معلومات عن هرمون البرولاكتين (هرمون الحليب )

معلومات عن هرمون البرولاكتين ، برولاكتين الدم أو ارتفاع نسبة كبيرة من هرمون اللبن في الدم من الأعراض الشائعة التي تصيب العديد من النساء في فترة الحمل وأعراضه وما بعد الولادة كنوع من التغيرات الطبيعية التي تحدث في جسم المرأة. والذي يتحكم في كميته بالزيادة والنقصان الغدة النخامية وقد يلعب نقص وزيادة البرولاكتين في جسم المرأة إلى العديد من الأسباب التي ترجع إلى خلل في الجسم بسبب التغذية ونقص في المعادن في الجسم وخلل في الكبد والكلى والأجهزة الأخرى.

معلومات عن هرمون البرولاكتين

  • برولاكتين الدم أو هرمون البرولاكتين هو هرمون الببتيد الذي ينتجه الفص الأمامي من الغدة النخامية والمرتبط إفرازه عند المرأة بالحمل والرضاعة وله دور كبير في شعور المرأة في فترة الحمل والولادة بامتلاء الثدي وقد يسبب ألم في الكثير من الأحيان بسبب ثقل الثدي ويؤدي زيادة البرولاكتين في ثدي المرأة إلى زيادة في منسوب اللبن فيها ويعمل على زيادة الاضطراب في موعد الدورة الشهرية في وقت الرضاعة وتأخير موعد عودة الدورة إلى موعدها الطبيعي بعد الولادة وقصور في الرغبة الجنسية عند السيدات وقد يؤدي إلى عقم عند الرجال إن زادت نسبته لأسباب مرضية.
  • يرجع فرط هرمون البرولاكتين في الجسم إلى أنه من أنواع التغيرات الطبيعية التي تحدث للمرأة في فترة الحمل والولادة وما بعدها في فترة الرضاعة وقد يكون ناجم عن خلل في إفراز هرمون الغدة النخامية وقد يكون بسبب خلل في معدلات الإفراز الطبيعية للهرمون في الجسم وبسبب تناول بعض العقاقير الطبية وأمراض الكلى والكبد وتكيس المبايض وأمراض الغدة الدرقية.[1]
  • المعدلات الطبيعية لهرمون البرولاكتين عند السيدات هو أقل من 580 ميكرو وحدة / لتر وللرجال حوالي 450 ميكرو وحدة / لتر والزيادة أو النقصان في المعدلات الطبيعية يؤدي إلى الكثير من المشاكل والاضطرابات في الجسم للرجال والسيدات على حد سواء.

أعراض زيادة إفراز هرمون البرولاكتين عند السيدات

  • عادة ما يكون سبب فرط إفراز هرمون البرولاكتين بسبب اضطراب ونقص في إفراز هرمون الاستروجين في جسم المرأة وحالات قلة التبويض والعقم أيضاً وقد يتسبب في اضطراب مواعيد الحيض عن مواعيدها الطبيعية.
  • قد يؤثر على السيدات غير الحوامل في زيادة الحليب في الثدي وقد يقلل من الرغبة الجنسية ويزيد من ألم الثدي وخاصة حالة ما إذا ارتفعت نسبة هرمون البرولاكتين في جسم المرأة للمرة الأولى؛ وقد يؤدي إلى جفاف المهبل الذي يصل إلى حدوث ألم في العلاقة الحميمة.

أعراض زيادة هرمون البرولاكتين عند الرجال

  • أكثر الأعراض شيوعاً عند الرجال بسبب فرط إفراز هرمون البرولاكتين عند الرجال هو فقد الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب وظهور مشكلة التثدي وقد تصل إلى العقم.
  • قد يسبب زيادة معدل هرمون البرولاكتين عند الرجال وعدم الشعور أو الالتفات إلى الأعراض الواضحة بسببه إلى حدوث الصداع ومشاكل في النظر والعين بسبب هذا الارتفاع وقد يكون بسبب تضخم في الغدة النخامية التي تؤثر على الأعصاب البصرية وقد يزيد من قلة الرغبة الجنسية إلى أن يصل لإضعافها تماماً دون أن يلتفت الرجل إلى ذلك.
  • زيادة معدل إفراز هرمون الحليب إلى زيادة حدوث هشاشة العظام عند الرجال والسيدات على السواء.

وظيفة هرمون البرولاكتين في الجسم

  • يعمل هرمون البرولاكتين في جسم المرأة على إدرار نسبة كافية من الحليب على مدار فترة الرضاعة التي تكفي تغذية الطفل بالشكل الكامل ويعمل على تحفيز غدد الثدي على إفراز كمية مناسبة من اللبن وقد تعود نسبة إفراز الهرمون إلى طبيعتها بعد انتهاء فترة الرضاعة.
  • يساهم في تكوين الخلايا العصبية في دماغ الطفل ويساعد في تكوين الأنسجة في فترة الحمل ويساعد في عملية إنقسام الخلايا ويساعد في اكتمال نمو الجنين في الرحم وتقليل فرص إصابة الجنين بأمراض في فترة الحمل.
  • يؤثر على خصوبة المرأة وذلك بسبب ارتفاع هرمون الحليب البرولاكتين في فترة الحمل والرضاعة حتى يحافظ على الحمل وحياة الجنين قد تؤدي الإصابة بزيادة في معدلاته إلى إجهاض الجنين وتكرار فرص الإجهاض اكتر من مرة؛ وقد يؤدي زيادة هرمون البرولاكتين إلى قلة فرص الحمل وزيادة عند الرجال قد يسبب العقم وفقدان الرغبة الجنسية وانخفاض الخصوبة عند الرجال.
  • يساعد في نمو انسجه الثدي عند المرأة مع هرمونات الاستروجين والبروجسترون وهرمون الغدة الدرقية والحفاظ عليه وتقليل الإصابة بسرطان الثدي.
  • يساعد في عملية التمثيل الغذائي ويساعد في تقوية المناعة.
  • يساعد في الحفاظ على الأوعية الدموية ويحمي الجسم من مشاكل التجلط في الدم ويحمي الجسم من السيولة غير الطبيعية في الدم.
  • يحمي الرجال من الإصابة بسرطان الثدي والبروستاتا.
  • يعزز من الرغبة الجنسية عند الرجال والسيدات
  • يعمل على تنظيم الأملاح في الجسم

تشخيص إرتفاع هرمون البرولاكتين

  • عادة ما يكون بحث الطبيب عن أسباب ارتفاع نسبة إفراز هرمون البرولاكتين في الجسم.
  • ومنها مشاكل في افراز الغدة النخامية والغدة الدرقية .
  • ومن الممكن أن يطلب الطبيب من المريض التوقف عن تناول الأدوية التي تعمل على تثبيط إفراز هرمون البرولاكتين لأي سبب من الأسباب .
  • ومع تناول الأطعمة الصحية وممارسة التمارين الرياضية تعمل على إعادة إفراز الهرمون إلى معدلاتها الطبيعية.

المستويات الطبيعية لهرمون البرولاكتين في الجسم

  • معدلات هرمون البرولاكتين في جسم المرأة يختلف عنه عن الرجل فتبلغ النسبة الطبيعية لهرمون البرولاكتين عند السيدات فيما قبل الحمل والولادة 29 نانوجرام ولدى السيدات الحوامل قد يصل إلى 209 نانوجرام وهو من الامور والاعراض الطبيعية لزيادة الهرمون في فترة الحمل وعند الرجال فيبلغ المعدل الطبيعي لإفراز الهرمون إلى 18 نانوجرام.
  • هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى خروج هرمون البرولاكتين عن المعدلات الطبيعية في بعض الظروف التي يمر بها الشخص منها تناول كمية كبيرة من الطعام او مرور الشخص بأزمة نفسية وحالة من التوتر والضغط وقد يكون مؤشر خطير على وجود أورام في جسم الشخص ومن الممكن أن يتم علاج هذا الورم عن طريق الرنين المغناطيسي إن كان ورم حميد وقد يكون السبب في المعدلات المرتفعة إلى قصور في الغدة الدرقية أو النخامية وأمراض الكبد والكلى أو نقص في بعض الهرمونات الاخرى مثل هرمون الدوبامين وقد يكون بسبب إعطاء أدوية مثبطه له لمن يعانوا من أمراض الصرع الشديد ومرض بارنكسون وغيرها من الأمراض وبالتالي أي خلل في إفراز هذه الهرمونات يزيد من حدوث الخلل وزيادة في إفراز هرمون البرولاكتين في الجسم.[2]

طرق علاج ارتفاع هرمون الحليب البرولاكتين

  • تناول الأدوية التي يحددها الطبيب والتي تعمل على تثبيط هرمون الحليب وضبط معدلات ارتفاعه في الجسم.
  • إن كان هناك ورم حميد في الغدة النخامية السبب في ارتفاع نسبة هرمون الحليب من الجائز اللجوء إلى العملية الجراحية.
  • استخدام العلاج الإشعاعي مع العلاج الدوائي والتدخل الجراحي لتثبيط هرمون الحليب.
  • علاج قصور الغدة النخامية والغدة الدرقية وتأثيره على زيادة هرمون الحليب وقد يكون العلاج دوائياً عن طريق أدوية تعمل على تثبيط عمل الهرمون وعلاج الخلل.
  • وقد يكون العلاج عن طريق تغير في عقاقير تقليل إفراز هرمون الحليب عن العقاقير الاخرى السابقة.
المراجع Prolactin What does Prolactin Do?