نوم الرضيع على بطنه لطرد الغازات

نوم الرضيع على بطنه لطرد الغازات

  1. النوم على البطن للرضيع يساعد على طرد الغازات ، حيث تتراكم داخل أمعاء الطفل بسبب إصابته بالانتفاخ الناتج عن ابتلاعه الهواء أثناء الرضاعة أو تناول الطعام الصلب.
  2. وعن طريقة تنويم الطفل على البطن لطرد الغازات ينصح أن تقوم الأم بقلب طفلها على منطقة البطن بحيث تقوم بإمساكه بذراعيها ، ثم تفرك بشكل تدريجي ظهر الطفل من منطقة المؤخرة إلى مؤخرة العنق .
  3. تلك الطريقة تساعد فقاعات الغازات داخل البطن على الخروج مما يمنح للرضيع الراحة ، لأن الغازات تعكر حالته النفسية وتسبب له الانزعاج بحركة الأمعاء.

مخاطر تنويم الطفل على البطن أثناء الليل

  1. بالرغم من أهمية نوم الطفل على منطقة البطن لطرد الغازات إلا أن يتم ذلك لثواني أو دقائق معدودة ، مع التحذير من تنويم الطفل على البطن أثناء الليل أو أثناء القيلولة خاصة البالغ من العمر أقل من عام أو 12 شهر.
  2. يؤكد أطباء الأطفال أن نوم الطفل على البطن لفترات زمنية طويلة يكون مخاطره أكثر من فوائده ، حيث تصل الأضرار إلى حد الوفاة لأنه يتعرض لخطر انقطاع التنفس المفاجئ.
  3. يتعرض الطفل لحالة تعرف باسم (إعادة التنفس) التي فيها يقوم الطفل باستنشاق الزفير بدلاً من طرده ، بمعنى أخر يستنشق غاز ثاني أكسيد الكربون ، وهي مشكلة خطيرة تعرضه للوفاة.
  4. أيضاً من أضرار النوم على البطن يتعرض الطفل لخطر الإصابة بعدوى الأذن أو انسداد الأنف أو الإنفلونزا أو حساسية الجهاز التنفسي أو مشاكل بالرئة.
  5. أشارت الدراسات العلمية إلى أن حديثي الولادة الذين ينامون على البطن أكثر عرضة لمشاكل القلب والنبضات الغير منتظمة مع زيادة نوبات الحمي والحرارة المرتفعة ، مع زيادة عوامل الخطورة لتعرضه لمشكلة الارتجاع.
  6. لهذا يقول أطباء الأطفال أن الوضعية المثالية لحديثي الولادة النوم على منطقة الظهر ، في حين أن النوم على البطن هي الأكثر خطورة .
  7. يجب الوضع في الاعتبار أن خلال السنة الأولى لحياة المولود يبدأ في تعلم عملية التنفس من تلقاء نفسه مما يعرضه لانقطاع التنفس المفاجئ إذا عجز عن التنفس واستنشاق الأكسجين والتخلص من ثاني أكسيد الكربون ، ولذلك لأنه أثناء الحمل  يتنفس الجنين من المشيمة التي تمده بالأكسجين ولم يستعمل الرئة للتنفس إلا بعد الولادة وخروجه من رحم الأم.

العمر المناسب لنوم الطفل على بطنه

  1. يقول أطباء الأطفال أن العمر المناسب الذي يسمح فيه للطفل بالنوم على بطنه لمنع عنه أضرار انقطاع التنفس المفاجئ .
  2. هو حين يبلغ من العمر عام وما فوق ، فكلما كان أكبر كلما كان أفضل وأقل ضرراً.
  3. أن الأطفال الأقل من عام ، بحالة نومهم على البطن تكون فترات قصيرة للغاية مع متابعة دقيقة من الأم أو الأب ، حتى لا يتعرض لخطر انقطاع التنفس المفاجئ.

كيفية إخراج الغازات من بطن الرضيع

  1. غازات البطن للرضيع يمكن للأم مساعدة طفلها على علاج تلك المشكلة من خلال بعض الخطوات .
  2. مساعدة الطفل على التجشؤ أثناء الرضاعة أو تناول الطعام الصلب لمساعدته على إخراج الهواء قبل أن يدخل للأمعاء ويسبب غازات .
  3. وضعية الطفل أثناء الرضاعة أو تناول الطعام الصلب يجب وضعها في الاعتبار ، بحيث يفضل بقدر الإمكان مساعدة الطفل على الوضعية الأكثر استقامة ، التي تساعد على تقليل تعرضه لمشكلة ابتلاع الهواء .
  4. التأكد من غلق الطفل فمه على حلمة الثدي أو حلمة الزجاجة لمنع ابتلاعه الهواء أثناء مص الحليب ، وتكون من الطرق التي تتحكم في الهواء .
  5. مع الرضاعة من الزجاجة يتم شراء الزجاجة المضادة للغازات التي تعتمد في تصميمها على تغير شكل تدفق الحليب لمعدة الطفل بشكل يقلل من كمية الهواء الذي يتم ابتلاعه.
  6. يفضل مع الرضاعة من الزجاجة أن تكون الزجاجة ممتلئة بالحليب حتى لا يتبلع الهواء أثناء مص الحليب من الزجاجة.
  7. بقدر المستطاع تجنب إطعام الطفل بالحليب أو الطعام الصلب أثناء البكاء ، لأن البكاء يعرضه لابتلاع الهواء ، ومن ثم الغازات.

