يجعلهم بحاجة إلى رعاية طبية متخصصة.
بالنسبة لبعض النساء، يمكن أن يؤدي الحمل إلى حالات مثل:

  • كآبة.
  • القلق طوال فترة الحمل.
  • اضطراب ثنائي القطب (أقل شيوعا).
  • الاكتئاب قبل الولادة.
  • القلق قبل الولادة شائع أيضًا.

كيف تتحسن نفسية الحامل؟

غالبًا ما ننسى مراعاة الحالة النفسية للحامل، ويكون الاهتمام الأكبر بالحالة الصحية للأم والجنين، إلا أن الحالة النفسية مهمة مؤثرة علي نمو الجنين، لذلك هناك مجموعة من النصائح الهامة لتحسين نفسية الحامل منها:

  1. لا تضغطي على نفسك، كوني واقعية بشأن ما يمكنك القيام به وحاولي أن تأخذي قسط من الراحة عند الحاجة إلى ذلك.
  2. حاولي ألا تقومي بتغييرات كبيرة في هذا الوقت، مثل الانتقال إلى منزل جديد أو تغيير الوظائف.
  3. تناولي وجبات منتظمة وصحية.
  4. احرصي على قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء الذين يجعلونك تشعر بالراحة والرضا عن نفسك.
قد يعجبك ايضا