طريقة خروج الغازات من حديثي الولادة

  1. تنويم الطفل على بطنه بدعم من ذراع الأم ، أو على الركبتين أثناء الجلوس ، ومن ثم تدليك ظهره برفق ، حيث أن الضغط على البطن يساعد على خروج الغازات كما يمنح للطفل شعوراً بالراحة.
  2. استعمال قطرات الغازات من الطرق العلاجية الفعالية في إخراج الغازات من معدة حديثي الولادة.
  3. ينصح الأم المرضعة بتجنب تناول أطعمة تحفز على الغازات لأنها تنتقل إلى الرضيع أثناء امتصاص الحليب من الثدي ، ومن ثم يصاب بالغازات ، ومن الأطعمة التي تسبب الغازات وينصح بالأم بالابتعاد عنها البصل أو الثوم أو القرنبيط أو  الكرنب أو منتجات الألبان أو مادة الكافيين.
  4. أما بحالة الرضاعة الصناعية ينصح باختيار تركيبة اللبن التي لا تسبب غازات ، وهذا يتطلب مراجعة طبيب أطفال لوصف أفضل حليب أطفال صناعي.
  5. مع بلوغ الطفل سن 6 شهور وتناوله الأطعمة الصلبة ، يجب التحدث مع طبيب أطفال لوضع له أنواع الأطعمة التي تسبب الغازات لعدم إضافتها إلى تغذية الرضيع.
  6. ينصح بإعطاء الطفل الأطعمة الصلبة التي تحتوي على بكتريا البروبيوتيك التي تكون نوع من البكتريا النافعة المهمة في تنظيم الجهاز الهضمي وعلاج المغص والغازات.

مشروبات لطرد الغازات للرضع

  1. هناك مشروبات تساعد على طرد الغازات من بطن الطفل الرضيع ينصح بإعطائها له مثل شاي البانونج أو الكراوية ، بحيث يتم إعطائها له دافئة وليس ساخنة.
  2. كما يمكن من خلال قطارة مزج القليل منها مع الحليب وإعطائه له من خلال زجاجة الرضاعة.
  3. ينصح بتجريب مزيج بين شاي الأعشاب وبيكربونات الصوديوم ، ومن أفضل شاي أعشاب الشمر أو الزنجبيل أو الكرواية أو البانونج أو الحلبة أو اليانسون.

أسئلة شائعة على تنويم الرضيع على بطنه وطرد الغازات

أن النوم على البطن لفترات طويلة يعرض لخطر انقطاع التنفس المفاجئ ، بحيث يبدأ بالنوم على منطقة البطن مع بلوغه من العمر عام.

  1. نظراً لفوائد النوم على البطن لدورها في منع تشوهات الرأس التي تحدث بسبب النوم المتكرر على الظهر ، إلى جانب تعزيز قدرة الطفل على التحكم في عضلات الرقبة ، هناك بعض الطرق التي يمكن فيها تنويم الطفل الأقل من عام على منطقة البطن بشكل لا يعرضه لانقطاع التنفس المفاجئ.
  2. ينصح بتنويم حديث الولادة على البطن بواسطة ذراع الأم أو على الركبتين لفترة زمنية قصيرة حوالي خمسة دقائق ، مع تزويد المدة بشكل تدريجي.
  3. يمكن أن ينام الطفل على البطن لمدة ساعة أثناء الاستيقاظ ، مع اتخاذ وضعية النوم على الظهر على السرير لمنع انقطاع التنفس المفاجئ.
  4. كما ينصح أثناء النوم على السرير وضع المساند الجانبية لتقليل فرصة الطفل على التقلب على البطن لعدم انقطاع تنفسه.

تنتهي الغازات عند الرضيع حين يبلغ من العمر ستة أشهر في الغالب ، ولكن يمكن أن تأتي مرات متكررة بشكل متقطع بعد الشهر السادس ، حيث تتحكم الحالة الصحية للرضيع مع أنماط التغذية للحليب أو الطعام الصلب في السيطرة على الغازات.

مقالات ذات صلة
المصدر
Gas treatment for newbornsWhen Can Babies Sleep on Their Stomach Safely?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى